معلومات وحقائق عن الأم

معلومات وحقائق عن الأم من شأنها أن تكون محور تحول في علاقة أحدهم بوالدته،  خاصةً ممن لا يعلمون بفضل الأم، والمكانة العالية التي وضعها الله عز وجل فيها، كونها تحملت الكثير من الآلام التي لم يكن معها حينها سوى ربها جل في علاه، لذا ومن خلال موقع إيزيس سوف نتعرف على الكثير من المعلومات التي تدور حول المرأة الوحيدة التي على أتم استعداد لأن تنفق عمرها في سبيل إسعاد أولادها.

معلومات وحقائق عن الأم

الأم هي هبة من الله جل في علاه، هي الرحمة، هي الحب والسكينة والطمأنينة، هي الروح التي على أهبة الاستعداد أن تخسر عمرها كله، على أن تضمن أن يظل أولادها مكروه، تلك الأم التي من الممكن أن تنظر إليك وداخلها الكثير من الكلمات التي لا تود أن تنطق بها حتى لا تشعر بألمها.

إنها الأم يا سادة التي قال عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم أنها أحق الناس بحسن الصحبة، فمن يمكنها أن تتعب مثلها لأجلنا، من يمكنه أن يسهر على راحتنا سواها، هي التي تعطي بلا مقابل وتجود بما هي في حاجة إليه دون أن توضح ذلك، طالما أن ابنها بخير.

فهناك معلومات وحقائق عن الأم كثيرة لا يعرفها الأبناء، لكن كان من الضروري أن نسلط عليها الضوء، حتى يتأكد الابن، أنه في نعمة لا يدركها ولا يعرف قيمتها، لذا سنتناول بعضًا منها من خلال ما يلي:

  • تشتاق المرأة كثيرًا إلى حدوث الحمل، وفي حالة حدوثه تشعر بالكثير من الارتباك ويتغير أسلوب حياتها بالكامل.
  • تبدأ الحامل منذ أن تعرف بخبر الحمل في التحدث إلى الجنين، كما لو أنه يسمعها ويفهم حديثها.
  • في حالة اكتمال الجنين فإنه يشعر بالراحة البالغة عن الاستماع إلى نبضات قلب أمه، لذا فإنه يصمت في أحضانها عقب ولادته، وهو لا يعلم عنها شيئًا.
  • كذلك في حالة تحدث الأم إلى جنينها، فهو يخرج إلى الدنيا، وهو قادرًا على تمييز صوتها.
  • في فترة الحمل تواجه المرأة الكثير من الآلام القوية، خاصةً إن كانت ضعيفة البنية، لكنها لا تهتم إلى ذلك كون طفلها بخير.
  • تتناول المرأة الكثير من المنتجات والمأكولات التي قد لا تحبها على الإطلاق، كونها تحتوي على العناصر التي يحتاجها الجنين.
  • يصل ألم طلق الولادة إلى الألم الذي يعادل كسر نحو 62 عظمة في الجسم، لكنها تتحمل وتصبر ولا تبالي.
  • يعادل ألم الولادة ثاني أقسى ألم على وجه الأرض عقب الحرق حيًا، والجدير بالذكر أنه عندما تستفيق المرأة من تلك العملية، تسأل هل أتى بخير؟
  • عندما يأتي الطفل إلى الدنيا، فإنه من الممكن أن تظل الأم مستيقظة قرابة 48 ساعة من أجل رعايته على أن يتزامن ذلك مع ألم الولادة، فالأم هي المزيج الرائع من القوة والحنان في آن واحد.
  • كذلك الأم هي الوحيدة القادرة على فهم إيماءات ابنها على الرغم من عدم نطقه الكلمات الواضحة المستساغة.
  • الأم هي الوحيدة التي لا تكف عن الدعاء لأولادها، مما كانت تعاني منهم من آلام وضغوط نفسية، والتي غالبًا ما تظهر بعد وصولهم إلى سن المراهقة.
  • يظل الابن في نظر عين الأم طفلًا صغيرًا، حتى وإن أصبح له بيته وأسرته.
  • من الممكن أن تكون الأم في حاجة بالغة إلى شيء ما، لكنها إن رأت في عين طفلها أنه يريدها، لا يمكن لقلبها أن يطاوعها في أن تؤخرها عنه.

تعرفي أيضًا على: حوار بين ثلاثة أشخاص عن الأم

فضل الأم على الأبناء

للأم فضل عظيم على الأبناء لا يمكن لأي من الأشخاص نكرانه، ولعل الأمر قد تجلى لنا من خلال سرد بعض معلومات وحقائق عن الأم، فهي التي تسهر الليالي طوال عمرها من أجل راحة الأبناء.

