طريقة استخدام مقشر أحماض الفواكه للمنطقة الحساسة

ما هي طريقة استخدام مقشر أحماض الفواكه للمنطقة الحساسة؟ وما أبرز نتائج استخدامه؟ يعتبر مقشر أحماض الفواكه واحدًا من أبرز الأساليب المستخدمة حديثًا في عالم جمال المرأة، حيث إنه يساهم في تخفيضها من البقع الداكنة بالمناطق الحساسة والعديد من المناطق الأخرى في الجسم، ولكي يُجدي نفعًا من الضروري استخدامه بالطريقة الصحيحة له، وهذا ما سوف نعرفه من خلال موقع إيزيس.

طريقة استخدام مقشر أحماض الفواكه للمنطقة الحساسة

مقشر أحماض الفواكه واحدًا من الأشياء التي استطاعت أن تضع بصمتها في عالم جمال المرأة، وأصبح واحدًا من الأشياء التي لا تستغنى عنه جميع النساء سواء كانت متزوجة أم لا، ولكن من الجدير بالذكر أن طريقة استخدامه من أهم الأشياء الواجب وضعها في الاعتبار.

طريقة الاستخدام الخاطئة له من الممكن أن تؤدي إلى حدوث أضرار بالغة وبالتالي زيادة الأمر سوءً، لذا سوف نتعرف على طريقة استخدام مقشر أحماض الفواكه للمنطقة الحساسة الصحيحة وفقًا للخطوات التالية:

  1. يجب اختيار التركيز المناسب للون البشرة، بحيث يكون التركيز يحتوي على كافة الأحماض التي تحتاجها البشرة.
  2. تؤخذ كمية مناسبة من الكريم المقشر، ومن ثم تطبيقها على المنطقة الحساسة كاملة.
  3. يُترك الكريم المقشر على المنطقة مدة لا تزيد عن دقيقتين.
  4. يتم في تلك الخطوة عمل بعض الحركات الدائرية في اتجاه واحد.
  5. يجب الوضع في الاعتبار ألا يُترك المقشر على الجلد أكثر من دقيقتين، وذلك حتى لا يؤدي إلى التهابات وحروق الجلد، وبالتالي تزداد المشكلة سوءً.
تعرفي أيضًا على كيفية العناية بالمنطقة الحساسة وتبييضها قبل الزواج

مكونات مقشر أحماض الفواكه

يحتوي مقشر أحماض الفواكه على مجموعة مميزة جدًا من الأحماض تساهم في تحفيز إنتاج الكولاجين في البشرة مما يتسبب في معالجة مشكلات كبيرة في الجلد، ومن الضروري الاطلاع على كافة المكونات التي يحتوي عليها المقشر قبل البدء في استخدامه لمعرفة مدى التحسس من أي مادة من مكوناته، والتي تأتي على النحو التالي:

  • حمض الترتريك.
  • كذلك حمض الجليكوليك.
  • حمض البيروفيك.
  • بالإضافة إلى حمض الساليسيليك.
  • حمض الماليك.
  • أيضًا حمض اللاكتيك.

فوائد استخدام مقشر أحماض الفواكه

بعد أن تمكنا من التعرف على طريقة استخدام مقشر أحماض الفواكه للمنطقة الحساسة، يجدر بنا ذكر أن مقشر أحماض الفواكه يعتبر واحدًا من الأشياء التي تعود على جسم المرأة بالعديد من الفوائد، الأمر الذي جعل أغلب خبراء التجميل ينصحون بضرورة استخدامه، وسوف نتعرف على كل تلك الفوائد بشيء من التفصيل من خلال النقاط التالية:

