قصص زواج مستحيلة تحققت بالدعاء

سرد قصص زواج مستحيلة تحققت بالدعاء يساعد على التيقُن بالله سبحانه وتعالى، والتقرب منه بالحد المطلوب، لأنها توضح الكثير من المعجزات التي تحدث في زمن لا تظهر به، ولكن ما السبب وراء تلك المعجزات؟ اختلفت الأسباب من فتاة إلى أخرى وهذا ما سوف نوضحه من خلال عرض قصص زواج مستحيلة تحققت بالدعاء عبر موقع إيزيس.

قصص الإلحاح بالدعاء للزواج

ليس مشروطًا أن يكون الإلحاح بالدعاء على شكل تلك الأدعية التي يتم بها ذكر اسم الشخص المراد الزواج منه مع طلب الزواج منه من الله سبحانه وتعالى، لكن الأمر يتعلق ببعض الأدعية الأخرى لا علاقة لها بذكر اسم الرجل المراد الزواج منه، ولا بالدعاء بما يُذكر على الألسنة في الوقت ذاته.

فقد اتضح من خلال القصص المتعددة أن كل فتاة قامت بتجربة دعاء خاص، وقامت ببعض الطقوس الخاصة بها والتي من وجهة نظرها كانت ذلك العامل المساعد على تحقيق ما تمنت، وسننقل قصص زواج مستحيلة تحققت بالدعاء كما جاءت ممن قاموا بسردها من خلال ما يلي:

1- الاستغفار يغير الأقدار

أنا سلمى، لم أرى طريق أفضل من ذلك من أجل التعبير عما مررت به من أمور صعبة في حياتي، جميع ما شهدته في حياتي كان بمثابة المآسي التي وضعتني على بداية طريق التقرب إلى الله سبحانه وتعالى.

أُحب ابن عمي كثيرًا وهو يكبر عن سني بحوالي 4 سنوات، نشأنا في تلك العائلة ونحن نعلم أننا لبعضنا البعض، كان يسعى جاهدًا إلى إسعادي بما أُحب، ولكن كان للأيام رأيًا آخر في تلك العلاقة المُضطربة.

لم نمُر بأية مشكلات، ولكن أبي وعمي هم من كانوا على خلاف خاصةً بالعمل الذي يشتركون به، فنحن نملك أحد محلات الملابس والذي كان بمثابة النقمة التي كادت تنهي حياتنا إلى الأبد.

بعد أن حدث ذلك الخلاف ذهب أبي إلى عمي ليوضح له أنه لا يود أن يصله من قريب أو بعيد، ويريد قطع العلاقات تمامًا، وفي تلك اللحظة كنت أحاول أن أهدئ أبي، حتى لا تنتهي حياتي مع خطيبي ومن أحبهُ قلبي إلى الأبد.

لكن وفي تلك الأيام قرر أبي أن يأخذ ذهبي لكي يعطيه لعمي وابنه مرة أخرى، حتى تنتهي الحياة في تلك اللحظة وكأن أبي كان يخلع قلبي من صدري وليس تلك الدبلة التي توجد في إصبعي.

لم أرى طريقًا إلى النجاة من ذلك الضيق الذي يُحيط بي من كل مكان، لم أرى ملجأ سوى البكاء بين يدي الله، وهذا ما جعلني أعتاد على الصلاة، وكان الدعاء في الصلاة بمثابة ذلك الشيء الذي نشلني من الضياع.

فقد كنت أدعي في سجودي أن يرزقني الله بالزواج ممن أحببت، وبعد أن أُنهي الصلاة كنت أستغفر بنية الزواج منه، ما حدث في تلك الأيام ما كنت أظن حدوثه على الإطلاق، مرض أبي مرضًا شديدًا، وأصبحنا بحاجة إلى عمي دون محض إرادتنا، ومساندة عمي له هي ما جعلت الأواصر تعود كما هي، حمدت الله كثيرًا.

