ما سبب ارتفاع حرارة الجسم أثناء الدورة الشهرية

ما سبب ارتفاع حرارة الجسم أثناء الدورة الشهرية؟ وما أعراض الدورة الشهرية؟ حيث إن العديد من الفتيات يعانين من الكثير من الأعراض السيئة في وقت الدورة الشهرية، لذا فإن الأطباء ينصحون بضرورة أخذ قسط كافي من الراحة في تلك الفترة لتقليل الشعور بالألم من تلك الأعراض، وقد تلاحظ النساء ارتفاع حرارة الجسم بشكل مبالغ فيه في تلك الفترة فما سبب حدوث ذلك؟ وهل هو أمر خطير؟ هذا ما سنعرفه بشيء من التفصيل، من خلال موقع إيزيس.

ما سبب ارتفاع حرارة الجسم أثناء الدورة الشهرية

إن درجة الحرارة الخاصة بجسم المرأة تختلف بشكل طبيعي لدى جميع النساء في فترة الدورة الشهرية، حيث إنها تبدأ في الارتفاع منذ وقت الإباضة تحديدًا وحتى الانتهاء منه، وتتراوح درجة حرارة الجسم في تلك الفترة ما بين 35.5 إلى 36.6 درجة مئوية، والجدير بالذكر أن تلك الدرجات تعد عادية وقريبة جدًا من درجة حرارة جسم الإنسان الطبيعي، والتي تبلغ 37 درجة مئوية.

إذا ارتفعت درجة الحرارة عن هذه الدرجات فإن ذلك يرجع لعدة أسباب مختلفة وقد يكون الأمر خطيرًا نوعًا ما، لذا فمن الأفضل مراجعة الطبيب إن تفاقمت حِدة الأعراض، وتكمُن الإجابة على سؤال ما سبب ارتفاع حرارة الجسم أثناء الدورة الشهرية، في التالي:

1-الوزن الزائد

إن الوزن الزائد من أكثر الأشياء التي من شأنها التأثير على صحة المرأة بشكل كبير ومن مختلف النواحي، وهذا الوزن يرجع إلى كمية الدهون التي تتناولها المرأة في النظام الغذائي الذي تتبعه، والاستهلاك الكبير لهذه الدهون يؤدي إلى احتواء الجسم على إلى العديد من الأحماض الدهنية الأساسية والتي تتمثل في الأوميجا 3 والأوميجا 6 الضروريات لإفراز الهرمونات.

بالتالي فإن الجسم الذي يحتوي على كل الأحماض فإن فرصة التأثير على نسبة الهرمونات ترتفع، ومن أبرزها هرمون الاستروجين، والذي يقوم بدوره في رفع حرارة الجسم بدرجة كبيرة.

تعرفي أيضًا على: أعراض الدورة الشهرية

2-تغيير الهرمونات

من المعروف أن النساء في فترة الدورة الشهرية يعانين من تقلبات شديدة في الهرمونات، ويرجع ذلك إلى حدوث الإباضة التي تلعب دورًا عامًا في رفع مستويات هرمون البروجيسترون، وتظل مستويات هذا الهرمون في الارتفاع مقارنةً بمستويات هرمون الاستروجين، بالإضافة إلى أن حرارة الجسم تظل أعلى من الطبيعي قبل موعد الدورة الشهرية بحوالي أسبوعين.

يعتقد العديد من الأطباء أن مجموعة التغيرات الهرمونية التي تحدث في المنطقة الموجودة تحت المعاد من شأنها التأثير بشكل أو بآخر على مركز التحكم الخاص بالدماغ، وبالتالي فإن حرارة جسم الإنسان ترتفع قليلًا عن الطبيعي، وهذا الأمر لا يجب أن يثير القلق.

3-تناول بعض الأدوية

تتعرض العديد من النساء إلى ما يعرف باسم الهبات الساخنة في فترة الدورة الشهرية، وأوضح أطباء كثيرين سبب حدوث هذا الارتفاع المفاجئ في درجة حرارة الجسم مُبررين أنها ترجع إلى تناول السيدات في تلك الفترة لبعض العقاقير الطبية، التي من شأنها تغيير هرمونات الجسم بشكل كبير.

من أبرز تلك الأدوية هي حبوب منع الحمل التي تلعب دورًا هامًا في إنتاج هرمون البروجسترون والذي يعمل بدوره في رفع درجة حرارة جسم المرأة وإصابتها بالتعرق الشديد.

4-اقتراب موعد انقطاع الطمث

وصول المرأة لسن اليأس الذي يتراوح ما بين عُمر 45 إلى 55 عام يجعل المرأة تصل لفترة انقطاع الطمث والتي لها العديد من الأعراض التي تتمثل في التعرق الليلي نتيجة ارتفاع درجة حرارة الجسم، بالإضافة إلى الإصابة بالهبات الساخنة.

