هل لون المهبل يؤثر على الرجل

هل لون المهبل يؤثر على الرجل؟ وما هو اللون الطبيعي للمهبل؟ فكثير من النساء يشعرن بالخجل لاسيما في الآونة السابقة للزواج، حيث تُفضل أن تظهر الفتاة أمام زوجها بشكل مثالي يُشبه عارضات الأزياء، لكن لون المهبل الداكن يُفسد هذه الخطة، لذا يأتي موقع إيزيس بشيء من التفصيل حيال لون المهبل الطبيعي.

هل لون المهبل يؤثر على الرجل؟

زاد في الفترة الأخيرة اهتمام المرأة بجمالها وصحة جسمها وأجزائها الحساسة؛ مما جعلها تتجه إلى تقنية الليزر لتفتيح المهبل والحصول على لون مثالي؛ إرضاءً لزوجها، لكن هل لون المهبل يؤثر على الرجل؟

حتمًا يختلف لون المهبل من امرأة إلى أخرى، باختلاف اللون الطبيعي لبشرتها، لكن يجب التنويه أن جميع النساء خاصةً في منطقة الحوض المتوسط لديهن مهبل يختلف في لونه عن لون الجسم.

فيجدر بالإشارة أن الرجل لا يكترث إطلاقًا إلى لون المهبل، فالرجال بدورهم ينجذبون إلى مهبل المرأة وأعضائها التناسلية مهما كانت، لكن ما يؤثر عليه هو ملمس بشرة المهبل والرائحة الطيبة.

تعرفي أيضًا على: أسباب سواد الشفرتين الصغيرتين

لون المهبل الطبيعي

أثناء تطرقنا إلى الإجابة على سؤال هل لون المهبل يؤثر على الرجل؟ يجدر الإشارة إلى أنه لا يوجد لون مُوحد للمهبل، يتسنى للمرأة بذل الجهد للوصول إليه.

لكن يختلف لون المهبل وفقًا لطبيعة بشرة المرأة، فتكون أشفار المهبل وردية اللون في حالة امتلاك المرأة بشرة بيضاء، وتميل إلى اللون الأرجواني أو الأحمر الداكن وأحيانًا البني باختلاف لون جلد المرأة.

حيث يتغير المهبل في فترة بلوغ المرأة تغيير جذري بفضل إنتاج المزيد من الخلايا الصبغية، وذلك إثر المستويات المرتفعة من هرمونات الأنوثة.. مما يجعل المنطقة الحساسة بأكملها عند بعض الفتيات لونها داكن أكثر من لون الجسم.

لكن يجب التنويه إلى أمر يُطمئن الكثيرات.. بالإضافة إلى عدم التفات نظر الزوج للون المهبل، فهو أيضًا لديه خلايا صبغية مُضعفة في المنطقة التناسلية؛ مما تجعلها داكنة ومُختلفة عن لون الجسم.

تعرفي أيضًا على: تجارب البنات مع تفتيح المنطقة الحساسة

تفتيح المهبل بطريقة مُجربة

بالرغم من أن إجابة هل لون المهبل يؤثر على الرجل؟ كانت مُكللة بالنفي، إلا أنه يُمكن للمرأة اتباع بعض الطُرق المُجربة لتفتيح المهبل.

أولًا: طرق طبيعية لتفتيح المهبل

يُمكن الاستعانة ببعض المُكونات المنزلية وعمل وصفة لتفتيح المهبل والمُداومة على استخدامها للحصول على نتيجة فعالة.

1- وصفة الليمون واللبن الرائب

يتم خلط ملعقة من الليمون من ملعقة كبيرة من اللبن الرائب ثم المزج بينهم جيدًا.. بعد ذلك يتم استخدام قطعة قطنية وغمرها في المزيج وتمريرها على المهبل، ويتبع ذلك التدليك لمدة 10 دقائق، وتُغسل المنطقة بماء فاتر.

2- وصفة قشور البرتقال

يحد البرتقال من الثمار الغنية بفيتامين سي، والذي بدوره يعمل على كسر خلايا الميلانين التي تزيد من لون المنطقة سوادًا، حيث يتم تجفيف القشور مع استخدام مسحوقها مع ملعقة من الحليب.

تُطبق الوصفة على المنطقة الحساسة يوميًا حتى تتخلص من التراكمات والبكتيريا؛ التي تؤثر حتمًا على لون المهبل.

3- الكركم لتفتيح المنطقة الحساسة

قد يساعد الكركم في التخلص من البكتيريا المُتراكمة على المهبل؛ مما تزيد من اختلاف لونه، علاوةً على أنه غني بمركب الكركمين الذي يعمل على تغذية أنسجة المهبل وتعزيز نضارته.

لذا يتسنى إضافة القليل منه مع الألوفيرا أو عصير البطاطا والتقليب جيدًا، ثم التطبيق على المنطقة الحساسة لمدة 20 دقيقة ويستتبع ذلك الشطف بماء فاتر.. يجب التنويه أنه يجب المُداومة على الوصفة يوميًا للحصول على نتيجة مُرضية.

تعرفي أيضًا على: تفتيح المناطق الحساسة في 3 أيام

ثانيًا: تقنيات طبية لتفتيح المهبل

أيضًا توجد تقنيات طبية حديثة يتم اللجوء إليها عند الولع بإجابة سؤال هل لون المهبل يؤثر على الرجل؟ والخوف حيال ذلك الأمر.

  • حقن الميزوثيرابي: يعد مُتاح للحقن في الأماكن المختلفة من الجسم، حيث يعمل على تفتيح الأماكن الداكنة وتكسير خلايا الميلانين وتثبط إنتاجها؛ لمنح المهبل لون فاتح مُشرق.
  • الليزر الكربوني: يتم الاستعانة به بعد الانتهاء من جلسات الليزر لإزالة الشعر، حيث يعمل على التخلص من الأماكن الداكنة مع منح بشرة المهبل نضارة.
  • التقشير البارد: فيه يتسنى للطبيب المعني تطبيق طبقة من الكريم على الطبقة الخارجية من المهبل، ليدعه بضع ساعات ليُقشر الطبقة الخارجية له؛ مما يُخلص الجلد من أي تراكمات للجلد الميت تُؤثر على لونه.
  • التقشير الكيميائي: يجب أن يكون تحت إشراف الطبيب؛ لما يتم استخدام فيه مواد كيميائية على المنطقة الحساسة بآلية مُحددة، ثم غسلها لتبدأ المنطقة بالتقشير والتخلص من الجلد الميت.

على المرأة أن تُحافظ باستمرار على صحة جسدها وأعضائها لتعزيز الرضا عن نفسها، ولكن ليس لإرضاء الزوج الذي طالما لم يكترث إلى عدة أمور.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.