نقاط ضعف المرأة الثلاثينية

نقاط ضعف المرأة الثلاثينية كثيرة ومتعددة، كونها قد وصلت إلى مرحلة عمرية حساسة بعض الشيء عبارة عن مزيج بين النضوج والمشاعر المتضاربة، لذا أراد موقع إيزيس أن يسلط الضوء على ذلك السن دونًا عن غيره من أجل التعرف عن كثب على نقط ضعفه في الجنس الناعم، وذلك من خلال السطور التالية.

نقاط ضعف المرأة الثلاثينية

بوصول المرأة إلى عمر الثلاثين، من الممكن أن تجد أنها تشعر بكبر السن، وأن شبابها قد ضاع هباءً حتى وإن تمكنت من تحقيق كافة الأمور التي كانت تود أن تصل إليها في مرحلة العشرينات، إلا أن الهرمونات النسائية تكون هي المتحكم الأول والأخير في تلك المرحلة.

فقد تدخل المرأة في حالة من الاكتئاب جراء شعورها بأنها قد كبرت ويتفاقم الأمر بإيهامها لنفسها أنها لم يعد بها الرغبة من قِبل زوجها إن كانت قد تزوجت، ولكن في حقيقة الأمر فإن الدخول إلى تلك المرحلة العمرية هو بداية الشباب الحقيقي.

حيث تكون قد اكتملت ملامح الأنوثة في المرأة مزامنة مع اكتمال نضجها، فتصبح خليطًا محببًا لدى الكثير من الرجال، كذلك تتغير كافة المفاهيم لديها، فتصبح أكثر إدراكًا في الأمور بعد أن تعطي قلبها متسع من الراحة من أجل أن تنظر إليها بنظرة عقلانية بحتة بحثًا عن الحل.

داخل ذلك المزيج غير المفهوم، أحيانًا نجد أن المرأة الثلاثينية تمتلك الكثير من نقاط الضعف التي يجب أن نتعرف عليها بشيء من التفصيل، حيث تتشكل فيما يلي:

1- صدق الأفكار

من أهم نقاط ضعف المرأة الثلاثينية التي يُمكن أن تأسر قلبها وروحها إن وجدت أن الرجل الذي تتعامل معه يعاملها على أنها امرأة ناضجة عاقلة فلا يسعه أن يضحك عليها من خلال قول الكذب والترهات المختلفة.

بل يرى أن أقصر طريق لنيل ثقتها وكسب قلبها أن يكون صادق النوايا تجاهها ولا يعمل على العبث بها مما يقلل من شأنها، فهي لم تعد تلك الصغيرة التي من الممكن الضحك عليها والاستهانة بقدرها.

تعرفي أيضًا على: متى يفقد الرجل هيبته أمام المرأة

2- حضور الرجل

أيضًا تنجذب المرأة الثلاثينية إلى الرجل الذي له حضورًا طاغيًا، فبإمكانه أن ينال من قلبها ويلفت نظرها، بعد أن كانت تميل إلى ذلك الشاب الذي يضع البرفان الفلاني ويرتدي الساعة الفلانية.

فإن نمط تفكير المرأة يتغير بشكل جذري عند الوصول إلى عمر الثلاثين، فلا تضع في عين اعتبارها سوى أن يكون الرجل عاقلًا هادئًا له حضورًا طاغيًا من شأن الكبير أن يحترمه قبل الصغير.

3- باقات الورد

قد تميل الكثير من النساء إلى حب الورد كنوع من أنواع الرومانسية والأحاسيس المرهفة، إلا أن المرأة الثلاثينية على الأخص تعشق الورد حتى وإن لم تكن تميز بكونها الحالمة الرومانسية التي تعيش قصة الحب الرائعة.

لعل من أشهر الجمل التي تؤكد لنا ذلك التي قالتها هند صبري عندما كانت تلعب دور الأم الثلاثينية المُتعبة من أشغال الحياة فقالت لزوجها: (عاوزة ورد يا إبراهيم)، فعلى الرغم من أن الأمر قد أصبح على محض الدعابة، إلا أنه من أقوى نقاط ضعف المرأة الثلاثينية أن يجلب لها زوجها أو شريك حياتها باقة من الورود.

4- الخروج إلى الأماكن القديمة

من الأمور التي تخطف قلب المرأة الثلاثينية أن يعد لها شريك حياتها مفاجأة من نوع خاص ويصطحبها في مكان ت ُحبه على أن يكون ذلك المكان مرتبطًا ببعض الذكريات الخاصة بها في مرحلة المراهقة أو ما بعدها.

