تم اختيار المرأة السعودية لعضوية مجلس الشورى عام 1434 هجريا

تم اختيار المرأة السعودية لعضوية مجلس الشورى عام 1434 هجريًا بعد سنوات من العمل على تجنب توليتها أي منصب من المناصب السياسية، حيث إن المملكة كانت تقتصر على الرجال فقط، وذلك الأمر لم يقتصر على المناصب السياسية فقط فالمرأة السعودية إلى وقت قريب كانت تحرم من الالتحاق ببعض الجامعات، لذا سنوضح كل ما يخص عضوية المرأة في مجلس الشورى السعودي بشيء من التفصيل من خلال موقع إيزيس.

تم اختيار المرأة السعودية لعضوية مجلس الشورى عام 1434 هجريًا

المرأة في المملكة العربية السعودية لم يظهر دورها في المجتمع بشكل كبير، وذلك لأنها كانت تُحرم من تولي العديد من المناصب الإدارية في المملكة، ولكن قامت المملكة في ظل التطور بالسماح لها بالمشاركة في الحياة السياسية.

أصبح من الممكن أن تكون المرأة عضو من أعضاء مجلس الشورى حيث تم اختيار المرأة السعودية لعضوية مجلس الشورى عام 1434 هجريًا.

تعرفي أيضًا على: فعاليات معرض المرأة السعودية التاسع

ضوابط عضوية المرأة في مجلس الشورى

المرأة لها كافة الحقوق والامتيازات مثل التي يحصل عليها الرجل في المجلس تمامًا، كما يُقدم لها كافة الخدمات والتجهيزات التي تناسبها، ولكن هناك بعض الضوابط الإسلامية يجب العمل بها دون أن تخالف أيًا منها، وأن تقوم بإنجاز المهام، وتتولى المسؤوليات.

لذا سنوضح هذا لأن له علاقة بالأسباب التي من أجلها تم اختيار المرأة السعودية لعضوية مجلس الشورى عام 1434 هجريًا وذلك عبر السطور التالية:

  • يجب أن ترتدي المرأة الحجاب الشرعي.
  • لا تخالف أي أمر من أوامر الدين الإسلامي.
  • يجب أن تكون المرأة مستقلة عن الرجل في المجلس بحيث يكون هناك مقاعد في مكان معين من المجلس لجلوس النساء دون الرجال.
  • أن يكون للمرأة أبواب مستقلة عن الأبواب التي يدخل ويخرج منها الرجال في المجلس.
  • لابُد أن يكون للمرأة مكاتب خاصة منفصلة عن مكاتب الرجال، وذلك لتشعر بالراحة عند التعامل مع الآخرين.
  • أن يكون هناك مكان مجهز لصلاة المرأة فقط.

تمكين المرأة السعودية

لم تكتفي المرأة السعودية بأن تكون أحد أعضاء مجلس الشورى فقط، بل تولت العديد من المناصب الأخرى التي أثبتت فيها جدارتها، وحققت نجاح يفوق نجاح الرجل بمراحل، وسنوضح أهم الامتيازات التي حصلت عليها المرأة السعودية، والتي بسببها تم اختيار المرأة السعودية لعضوية مجلس الشورى عام 1434 هجريًا فيما يأتي:

1– منصب سفيرة

في الآونة الأخيرة شغلت المرأة في المملكة العربية السعودية منصب سفير 3 مرات، حيث قام الأمير بتعيين النساء في هذا المنصب أكثر من مرة، وذلك للنجاح الذي وصلن إليه هؤلاء النساء في المجال السياسي بشكل عام والسلك الدبلوماسي بشكل خاص، ومن أهم هؤلاء النساء ما يلي:

تم اختيار المرأة السعودية لعضوية مجلس الشورى عام 1434 هجريًا

ريما بنت بندر بن سلطان حيث تم تعيينها سفيرة لتمثل المملكة العربية السعودية في الولايات المتحدة الأمريكية في عام 2019م

تم اختيار المرأة السعودية لعضوية مجلس الشورى عام 1434 هجريًا

آمال المعلمي حيث تم اختيارها لتمثل المملكة العربية السعودية في النرويج في عام 2020م

تم اختيار المرأة السعودية لعضوية مجلس الشورى عام 1434 هجريًا

إيناس الشهوان تم تعيينها لتمثل المملكة العربية السعودية في كلٍ من أيسلندا والسويد.

