هل يجوز ممارسة العادة مرة في الشهر للبنات

هل يجوز ممارسة العادة مرة في الشهر للبنات؟ وما حكم ممارستها في الإسلام بشكل عام؟ العادة السرية من الأمور الشائكة التي لا تتطرق إليها الكثير من الألسنة، لذا ومن خلال موقع إيزيس سوف نتناول كل ما يخص العادة السرية للفتاة من أحكام فقهية في الكتاب والسنة النبوية المطهرة، وذلك عبر السطور التالية.

هل يجوز ممارسة العادة مرة في الشهر للبنات

في بداية الأمر علينا أن نعلم أن الدين الإسلامي قد وضع الكثير من الحدود للفتاة، والتي يجب أن تلتزم بها من أجل أن يكتمل إسلامها، ويكون لها الصفات الصالحة التي تؤهلها لأن تدير بيتًا مسلمًا وأن أمًا تنشئ أجيال، فقد قال الله تعالى في سورة النور الآية رقم 31

وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا ۖ وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَىٰ جُيُوبِهِنَّ ۖ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَىٰ عَوْرَاتِ النِّسَاءِ ۖ وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ ۚ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَ الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ“.

فالفتاة المسلمة من شأنها أن تكون ملمة بالجوانب التي يفرضها عليها دينها، ومن أهمها أن تحفظ فرجها، أي لا تترك لنفسها المجال لأي من الممارسات الحميمة كونها لم تتزوج، فالعادة السرية من الأمور التي حرمها الله عز وجل، حتى وإن لم يرد هنالك نص ديني صريح يوضح ذلك.

فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في رواية الصحابي النعمان بن البشير:

سَمِعْتُ رَسولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ يقولُ: وأَهْوَى النُّعْمانُ بإصْبَعَيْهِ إلى أُذُنَيْهِ، إنَّ الحَلالَ بَيِّنٌ، وإنَّ الحَرامَ بَيِّنٌ، وبيْنَهُما مُشْتَبِهاتٌ لا يَعْلَمُهُنَّ كَثِيرٌ مِنَ النَّاسِ، فَمَنِ اتَّقَى الشُّبُهاتِ اسْتَبْرَأَ لِدِينِهِ، وعِرْضِهِ، ومَن وقَعَ في الشُّبُهاتِ وقَعَ في الحَرامِ، كالرَّاعِي يَرْعَى حَوْلَ الحِمَى، يُوشِكُ أنْ يَرْتَعَ فِيهِ، ألا وإنَّ لِكُلِّ مَلِكٍ حِمًى، ألا وإنَّ حِمَى اللهِ مَحارِمُهُ، ألا وإنَّ في الجَسَدِ مُضْغَةً، إذا صَلَحَتْ، صَلَحَ الجَسَدُ كُلُّهُ، وإذا فَسَدَتْ، فَسَدَ الجَسَدُ كُلُّهُ، ألا وهي القَلْبُ” (صحيح).

بناءً على ذلك فإن العادة السرية من الأمور التي حرمت في الإسلام لا محالة، لكن ماذا إن مارستها الفتاة مرة واحدة في الشهر فقط، هنا يأتي حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم حيث قال في رواية جابر بن عبد الله:

ما أسكرَ كثيرُهُ فقليلُهُ حرامٌ” (صحيح)، وهذا الحديث إن دل على أمر ما، فإنما يدل على أنه ما يحرم كثيره فهو محرم قليله أيضًا بغض النظر عن عدد المرات، وبذلك نكون قد أجبنا على سؤال هل يجوز ممارسة العادة مرة في الشهر للبنات بشيء من التفصيل.

تعرفي أيضًا على: كم مرة يجب ممارسة العادة في الأسبوع للبنات

كيفية الابتعاد عن ممارسة العادة للبنات

العادة السرية من الأمور التي تتسبب للفتاة في الكثير من الأضرار، سواء أكانت تمارسها بشكل مستمر أو على فترات متقطعة، لذا كان من الضروري أن نتعرف على الطريقة الصحيحة التي من الممكن أن تقوم الفتاة من خلالها بالإقلاع عن ممارستها، حيث أتت على النحو التالي:

1- الابتعاد عن المثيرات الحميمية

على الفتاة أن تحاول أن تبتعد عن أي من المثيرات الحميمة، كمشاهدة الأفلام التي تحتوي على اللقطات غير اللائقة، فلا تنسى أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد قال في حديثه الشريف:” العينُ تَزني والقلبُ يَزني فزِنا العينِ النظَرُ وزِنا القلبِ التمَنِّي والفَرجُ يُصَدِّقُ ما هُنالِكَ أو يُكَذِّبُهصحيح رواه أبي هريرة.