هي التي تنتظر الاستماع إلى عبارة كل عام وأنت بخير يا أمي، بعد أن تحملت آلام الحمل والولادة، وعلمتنا المشي، وعلمتنا التحدث، وأمسكت بيدنا خوفًا من التعثر، وتتمنى لو أنه بإمكانها أن تظل ممسكة بيدنا طوال العمر، لذا فإنه لا يسعها إلا الدعاء لنا، والذي يبيقها ساهرة في وقت السحر.

هي الأم يا سادة التي تقف الساعات المطولة في المطبخ تقوم بطهي أشهى الأطعمة مهما كانت متعبة، ولا يغشاها النعاس إلا بعد أن تطمئن أن أولادها بخير، دافئين، مطمئنين، يشعرون بالأمان.

حتى بعد أن يكون لكن منهم بيته وحياته المنفصلة، تظل الأم هي من تبحث عن ابنها وتتصل به وتسأل عليه، ولا تنساه من صالح دعائها، فمن الممكن أن تنسى أن تدعو لذاتها ولا تنسى فلذة كبدها، حتى وإن غضب عليها وأثار حزنها، تدعو له بالهداية وقلبها يتنظر منه الحنان الذي لطالما جادت عليه به.

هي الأم التي مهما وصفناها وقولنا في حقها الكثير من العبارات، واسترسلنا في سرد معلومات وحقائق عن الأم، لن نوفيها ولو القليل من حقها.

ذكر الأم في القرآن الكريم

ذكر الله عز وجل الأم في عدة مواضع في القرآن الكريم، عرفانًا بفضها، بل اقترن البر بها برضا الله سبحانه وتعالى، حيث قال في محكم التنزيل في سورة الإسراء الآيتين رقم 24، 25

وَقَضَىٰ رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا ۚ إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا * وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا“.

كذلك قد ذكرها في موضع آخر، حيث أشاد بالألم الذي تشعر به جراء حدوث الحمل، فقال جل في علاه في سورة الأحقاف الآية رقم 50

وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا ۖ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ كُرْهًا وَوَضَعَتْهُ كُرْهًا ۖ وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلَاثُونَ شَهْرًا ۚ حَتَّىٰ إِذَا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَبَلَغَ أَرْبَعِينَ سَنَةً قَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَىٰ وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي ۖ إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ”

لم ينتهي الأمر هنا، فمن خلال معلومات وحقائق عن الأم، يمكننا القول إنها ذكرت في القرآن الكريم أكثر من الرجل، حيث قال الله تعالى في سورة لقمان الآيتين رقم 14، 15

وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَىٰ وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ * وَإِن جَاهَدَاكَ عَلَىٰ أَن تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا ۖ وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا ۖ وَاتَّبِعْ سَبِيلَ مَنْ أَنَابَ إِلَيَّ ۚ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُون

كذلك جعل الله جل في علاه عقوق الوالدين من الكبائر، ويتأكد لنا الأمر من خلال الآية التالية، والتي  جاءت في سورة النساء رقم 34

وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلَا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا ۖ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا وَبِذِي الْقُرْبَىٰ وَالْيَتَامَىٰ وَالْمَسَاكِينِ وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَىٰ وَالْجَارِ الْجُنُبِ وَالصَّاحِبِ بِالْجَنبِ وَابْنِ السَّبِيلِ وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ مَن كَانَ مُخْتَالًا فَخُورًا

فالله جل في علاه يعلم جيدًا أن قلب الأم هو عالمًا متكاملًا من الرحمات، ولا نكون مبالغين في القول إن ذكرنا أن الأم في حقيقة الأمر هي الجنة على الأرض.

تعرفي أيضًا على: ما سبب عيد الأم

فضل الأم في السنة النبوية

يجب علينا أن نعرف أيضًا ضمن معلومات وحقائق عن الأم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد ذكرها في الكثير من الأحاديث الشريفة، كونه يعلم أن الله عز وجل ميزها على سائر الخلق لفضلها العظيم، مع العلم أن والدة رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم آمنة بنت وهب، قد توفاها الله عز وجل وهو ابن الست سنوات.

أي أن رسولنا الكريم لم يحظى بالقدر الكافي من حبها وحنانها، إلا أنه كان يعلم أن فضلها لا يمكن التغافل عنه.