2– منصب نائب وزير

تم اختيار المرأة السعودية لعضوية مجلس الشورى عام 1434 هجريًا

شغلت المرأة السعودية منصب نائب وزير لأول مرة في عام ٢٠١٨م حيث تولت إيمان بنت هباس بن سلطان المطيري منصب نائب وزير التجارة والاستثمار بأمر من الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود.

لم تكن نائب وزير عاديًا بل هي من القلائل الذين حصلوا على المرتبة الممتازة، ويرجع الفضل في ذلك إلى الإنجازات الكثيرة التي حققتها في عدة مجالات خلال ٢٧عام، وأفادت بها المملكة، ومن هذه المجالات:

  • الكيمياء.
  • الاقتصاد والتجارة.
  • إدارة الموارد البشرية.
  • الخدمات الصحية.
  • الطب الوقائي.
  • علم الوراثة.
  • الشؤون الاجتماعية.

3– طالبات بجامعة البترول لأول مرة

قامت المملكة العربية السعودية بالسماح للمرأة لأول مرة أن تلتحق بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن، فكان ذلك بأمر من الأمير عبد العزيز بن سلمان بن عبد العزيز، وذلك بهدف مساعدتها على تحقيق أهدافها التي من المؤكد أنها ستعود على المملكة بالتطور في العديد من المجالات.

4– مجندات بالحرم المكي  

شهر رمضان الكريم في الآونة الأخيرة في الحرم المكي لم يمكن عاديًا حيث ساهمت في تنظيم الحجاج وتوجيهم بعض مجندات الشرطة النسائية فوصل عددهم إلى 80 مجندة أو أكثر ونجحن في حماية الحجاج من أي أذى.

كما أثبتن جدارتهن في حفظ الأمن، وذلك لأنهم مدربات بشكل جيد نتيجة تلقيهن عدد من الدورات العسكرية المقدمة من قوات أمن الحج والعمرة.

مجلس الشورى السعودي

قام الملك عبد العزيز بإنشاء مجلس الشورى السعودي عام 1924م في الرياض، ولكن قد تقام فاعليات المجلس في أي مدينة أخرى بالمملكة إذا أمر الملك بهذا، ويتكون المجلس من 150 عضوًا، يقوم أعضاء المجلس بمناقشة قضية معينة في الدولة أو مشروع محدد، ثم إرسال ما توصلوا إليه للملك فهو الرأي الأول والأخير.

المجلس يتكون من 15 لجنة تعمل على دراسة القضايا والأنظمة التي تصلها من رئيس المجلس، مع العلم أن عدد لجان المجلس في بداية الأمر كانوا 8 فقط، ولكن بعد التطور الذي شهدته المملكة ظهرت الحاجة إلى تكوين لجان تعمل على دراسة أنظمة وقضايا معينة، ولذلك أصبحوا 15 لجنة.

اختصاصات مجلس الشورى السعودي

يقوم أعضاء المجلس بتوضيح آرائهم في العديد من الأمور السياسية التي تصلهم من رئيس مجلس الوزراء، وسنوضح هذه الأمور في النقاط التالية:

  • دراسة الخطة العامة التي يتم اتباعها في تطوير الحياة الاقتصادية والاجتماعية في المملكة العربية السعودية.
  • النظر في كافة أنظمة الدولة.
  • النظر في اللوائح الجديدة، والمعاهدات والاتفاقيات سواء كانت محلية أو عالمية.
  • دراسة التقارير السنوية التي يتم إصدارها من قِبل الحكومات والوزارات، ثم يقوم أعضاء المجلس بإبداء رأيهم فيها.