لذا عليها أن تغض بصرها، وتبتعد عن أي من العوامل التي تساعد على إثارتها من الناحية الحميمية، وأن تدعو الله عز وجل أن يمن عليها بالزواج الحلال الطيب، فتسعد في الدارين، فقد قال جل في علاه في محكم التنزيل في سورة النور الآية رقم 33:

وَلْيَسْتَعْفِفِ الَّذِينَ لَا يَجِدُونَ نِكَاحًا حَتَّىٰ يُغْنِيَهُمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ ۗ وَالَّذِينَ يَبْتَغُونَ الْكِتَابَ مِمَّا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ فَكَاتِبُوهُمْ إِنْ عَلِمْتُمْ فِيهِمْ خَيْرًا ۖ وَآتُوهُم مِّن مَّالِ اللَّهِ الَّذِي آتَاكُمْ ۚ وَلَا تُكْرِهُوا فَتَيَاتِكُمْ عَلَى الْبِغَاءِ إِنْ أَرَدْنَ تَحَصُّنًا لِّتَبْتَغُوا عَرَضَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۚ وَمَن يُكْرِههُّنَّ فَإِنَّ اللَّهَ مِن بَعْدِ إِكْرَاهِهِنَّ غَفُورٌ رَّحِيمٌ“.

تعرفي أيضًا على: متى تكون العادة حلال للعزباء

2- التقرب من الله جل في علاه

” يقولُ اللَّهُ عزَّ وجلَّ: أنا عِنْدَ ظَنِّ عَبْدِي بي، وأنا معهُ حِينَ يَذْكُرُنِي، إنْ ذَكَرَنِي في نَفْسِهِ، ذَكَرْتُهُ في نَفْسِي، وإنْ ذَكَرَنِي في مَلَإٍ، ذَكَرْتُهُ في مَلَإٍ هُمْ خَيْرٌ منهمْ، وإنْ تَقَرَّبَ مِنِّي شِبْرًا، تَقَرَّبْتُ إلَيْهِ ذِراعًا، وإنْ تَقَرَّبَ إلَيَّ ذِراعًا، تَقَرَّبْتُ منه باعًا، وإنْ أتانِي يَمْشِي أتَيْتُهُ هَرْوَلَةً. وفي روايةٍ: بهذا الإسْنادِ، ولَمْ يَذْكُرْ: وإنْ تَقَرَّبَ إلَيَّ ذِراعًا، تَقَرَّبْتُ منه باعًا” (صحيح) رواه أبو هريرة.

لذا في سياق التعرف على الجواب الصحيح لسؤال هل يجوز ممارسة العادة مرة في الشهر للبنات على الفتاة أن تعلم أنه أفضل ما قد تقوم به بدلًا من تلك الممارسة التي حرمها الله عز وجل، أن تتقرب إليه وأن تكثر من الدعاء إليه، فإنها بذلك تحصل على الكثير من الحسنات.

كما يمن الله عليها بالستر والعفة، المرأة في حاجة دائمًا إلى مساندة الله لها حتى لا تقع في الذنوب سواء الصغير منها أو الكبير.

3- التعرف على أضرار العادة

من الأمور التي تجعل الفتاة تبتعد عن العادة السرية كي لا تكون قد أصابت حدًا من حدود الله كما رأينا في الجواب على سؤال هل يجوز ممارسة العادة مرة في الشهر للبنات، أن تعرف أن ممارستها لها العديد من الأضرار، والتي تتمثل فيما يلي:

  • التشتيت الذهني، فممارسة العادة السرية من الأمور التي تتسبب في عدم قدرة الفتاة على التركيز كونها تؤثر بشكل مباشر على الأعصاب، مما يؤدي إلى ذلك فضلًا على التوتر.
  • الشعور بالكسل، حيث تؤثر العادة على الأعصاب بشكل قوي.
  • عدم القدرة على الاستمتاع الحميمي بعد الزواج.
  • الشعور بالنقص كون الفتاة تمارس تلك العادة بدلًا من انتظار الاستمتاع في إطار شرع الله تعالى.

تعرفي أيضًا على: هل العادة السرية تسبب عقم عند البنات

4- ممارسة بعض الأنشطة

يجب على الفتاة أن تضع في عين الاعتبار أن وقت الفراغ من أهم العوامل التي تدفعها إلى ممارسة العادة، لذا فإنها من الضروري أن تشغل كافة أوقات فراغها من خلال القيام بالأنشطة المفيدة، كأن تعمل على تنمية مهاراتها أو تعلم أي من المجالات الجديدة.

ديننا الحنيف دائم الحرص على المحافظة على الفتاة، ويمكننا أن نتأكد من ذلك بعد أن رأينا الجواب على سؤال هل يجوز ممارسة العادة مرة في الشهر للبنات.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.