بعد أن عادت الأمور كما كانت عاد أبي إلى صحته، وكأن الله قد فعل به ذلك لكي يرى وقفة أخيه بجانبه، ولكي تعود الأمور على ما يرام، والآن قد تزوجت من ابن عمي وكأن شيئًا لم يكُن، ولكن ما وصلت إليه من درجة قرب من الله سبحانه وتعالى كان أفضل الثمار التي جنيتها من تلك القصة.

فقد استطعت من خلال ما مررت به أن أصل إلى درجة ثقة بالله لم تكن في مخيلتي سابقًا، أصبح تواصلي مع الله دائم وبدون حاجة، ومنذ ذلك الحين لم أكُف عن الاستغفار نهائيًا، بل كُلما جلست في صمت أستغفرت الله بدون حاجة، وفي حال الرغبة في الدعاء بأمر مُحدد أذكر نيتي في البداية ثم أستغفر بحاجتي.

تعرفي أيضًا على: الدعاء بالزواج من شخص معين والله يستجيب

2- فضل الصلاة على النبي بالزواج المستحيل

تتحدث صاحبة تلك القصة عن تعلُقها واشتياقها لرؤية النبي صلى الله عليه وسلم، وأنها كلما كان لها حاجة عند الله كانت تطلُبها ثم تقول إنها ستصلي على النبي بنية تحقيق تلك الحاجة، وفي سرد قصتها الذي وضعتها بين قصص زواج مستحيلة تحققت بالدعاء وجدنا ما يلي:

اسمي هايدي، أبلغ من العُمر 33 سنة، منذ طفولتي وأنا أحب المزح كثيرًا، ولكن هذا لا يؤثر على التزامي بما أمر الله به وما نهانا عنه، لم أعني بذلك أنني مثالية في عبادتي لله، ولكن اجتهد في تحقيق ذلك.

تقدم لي وأنا في عُمر 27 شاب يبلغ 30 عام، تقدم لخطبتي وبعد أن درست شخصيته جيدًا وتأكدت من شعور القبول الكامن بداخلي تجاهه وافقت عليه، وتمت الخطبة على خير.

كان يعاملني خير المعاملة، تعلق قلبي به لأنه كان يعاملني باحترام، بل وكان لديه جميع الصفات التي كنت أتمنى أن توجد في زوج المستقبل، ولكن مررت بفترة صعبة في عملي جعلتني أقصر تجاهه، في هذا الأمر شعر وكأنني أهمله، أو أتعمد الابتعاد عنه، نعم، فقد كان من الشخصيات الحساسة.

بدء أن يتسرب إلى قلبه شعور بعدم بالراحة معي، بدء يشعر وكأنه مُهمل مني، أراد تركي مرارًا وتكرارًا وأنا أقنعه أن ما حدث لم يكن عن عمد، ولكن ذهب إلى والدي وتحدث معه أنه لم يشعر بالراحة، لا يستطيع تحمل الشعور بكونه منبوذًا ممن معه.

تركني وكان الرجوع له مُستحيلًا، ما فعلته كان بدون عمد ولكن رؤية أبي لشعور الكسرة بداخلي ودموعي التي لا تتوقف على فراقه جعلته يشعر بالعجز وهذا ما دفعه إلى رفض وجود هذا الشخص في حياتنا إلى الأبد حتى لو عاد مُعتذرًا لن يقبل اعتذاره، حتى البكاء كان ضدي، البوح عن مشاعري لم يكن في صالحي.

عادتي أن أطلب حاجتي من الله ثم أصلي على النبي بهدف تحقيقها، وهذا ما استمريت في عمله، أطلب من الله أن يعود لي مُجددًا وأن يلين قلب أبي، فما الحياة إلا دروسًا نتعلم منها، بالاستمرار على ذلك لمدة 7 أيام متتالية، وجدت أبي يتحدث إليَّ برغبته في الرجوع وأنه يرى أنه الشخص المناسب ولا مشكلة في الرجوع ما دام أعترف بتسرعه وخطأه في الحكم على الأمور.

