نقاط ضعف المرأة المتكبرة

نقاط ضعف المرأة المتكبرة يراها الرجل واضحة أمام ناظريه ما إن بدأ في التعامل معها.. فهي الناقصة التي تدعي الكمال وإلا ما كانت لتتعجرف، فرغم أن قلة قليلة من النساء هنّ واثقات في أنفسهنّ إلا أن المتكبرة لديها نصيبًا لا يُستهان به من الثقة، ربما زائدًا عن الحد إن صحّ القول.. وفي موقع إيزيس يُمكننا تسليط الضوء على المرأة المتكبرة، ما بين قوتها وضعفها.

نقاط ضعف المرأة المتكبرة

يُقال إن الرجال عادةً ما يذهب غرورهم مقابل غاية ما تجاه امرأة.. إلا أننا نقول إن حواء لا يُمكنها التخلي عن غرورها أمام رجل مهما كانت الغايات، فهي من تواصل تكبرها إلى أن تصل به عنان السماء ولو كانت أمام أوسم الرجال وأكثرهم نخوة.

قلنا إن المتكبرة تدّعي الكمال.. فهل هذا ادعاء أم هي كاملة في نظرها -على الأقل- بالفعل؟ لا دعونا نتفق أن المرأة المتكبرة هي أضعف النساء وأنقصهم، لا أخفيكم سرًا ففيها من نقاط الضعف ما يجعل الرجل يقف لوهلة ليتأنى.. نذكر منها ما يلي:

1- إن تكبرها قبح

إن اعتبرنا أن المرأة المتكبرة على الأغلب تكون من النساء الجميلات، وإلا ما كانت لتتكبر هكذا وتمنح نفسها تلك الثقة العمياء.. فدعونا نتفق على أن تكبر المرأة وغرورها يحط من جمالها الفتاك مهما نالت من الجمال نصيبًا فاتنًا، ومهما اعتبرت جمالها سلاحًا أمام الرجال إلا أنها في أعينهم أقبح النساء.

فالمرأة الجميلة هي أكثر تواضعًا، فيكون الجمال صفتها، أما عن التكبر فيها لا يزيدها إلا قبحًا، في طباعها وشيمها، حيث يختلط “الحابل بالنابل” لأن تكبرها يتجلى ويطغو على جمالها أمام الناظرين إليها.

2- تشعر دائمًا بالتهديد

من نقاط ضعف المرأة المتكبرة أنها لا تجد شعورًا بالعظمة على غيرها، إنما تشعر بأنها مهددة طالما كانت تتعامل مع الأخريات.. في محيط عملها وبين أصدقائها وأقربائها، فهي تتنافس معهن على الدوام لتصير هي الأفضل، لكن لا يكون التنافس شريفًا بأي حال.

حيث إنها لا تريد التفوق عليهنّ لأنها تستحق.. لا بل تسعى إلى إسقاطهنّ لتكون هي الأعلى مقارنة بهنّ، فلا يتسنى لها المُضي قدمًا دونما أن تخطو على أحلام الآخرين.

3- دومًا هناك مواجهة

لا يسع المتكبرة أن تخوض في حديث ما لإيصال وجهة نظرها عن طريق حواري إقناعي، لا تدخل جدالًا من الأساس وهي لا ترى إلا نفسها ورأيها.. تهاجم فقط لأجل الهجوم، ربما لتُظهر شيئًا من الدراما!

فهي دومًا تقول ما هو مثير للجدل، ولا تعطي فيه إلا الغموض، ترى أن تكبرها يجب أن يتجلى أمام الآخرين فيما يسمعون منها، يبدو وكأنها تحاول خوض معركة على الدوام.

4- تحمل موقفًا سلبيًا

أينما ذهبت.. فهي لا تحمل نفسها إلا طاقات سلبية، تنجم عن شعورها بأنها تستحق المدح من الآخرين حتى ولو لم تكتسبه بالفعل إثر أي شيء، إنما هي في قرارة نفسها لا تستحق إلا كل الثناء.

ستكون بمثابة سحابة المطر.. لا أحد يحب أن يتواجد معها في مكان ما، طالما تبدو في مزاج سيء، هكذا تغمرها المشاعر السلبية طيلة الوقت، فهي بحق دومًا تشعر بالنقص.. وذلك من أشد نقاط ضعف المرأة المتكبرة تأثيرًا.

5- لها دافع خفيّ وراء تصرفاتها

نعي أن المرأة المتكبرة لا تحمل قلبًا من ذهب.. فهي أنثى يجتمع فيها الكبرياء والأنانية والتعالي والثقة الزائدة.. تلك الصفات التي تتلخص في “الأنا العليا”، تجدها لا تأبه بما يشعر به الآخرون، هم وسائل بالنسبة إليها، تكون فقط على قدر من اللطف إن كانت بحاجة إلى ذلك.. تبحث عن ذاتها في كل التعاملات، لا مكان للإنسانية في دوافعها، إنما دافعها الوحيد هو ذاتها.

6- ربما تكون لعوبًا

أحيانًا ما تكون المرأة المتكبرة ذات شخصيات متباينة في آن واحد، ترتدي أقنعة مختلفة لا تراها على شاكلة واحدة، وبالتالي لن يكون هناك من يشعر بالأمان في حَضرتها.. وهذا ما يمكن إدراجه في نقاط ضعف المرأة المتكبرة.

فلا يُمكن الوثوق بها أو إعطائها مفتاح الأمان والطمأنينة، لمدى تواطؤها، فهي من تسعى إلى استخدام الآخرين لنيل أغراضها الخاصة.. تغلب الأنانية على طباعها كثيرًا وتشكل فيها مزيدًا من التكبر.