شروط عضوية مجلس الشورى

هناك العديد من الشروط التي يجب أن تتوافر في الشخصية السياسية حتى يتم قبول انضمامها إلى المجلس حيث لها صلة بالعامل الذي من أجله تم اختيار المرأة السعودية لعضوية مجلس الشورى عام 1434 هجريًا، لذا سنوضحها فيما يلي:

  • أن يحمل الشخص الجنسية السعودية كما يشترط أن يكون أصله سعودي، وتمت ولادته بالسعودية.
  • يجب أن يكون عمر الشخص لا يزيد عن 30 عام كحد أقصى.
  • لابُد أن يكون له خبرة كبيرة في المجال السياسي.
  • أن يكون لدى الشخص ثقافة واسعة وعلم بأمور المملكة.

تعرفي أيضًا على: بحث عن المرأة السعودية

حقوق أعضاء مجلس الشورى السعودي

يوجد العديد من الحقوق والامتيازات التي يتيحها المجلس لأعضائه، التي تعرفنا عليها عند البحث عن الأسباب التي من أجلها تم اختيار المرأة السعودية لعضوية مجلس الشورى عام 1434 هجريًا، لذا سنذكرها فيما يأتي:

1– حرية الرأي

يتيح نظام مجلس الشورى إلى الأعضاء إمكانية التعبير عن آرائهم في كلٍ من اجتماعات اللجان، وجلسات المجلس، وذلك لأن الهدف من المجلس هو التشاور.

فعلى سبيل المثال إذا واجهت المملكة مشاكل اقتصادية، فأعضاء المجلس يعملون على دراسة هذه المشاكل، ومن ثم يبدون رأيهم فيها، ويعملون على نقدها بشكل بناء للتوصل إلى الحل الصحيح وبأقل خسائر ممكنة.

2– اقتراح المشروعات

يتيح نظام المجلس للأعضاء إمكانية اقتراح أفكار لتنفيذها على أرض الواقع لتطوير مرافق الدولة بشكل عام إلى جانب تعديل الأنظمة التي لا تعمل على تحقيق الهدف المطلوب، وذلك من خلال السماح لكل 10 أعضاء من المجلس بطرح مشروع أو تغيير نظام موجود بشكل فعلي في المملكة.

3– ميزة الحصانة

أعضاء مجلس الشورى يمتلكون حصانة، تجعل من المستحيل اتخاذ أي إجراء قانوني أو حكومي ضدهم إلا بعد موافقة رئيس مجلس الشورى على ذلك، كما أن طرق التحقيق معهم، والأحكام التي يحصلون عليها في حالة مخالفتهم قواعد المملكة تكون تابعة لإجراءات المجلس.

4– الحقوق المالية

إن أعضاء المجلس يحصلون على المكافآت بشكل شهري، كما يقدم لهم المجلس بدل نقل في الفترة التي يكون الشخص فيها عضو في المجلس، ويقدم لهم المجلس بدل سكن بشكل سنوي.

كما يحق لأعضاء المجلس ألا يستغنوا عن وظيفتهم التي كانوا يمتلكونها قبل الانضمام إلى المجلس بشرط ألا يحصلوا على راتب مقابل ذلك حيث يتم الحصول على الراتب بشكل مجمل بعد خروجه من المجلس.

تعرفي أيضًا على: إنجازات المرأة السعودية

5– طلب الإعفاء

إذا أراد أي عضو من أعضاء المجلس أن ينهي عضويته، فمن الممكن أن يقدم على طلب بذلك إلى رئيس المجلس.

6– فترة الإجازة

يقدم المجلس لأعضائه إجازة بشكل سنوي تعرف باسم الإجازة البرلمانية فهي عبارة 45 يوم فقط على أن تبدأ من يوم 23 من شهر يوليو من كل عام وتنتهي في يوم 5 من شهر سبتمبر.

المرأة السعودية أثبتت جدارتها في العديد من المجالات، وأثبتت أنها تقدر على تحقيق الإنجازات التي يحققها الرجل، بل إنها فاقت نجاحه في بعض المجالات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.