إن فترة انقطاع الطمث تعد من أكثر الفترات التي تعاني فيها المرأة من العديد من التغيرات السيئة، الأمر الذي يؤدي إلى إصابتها بتغيير كبير في الهرمونات وتزداد حِدتها مع اقتراب موعد الدورة الشهرية.

5الحمية الغذائية

في سياق الإجابة على سؤال ما سبب ارتفاع حرارة الجسم أثناء الدورة الشهرية، لا يجب التغافل عن ذكر أن الحمية الغذائية التي تتبعها المرأة من شأنها التأثير على جميع الأعراض التي تشعر بها، ومن بينها ارتفاع درجة حرارة الجسم بشكل كبير في تلك الفترة أو ما يطلق عليه التوليد الحراري.

ترتفع درجة حرارة جسم المرأة في حال تناولها لبعض الأطعمة التي تأخذ فترات طويلة في الهضم، ومن أبرزها الأطعمة التي تحتوي على البروتينات الحيوانية، وللحد من ذلك فمن الضروري اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن في العناصر لكي تستقر درجة حرارة جسم المرأة في فترة الدورة الشهرية.

تعرفي أيضًا على: ما سبب تنقيط الدورة وعدم نزولها

علاج ارتفاع درجة الحرارة أثناء الدورة الشهرية

بعد أن تمكنا من الإجابة على سؤال ما سبب ارتفاع حرارة الجسم أثناء الدورة الشهرية، يجدر بنا ذكر علاج هذا الارتفاع في درجة الحرارة حيث إن هذا الأمر من شأنه إصابة المرأة بصداع شديد وأعراض جانبية أخرى مؤلمة، ولكن باتباع تلك النصائح فقد تساهم في الحد من درجات الحرارة المرتفعة أثناء فترة الدورة الشهرية:

  • عمل كمادات باردة: إن الكمادات الباردة واحدة من الحلول الفعالة جدًا في القضاء على درجات الحرارة المرتفعة التي تحدث للمرأة في خلال فترة الدورة الشهرية، فمن الممكن عمل كمادات على الرأس، أو قناع للوجه، أو الاستحمام بالماء البارد.
  • الحد من تناول الكافيين: جميع المشروبات التي تحتوي على نسبة من الكافيين مثل القهوة والشاي تعمل على رفع درجة حرارة الجسم، بالإضافة إلى تحفيز خلايا الجهاز العصبي الذي يزيد من معدل ضربات القلب وللتنفس، ويفضل استبدال تلك المشروبات بالعصائر الطبيعية.
  • ارتداء الملابس الخفيفة: في فترة الدورة الشهرية يكون الجسم أكثر حساسية تجاه الحرارة الزائدة، ولذلك فإن الملابس الثقيلة تعمل على رفع درجة حرارة الجسم بشكل كبير، وللحد من ذلك الأمر يلزمه ارتداء الملابس القطنية التي تحتوي على مسام يمكن من خلالها خروج الحرارة الكامنة في الجسم، خاصةً النساء اللواتي يعانين من زيادة التعرق.
  • الحد من النشاط البدني: ينصح العديد من الأطباء النساء في فترة الدورة الشهرية أن يقللوا النشاط البدني المبذول وذلك من خلال أخذ قسط كافي من الراحة، وفي حال ممارسة رياضة بدنية يجب الاعتماد على رياضات الاسترخاء، ومن أهمها اليوجا.
  • التحلي بالهدوء: إن التوتر والعصبية المفرطة في فترة الدورة الشهرية من شأنها رفع درجة حرارة جسم المرأة بشكل كبير، الأمر الذي يجعل العديد من الأطباء ينصحون بالتحلي بقدر من الهدوء في هذه الفترة للحد من ارتفاع درجة حرارة الجسم التي تؤدي إلى حدوث مضاعفات سيئة.
  • الجلوس في مكان جيد التهوية: الأماكن المغلقة التي لا يكون بها مصدر جيد التهوية الجلوس بها يؤدي إلى رفع درجة حرارة الجسم بشكل كبير، لذا فمن الأفضل الانتقال إلى مكان جيد التهوية للحد من الإصابة بالهبات الساخنة.

أعراض ما قبل الدورة الشهرية

إن هناك العديد من الأعراض التي تظهر على المرأة في فترة الدورة الشهرية وما قبلها، حيث إن الهبات الساخنة أو ارتفاع درجة حرارة الجسم، وفي صدد الإجابة على سؤال ما سبب ارتفاع حرارة الجسم أثناء الدورة الشهرية، سوف نتعرف على جميع الأعراض التي تشعر بها المرأة والتي من شأنها التنبؤ بقدوم الدورة الشهرية، وهي على النحو التالي:

  • الشعور بألم شديد في المنطقة الموجودة أسفل الظهر والبطن.
  • المعاناة من مجموعة من الاضطرابات المتعلقة بالنوم.
  • الإحساس بالألم الشديد في المفاصل.
  • الإصابة بالعصبية الواردة نتيجة لتغير مستويات الهرمونات في الجسم.
  • ألم شديد في منطقة الثدي، ولكن حِدته تقل كلما اقترب موعد الدورة الشهرية، وينتهي بنزولها.
  • الرغبة غير المبررة في البكاء طوال الوقت.
  • زيادة الشهية بشكل كبير، مما يؤدي إلى زيادة الوزن في تلك الفترة بطريقة سريعة وملحوظة.
  • في حال الخضوع إلى أي إجراء جراحي في الأسنان تصاب اللثة بنزيف شديد.
  • انتفاخ شديد في البطن نظرًا لتراكم الغازات، بالإضافة إلى احتباس الماء تحت الجلد.