تعرفي أيضًا على: نقاط ضعف المرأة اللعوب

7- لا يُستمع إليها

مما هو معروف أنه لا يستمع أحد إلى من لا يستمع إلا نفسه.. فحينما تجد تلك المتكبرة تعشق الحديث عن مزاياها الحسنة، التي تضفي على محاسنها الكثير في نظرها، لا تطيق أن تستمع إلى المزيد، ولا تأبه بذكائها الذي تراه غير محدود ومعرفتها الواسعة.

لاسيما إن تجلى أمام سامعيها كم أن تفكيرها بحق محدود.. فهي ليست إن كانت بها تلك الصفات الجذابة بالفعل ما كانت بحاجة ماسّة إلى ذكرها مرارًا، فربما تتولى أفعالها ذلك! فمن نقاط ضعف المرأة المتكبرة أنها تحتاج إلى قدر كبير من الاهتمام ليستمع الآخرون إلى ما تقوله.

8- تحتاج إلى الاحتواء

كغيرها من الفتيات، مهما تظاهرت بالقوة والصلابة فهي في نهاية المطاف بحاجة إلى الاحتضان والرعاية.. طالما ادعت أنها مستقلة، إلا أنها في حقيقة الأمر تحتاج إلى من يشاركها، هذا على عكس مما تضمره أنها تكتفي بذاتها، إلا أنها تعتبر أن الأوجاع والاحتياج والبكاء.. والمشاعر والانفعالات من هذا القبيل ما هي إلا مشاعر هشّة لا يجب أن تُظهرها، ولا يجب على أحدهم أن يكتشفها.

9- فاقدة للثقة بالنفس

لا يغرنك ما تفتعله تلك المتكبرة أمام الآخرين فتتظاهر وكأن لديها قدر كبير من الثقة وفي الواقع لا تمتلك منها شيئًا، وذلك بشأنه أن يكون من نقاط ضعف المرأة المتكبرة.. فهي تدرك تمام الإدراك أن هناك ما ينتقصها، لكنها تسعى إلى إخفائه جاهدة، حتى لا يظهر أمام الآخرين فتفتقد رونقها.

تعرفي أيضًا على: هل عدم الثقة بالنفس مرض نفسي!

الفارق بين المرأة الواثقة من نفسها والمتكبرة

لا مجال للخلط ما بين الاثنتين.. فتلك الواثقة لا تقارن بالمتكبرة، فالثقة صفة مطلوبة وضرورية في حواء طالما يبحث عنها الرجل، وما إن وجدها في امرأة فقد وجد ضالته، فالواثقة من ذاتها تستتبع بذلك الكثير من الصفات الإيجابية التي تخول لها الخوض في كثير من الأشياء دون أن تأبه، فهي تعلم تمامًا قدراتها ومهاراتها.

كذلك فالزوجة الواثقة من نفسها لا ترتدي أمام زوجها الأقنعة، بل لها قلبًا صافيًا صادقًا، لا تكبد الرجل بدور الضحية التي تعيشه غيرها من النساء، ولا تكلفه عناءً في التعامل معها.

هذا عن الواثقة.. فماذا عن المتكبرة؟ هي واثقة أيضًا في نفسها ولا ننكر ذلك، إلا أنها أضفت على ثقتها الكثير من التكبر والعجرفة فاستحالت ثقتها في نفسها إلى ما لا يُحجم، فتجاوزت وأصابها الغرور.

لا شك أن لكلا المرأتين حضورًا، ولكلاهما أيضًا دور قيادي، إلا أن أوجه التشابه بينهما لا تمنع وجود الاختلاف المحقق.. نوجز القول هنا إن الثقة في النفس إن زادت عن الحد المسموح كانت تكبرًا لا يُحمد.

هذا الفارق بينهما الذي يتجلى في مدى احترام الناس للواثقة من نفسها، لأنها ليست هشّة بل هي نموذج مثالي، أما عن المتغطرسة فينعتونها بكل الصفات السيئة التي ربما لا يرونها إنما حكموا عليها إثر تكبرها الواضح أمام العيان.

تعرفي أيضًا على: أخطر أنواع النساء

طرق للسيطرة على المرأة المتكبرة

لكل امرأة مفتاح مهما كان بها من طباع، لو استطاع أحدهم معرفته لكان قادرًا على اكتشاف أسرارها الكامنة.. أما عن المتكبرة فيشوبها طباع خفية وراء الظاهر منها يمكن التعامل معها كما يلي:

  • عدم الدخول معها في مواجهة عنيفة، لا طائل من ورائها، وبدلًا من ذلك يمكن التحلي بالصبر والهدوء، حتى تطمئن أنه لا مناص من التعامل على أفضل نحو وتتخلى عن ثورتها العارمة.
  • ربما تحتاج تلك المرأة فقط إلى طمأنتها بأنها جيدة لأنها كذلك لا لما تتظاهر به.. دون مبالغة في تقديرها وثنائها حتى لا تشعر أنه إطراء مزيف، ولا انتقاص من شأنها بالقدر الذي يجعلها تتمادى في تكبرها.
  • توضيح أنك تتقبل ذاتك، فمهما كانت محاولاتها لإسقاط الآخرين لإعلاء ذاتها ستبوء بالفشل أمام تقبل ذاتك تمامـًا أمامها.

من المهم دائمًا أن تصبحين امرأة واثقة في نفسك.. تعرفين مدى أهميتك ومكانتك ولا تنظرين إلى الضعف فيك أكثر منه إلى القوة، لكن.. ما إن استحالت تلك الثقة تكبرًا لن يصير الوضع على أكمل وجه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.