فقد روى معاوية بن جاهمة السلمي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم:” أنَّ جاهِمةَ جاءَ إلى النَّبيِّ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ، فقالَ: يا رسولَ اللَّهِ، أردتُ أن أغزوَ وقد جئتُ أستشيرُكَ؟ فقالَ: هل لَكَ مِن أمٍّ؟ قالَ: نعَم، قالَ: فالزَمها فإنَّ الجنَّةَ تحتَ رِجلَيها” صحيح.

كذلك كان يرى رسولنا الحبيب أن الجهاد في سبيل الله عز وجل والأعمال الخيرة لا يمكنها أن تكون أفضل من بر الأم، وقد تجلى ذلك في الحديث الشريف التالي.

فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:” أَقْبَلَ رَجُلٌ إلى نَبِيِّ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ فَقالَ: أُبَايِعُكَ علَى الهِجْرَةِ وَالْجِهَادِ، أَبْتَغِي الأجْرَ مِنَ اللهِ، قالَ: فَهلْ مِن وَالِدَيْكَ أَحَدٌ حَيٌّ؟ قالَ: نَعَمْ، بَلْ كِلَاهُمَا، قالَ: فَتَبْتَغِي الأجْرَ مِنَ اللهِ؟ قالَ: نَعَمْ، قالَ: فَارْجِعْ إلى وَالِدَيْكَ فأحْسِنْ صُحْبَتَهُمَا” صحيح رواه عبد الله بن عمرو.

خير الأنام والمرسلين، معلمنا أكرم النبين، هو من سلط الضوء منذ آلاف السنين على الأم وفضلها قبل ظهور عيدها حين قال عبد الله بن مسعود:

” سَأَلْتُ رَسولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ قُلتُ: يا رَسولَ اللَّهِ، أيُّ العَمَلِ أفْضَلُ؟ قَالَ: الصَّلَاةُ علَى مِيقَاتِهَا، قُلتُ: ثُمَّ أيٌّ؟ قَالَ: ثُمَّ برُّ الوَالِدَيْنِ، قُلتُ: ثُمَّ أيٌّ؟ قَالَ: الجِهَادُ في سَبيلِ اللَّهِ فَسَكَتُّ عن رَسولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، ولَوِ اسْتَزَدْتُهُ لَزَادَنِي” صحيح.

أما مسك الختام لأحاديث رسول الله عن الأم هو ذلك الحديث الشريف الذي يدل على أن حق الأم لا يمكن الاستهانة به مهما حيينا، ووصلنا إلى مناصب عالية.

فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في رواية أبي هريرة:” قال رَجُلٌ: يا رسولَ اللهِ، مَن أحَقُّ الناسِ مِنِّي بحُسنِ الصُّحبةِ؟ قال: أُمُّكَ، قال: ثم مَن؟ قال: أُمُّكَ، قال: ثم مَن؟ قال: أبوكَ” صحيح.

حكمة عن الأم

هناك الكثير من الأقوال المأثورة والحكم أفضى بها العظماء منذ زمن بعيد، فخبرات الحياة ومواقفها المتعددة قد أثبتت لهم أن الأم من شأنها أن تكون موسوعة تعليم متكاملة، فوحدها التي يمكنها إدارة كون بأكمله، بينما تهدهد صغيرها، لذا دعونا في سياق تناول معلومات وحقائق عن الأم، أن نتعرف على بعض الحكم التي جاءت ذاكرة لفضلها، حيث تمثلوا فيما يلي:

  • سرّ الحياة الإنسانية، وينبوع وجودها، وكوكبها الأعلى الذي تنبعث منه جميع أشعتها، ينحصر في كلمة واحدة، هي قلب الأم” مصطفى لطفي المنفلوطي.
  • أنا مستعد لمقايضة كل شيء بعدم فقدان الأم، هذا الفقد يحفر ثقبًا في الروح لا يُردم” أنسي الحاج.
  • ” الأم هي أول من يمنح الحياة، وأول من يحس عند الفقدان بأن جزءً مهما منه قد انطفأ نهائيًا” واسيني الأعرج.
  • ” في أيام اليسر ليس لك غير الأب، وفي أيام العسر ليس لك غير الأم.”
  • الأم مدرسةٌ إذا أعددتها أعددت شعبًا طيّب الأعراقِ” حافظ إبراهيم.
  • الأم بالنسبة للطفل هي المرجع الموثوق فيه، ماما قالت إني مستهتر، يبقى أنا مستهتر”.
  • ليس في الدنيا من البهجة والسرور مِقدار ما تحس الأم بنجاح ولدها“.
  • من عاش خادمًا تحت قدمه أمه عاش سيدًا فوق رؤوس قومه” وليم شكسبير.
  • الأم هو الينبوع الذي تتفجر منه جميع عواطف الخير والإحسان في الأرض” مصطفى لطفي المنفلوطي.
  • وبمجرد أن تبدو الإجراءات القوية هي الوسيلة الوحيدة الباقية لجلب الأمريكيين إلى الدولة الأم، فإن المستعمرات ستستسلم” جورج الثالث ملك المملكة المتحدة.