أسباب حدوث اضطرابات الدورة الشهرية

على غرار التعرف على إجابة سؤال سبب ارتفاع حرارة الجسم أثناء الدورة الشهرية، يجدر بنا ذكر أن هناك مجموعة من الأسباب الهامة التي تؤدي إلى حدوث اضطرابات عديدة في الدورة الشهرية، والجدير بالذكر أنه يتم اعتبار التأخر من ضمن الاضطرابات في حال تأخرها لأكثر من 35 يوم، أو تكرار نزولها كل 21 يوم، وتكمُن أسباب هذا الاضطراب في التالي:

  • في حال تناول النساء الأطعمة التي تحتوي على فيتامين ب 6 وفيتامين هـ، بالإضافة إلى الأطعمة التي تحتوي على عنصر الكالسيوم، كل ذلك من شأنه التأثير على هرمونات الجسم، وبالتالي التأثير على مجيء الدورة الشهرية.
  • مرور الفتيات بمرحلة المراهقة يجعلها أكثر عرضة للإصابة باضطراب الدورة الشهرية.
  • المعاناة من وجود اضطرابات شديدة في الغدة الدرقية.
  • وجود خلل في مستويات هرموني الأنوثة وهما الاستروجين، والبروجيستيرون، يجعل هناك اضطرابات شديدة في ميعاد مجيء الدورة الشهرية سواء بطول أو نقص المدة.
  • النساء اللواتي يمارسن تمارين وأنشطة رياضية بشكل كبير وشاق تتأخر لديهم الدورة الشهرية ويعانين من اضطرابات لا حصر لها.
  • في حال وجود خلل في أي وظيفة من وظائف الجسم، ومن أبرزها ارتفاع مستويات هرمونات الذكورة في جسد المرأة، وينتج عن ذلك أيضًا العديد من الأعراض الأخرى التي تتمثل في زيادة شعر الجسم، وخشونة الصوت والجلد وغيرها من التغيرات الجسدية الملحوظ.
  • تناول موانع الحمل المختلفة ومن أبرزها الأقراص تؤدي إلى حدوث تلك الاضطرابات السيئة.
  • عندما تكون المرأة اعاني من متلازمة تكيس المبايض، وذلك الأمر لا يؤدي إلى وجود اضطراب في الدورة الشهرية فقط، ولكنه يعمل على تأخير حدوث الحمل.
  • الاضطرابات التي تحدث للمرأة من حيث الدورة الشهرية قد تكون بسبب وجود مجموعة من الكيماويات المخية، ومن أبرزها حمض جاما أمينوبيوتيريك، والذي يلعب دورًا هامًا في. الاستجابة إلى التغيرات التي تحدث لمستويات الهرمونات الجنسية الموجودة في جسم المرأة.

تعرفي أيضًا على: تجربتي في تقليل أيام الدورة الشهرية

طريقة الحد من أعراض الدورة الشهرية

إن أعراض الدورة الشهرية من أكثر الأعراض المؤلمة التي تعاني منها العديد من النساء، وهو ما يجعل أغلبهم يقوم بطرح سؤال ما سبب ارتفاع حرارة الجسم أثناء الدورة الشهرية، وبعد معرفة السبب الحقيقي وراء هذا، يجدر بنا الذكر التعرف على طرق الحد من أعراض الدورة الشهرية من خلال النقاط التالية:

  • تقليل تناول البهارات والأملاح في الأطعمة المختلفة.
  • تناول الخضروات الورقية المختلفة التي تتمثل في الكرنب والخس.
  • الحد من تناول المشروبات المنبهة التي تتمثل في القهوة، والشاي، والنسكافيه.
  • الإكثار من تناول الأطعمة التي تحتوي على عنصر الكالسيوم.
  • المداومة على تناول المشروبات الساخنة ومن أهمها مشروب البقدونس المغلي.
  • الحد من تناول الحلويات بشكل كبير.

 إن الدورة الشهرية من أكثر الأشياء التي تعود على المرأة بأعراض سيئة، ولكنها لا يجب أن تثير القلق، حيث إنه يمكن الحد منها من خلال تناول المشروبات الساخنة، وأخذ قسط كافي من الراحة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.