بالفعل تزوجنا وكلانا نعيش سويًا الآن مع بعضنا البعض، كان الأمر يبدو لي مستحيلًا لأنني أعلم معنى أن يلفظ أبي بكلمة، فنحن من الصعيد ومن المستحيل أن نفعل عكس ما نتفوه به، ولكن استجاب الله لدعائي، أود القول إن الصلاة على النبي سحر، لذا ذكرت لكم قصتي ضمن قصص زواج مستحيلة تحققت بالدعاء.

تعرفي أيضًا على: تجربتي مع زواج الأقارب

3- فضل الدعاء مع سورة البقرة للزواج المستحيل

تظنون أن الدعاء فقط هو ما يساعدكم على النيل مما تتمنون؟ هل تظنون أن قول “يا رب زوجني ممن أحب” هو الحل الوحيد السحري للزواج من شخص يصعب الزواج منه؟ لا فقد أثبتت صاحبة تلك القصة أن الأمر لا يتوقف على الدعاء فقط، إليكم إحدى قصص زواج مستحيلة تحققت بالدعاء، وهي:

تقول صاحبة تلك القصة إنها كانت تحب شخصٍ ما ولكن الظروف التي يمر بها لا تسمح له بالزواج في تلك الأيام، وهذا الأمر كان يؤكد لها أنه لن يتم قبوله من أهلها، وأنها ستكون أكبر مشكلة قد يواجهونها معًا.

بالفعل ما حدث كان كذلك، تقدم لخطبتها ورفضوه أهلها رفضًا تامًا، ولم يسمحوا له باستكمال ما جاء من أجله، فهم يرون أن بنتهم قد حصلت على أعلى الشهادات التعليمية من أجل الزواج من شخص مناسب وفي نفس مستواها التعليمي، ولكن البنت كانت لا تهتم بذلك.

فعلى الرغم من النظرة السطحية التي كانوا ينظرون بها أهلها إلى الأمور للحكم عليها إلا أنها كانت قوية الإيمان بالله، وكانت تلجأ إليه في جميع المحن التي تمُر بها في حياتها، كانت تلك أعظم محنة قد تمُر عليها.

اعتادت قراءة سورة البقرة يوميًا بهدف الزواج ممن تحب، وكانت تطلب من الله قبلها أن يرزقها شاب سعة في الرزق، وكثرة في المال، وبلاغة في القول والنطق، وتدعو بالزواج منه.

استمرت على هذا الحال ما يقرب من شهر كامل، وفي اليوم 13 من الشهر وجد الشاب عمل مناسب جدًا له، وعلم أن من خلاله سيستطيع كسب الكثير من الأموال، بعد مرور 5 أشهر على نفس الحال، هو يعمل وهي تقرأ سورة البقرة وتدعي، ذهب ليطلب يدها مرة أخرى وقد تبدل حاله.

فلم ينظر الأب إلى المستوى التعليمي على الإطلاق، أكان هكذا الأمر؟ أموال؟ لكن لا بأس أهم شيء أن يقبله الأب ويتزوج من الفتاة التي أحبته وكانت مُخلصة له في حبها، وتزوجوا بالفعل، وتقول إنها ما زالت إلى الآن تلجأ إليها عند الحاجة، ووصفتها بأنها سحر.

قدمت نصيحة في نهاية قص أحداث قصتها بأن من له حاجة عند الله يلجأ إلى قراءة سورة البقرة ويلح بما يريد وسوف يرى تيسير الأمور بالحد الذي لم يتخيله.

تعرفي أيضًا على: دعاء لإبعاد امرأة عن زوجي

الدعاء هو أفضل الطرق التي يستطيع الإنسان من خلالها الحصول على ما يتمنى والتعبُد والتقرب إلى الله سبحانه وتعالى، لذا لا تبخل على نفسك بتلك العبادة الجميلة التي تُمثل هدية ومعجزة من الله لنا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.