تعرفي أيضًا على:  أقوال مأثورة عن الأم

كلمة عن الأم

كيف لي أن أقول عن أمي كلمة قصيرة، كيف لي أن أصفها وهي تمتلك قلبًا يسعني بأكملي، ويسع العالم من حولي، ولكنني سأحاول اختصار الأمر من خلال العبارات التالية:

( أمي يا سندي، حقًا أنت نعم السند، أنت الأم والأخت والصاحبة والقريبة، عندما تتساوى الصفوف تصبحين أنت المتقدمة دائمًا نحوي، أجرحك، وتسامحين، أحزنك وتصافحين، أي قلب ذلك أنعم الله به عليك، فأنا والله يا أمي لا أتحمل أن أكون سبب حزن لك في يوم ما، فسامحيني كما عودتني دائمًا، وأقول لك أمام العالم أجمع، إنني أحبك وأنت أغلى عندي من روحي).

شعر عن عيد الأم

مسك الختام هو أن نطل عليكم بقصيدة شعرية، بعد أن تعرفنا على العديد من معلومات وحقائق عن الأم، من شأنها أن تتسبب في إسعاد من تعبت الليالي من أجلها، كونها قصيدة تهنئة بعيدها، فنحن بيننا وبينه أيامًا قلائل، ولابد أن نتعرف على الأبيات الشعرية الراقية التي تشيد ولو بالقليل من فضل الأم علينا.

فتلك القصيدة من القصائد السهلة والميسرة التي لم تضم الكثير من المعاني التي قد تعجز الأم عن فهمها، حيث أتت الأبيات على النحو التالي:

إليك يا أمي قبلات بعدد المخلوقات

وأعظم التحيات والتمنيات

يا أول حب في الحياة

حبك متدفق في دمي ولن ينتهي إلى الممات

مهما تكلمت عنك والله تعجز الكلمات

عن وصف أم ليست ككل الأمهات

قد يكون أي شيء وهم ومن المحتمل

 أن كل شيء خيال ومتاهات

ربما الحياة كذبة لكنك يا أمي حقيقة الحقيقات

فالشمس تشرق وتغرب ونور وجهك لا يغرب عن المقلات

فصول السنة متقلبة وجمال روحك ثابت في معاني العبارات

عبير الورد ينتهي وعبير ابتسامتك لا يزول على مدى القارات

لكل شيء نهاية ودفء قلبك لا ينتهي حتى بعد الممات

لو سألوني عن أمي لقلت:

هي الصفاء والحنان والإحساس

والطيبة والدفء والاخلاص

والأمومة والعطف بلا مقياس

هي زادي في الحياة

صبرك متواصل رغم الأزمات

صدرك مفتوح لحل المشكلات

تحكي لي العديد من الحكايات

ولكنها موعظات

والله لو أقدر لأهديك حياتي وأغلى الأمنيات

أدعو الله أن يحفظك لنا في كل الصلوات

لأنه لولاك لما وجدت كل الموجودات

دعواتك تسهل لي الخطوات

يا أروع زهرة خلقت لتتفانى في التضحيات

والحمد لله الذي جعل الجنة تحت أقدام الأمهات

وفي يوم عيدك يا أمي أهديك كل العبارات

إليك أهدي روحي وقلبي ومشاعري والنبضات

وأسال الله ان يطيل عمرك عن جميع المخلوقات

فأنت أمي وقلبي وعيني وأجمل الذكريات

أدعو الله لكِ جنة الخلد مع الخالدين والخالدات

وأسال الله لك المنازل الرفيعات

كل عام وأنت أميرة كل الأميرات

مهما ذكرنا من معلومات وحقائق عن الأم، لا يسعنا أن نتعرف على كل ما يحتويه هذا القلب النقي الطاهر، لذا ندعو الله دائمًا أن يبقيه إلى جوارنا أبد الدهر.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.