ففي تلك الحالة قد يرى الرجل أن الثلاثينية الناضجة قد عادت إلى عُمر المراهقة إن لم يكن الطفولة، إلا أن ذلك الأمر من شأنه أن يحسن من حالتها النفسية ويذهب بها إلى آفاق قد تناستها في زحمة الأيام.

5- إعطاء الاهتمام المطلق لها

المرأة الثلاثينية تكون حساسة بعض الشيء، فلا تحب أن تشعر أن هناك من الأمور ما هو أهم منها، وإلا تجدها في تلك الحالة لا يمكنها أن تفعل أي من الأشياء سوى الدخول في نوبة من الحزن المطلق.

لذا على الرجل إن أراد أن يحتفظ بامرأته الثلاثينية المفعمة بالحيوية فليحتويها ببالغ الاهتمام، ويعمل على تلبية طلباتها على أكمل وجه حتى لا تشعر أنه هناك ما هو أفضل أو أهم منها، فهي إن وجدت ذلك تُقدم كافة المشاعر الحانية على طبق من ذهب لذلك الرجل.

تعرفي أيضًا على: كيف تعرف الزوجة اللعوب

6- قوة الرجل وسيطرته

لا تحب المرأة الثلاثينية أن تشعر أنها قد أصبحت الشخص الذي يعتمد عليه في العلاقة، وإلا تجدها تفر هاربة لا تود أن تستمر في إقامتها، بل من أفضل أهم نقاط ضعف المرأة الثلاثينية أنها تحب أن يفرض الرجل سيطرته عليها.

كما أن يتحكم بها التحكم الكامل حتى وإن أظهرت أنها لا تريد ذلك وأنها قد كبرت على تلك التحكمات، فكل ما يُشعرها أنها طفلة من شأنه أن يجذبها ويجعل منها خاتمًا في إصبع الرجل.

7- الرجل الواضح

لا تميل المرأة الثلاثينية إلى الرجل التي ترى أنه يتلاعب بها وبعقلها، ويرى أنها لا تقدر على التفرقة بين الأمور الجادة وغير ذلك، فلم يعد لديها متسع من الوقت لخوض التجارب التي تستنفذ من عمرها دون جدوى.

بل إن أكثر الأمور التي تميل إليها في الرجل أن يكون واضحًا أمامها، ولا يحيد في الحديث فتشعر أنها غير قادرة على فهم ما يود قوله، فالجدير بالذكر أن المرأة الثلاثينية ذكية لأبعد الحدود ولا تحب أن تطيل في الحديث إن رأت أنه يسير على النحو الذي لا تحبه.

أما إن رأت أن الرجل مثل الماء العذب أمامها، فإنها تنخرط معه غير مبالية سوى بأن تسير العلاقة على ما يُرام ويصل بهما الأمر إلى الزواج الناجح.

تعرفي أيضًا على: صفات المرأة الشمالية الغربية

8- التسامح في العلاقة

من الأمور الهامة التي يجب أن نتعرف عليها كونها إحدى نقاط ضعف المرأة الثلاثينية هي التسامُح، فالمرأة في تلك المرحلة ترى أن وقوعها في الخطأ أمر لا يُستهان به، لذا فإن سامحها الرجل فإنه مقدر لها، ومحبًا لها حبًا جمًا ولا يود في أن يفرط فيها، وفي تلك المرحلة لا تتوانى في تقديم روحها فداءً له.

الجدير بالذكر أن المرأة الثلاثينية ذاتها قد لا تتمتع بتلك الصفة في الكثير من الأحيان على الرغم من رقتها وحنان قلبها، كونها تشعر أن التسامح قد يكون ضعفًا منها، لا ينبغي أن تتبعه بعد أن وصلت إلى تلك المرحلة العمرية من النضج.

إلا أن ذلك التفكير من شأنه أن يتغير في الكثير من الأحيان إن كان الطرف الآخر في العلاقة يستحق التنازل والتسامح من أجله.

دخول المرأة في المرحلة الثلاثينية من أهم ما قد تُعاصره، لذا عليها الاستمتاع بكل دقيقة تمُر في تلك الفترة، فهي في ريعان شبابها وأنوثتها ونضجها في آنٍ واحد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.