  • يساهم في تجديد خلايا الجلد القديم وذلك من خلال تقشير الطبقة الخارجية من السطح.
  • يجعل الجلد أكثر قدرة على امتصاص جميع أنواع المرطبات والكريمات التي يتم وضعها على المنطقة الحساسة.
  • من أبرز فوائده أنه يقضي تمامًا على مشكلة جلد الوزة التي تعاني منها العديد من الفتيات.
  • يعمل على تفتيح لون بشرة المنطقة الحساسة وبالتالي حل مشكلة التصبغات التي تعاني منها عدد كبير من النساء.
  • يُسهل عملية إزالة الشعر من المنطقة الحساسة.
  • يساعد في التخلص على الشعيرات الصغيرة التي تنمو في أسفل الجلد والتي تتسبب في إزعاج كبير العديد من النساء.
  • يلعب دورًا هامًا في تحسين شكل البشرة وتعزيز صحتها بشكل ملحوظ.
  • يُبقي البشرة ناعمة تمامًا كبشرة الأطفال.
  • المداومة على عمل تقشير أحماض الفواكه يمنح البشرة المزيد من النضارة والإشراق الذي تحلم به كل امرأة.
  • يساعد على تنشيط الدورة الدموية في خلايا الجلد، الأمر الذي يجعله من الأشياء التي تؤدي إلى شد الجلد، والحد من ظهور التجاعيد وعلامات التقدم في العُمر التي تعاني منها جميع النساء.
  • يحمي البشرة من الآثار الجانبية الضارة التي تلحق بالبشرة بسبب العوامل الخارجية مثل الأتربة وأشعة الشمس فوق البنفسجية الضارة، بالإضافة إلى الشوائب، وذلك لاحتوائه على فيتامين (C9) وفيتامين (A) وفيتامين (E).
  • يعمل على تعزيز إنتاج الكولاجين في البشرة.
  • تنظيف البشرة من الأعماق.
  • علاج حبوب الشباب والبثور المتجمعة تحت الجلد، نظرًا لأنه يساهم في إزالة الطبقة الخارجية من البشرة.
  • تمكن من تحقيق نتائج رائعة في تقشير الكوعين والركبتين والأماكن التي تعاني من الاسمرار الشديد.
تعرفي أيضًا على عرسي قريب والمنطقة الحساسة سوداء

أضرار استخدام مقشر أحماض الفواكه

على الرغم من كثرة الفوائد التي تعود على البشرة من استخدام مقشر أحماض الفواكه، إلا أن هناك العديد من الأضرار الفعلية التي ظهرت من خلال تجارب عدد كبير من النساء وبالفعل تسبب لهم في إلحاق الضرر ببشرتهن، وفي سياق التعرف على طريقة استخدام مقشر أحماض الفواكه للمنطقة الحساسة، سوف نتطرق إلى ذكر أضرار استخدام مقشر أحماض الفواكه بشيء من التفصيل من خلال النقاط التالية:

  • الاستعمال الخاطئ لتقشير أحماض الفواكه يؤدي إلى إصابة البشرة بأعراض الحساسية مثل الاحمرار والحكة الشديدة.
  • يزيد من فرصة الإصابة بالالتهابات، وخاصةً عند تطبيقه على المناطق الحساسة.
  • يساهم في إزالة الطبقة العليا أو الخارجية من خلايا الجلد، الأمر الذي قد يضر البشرة الحساسة بشكل كبير.
  • من الممكن إصابة الجلد بحروق بالغة في حال التعرض المباشر لأشعة الشمس بعد تطبيق المقشر على الجلد.
  • ملاحظة تغير في لون الجلد إن كان نوع المقشر غير مناسب لنوع البشرة التي يُطبق عليها.
تعرفي أيضًا على خلطة أم سعود للتبييض من فوريفر

كيفية الوقاية من أضرار مقشر أحماض الفواكه

إن طريقة استخدام مقشر أحماض الفواكه للمنطقة الحساسة الخاطئة من الممكن أن تؤدي إلى حدوث العديد من الأضرار البالغة، الأمر الذي دفع أغلب الأطباء نحو وضع بعض النصائح الهامة الواجب وضعها في الاعتبار للوقاية من الأضرار المحتمل حدوثها من تقشير أحماض الفواكه.

في صدد التعرف على طريقة استخدام مقشر أحماض الفواكه للمنطقة الحساسة، سوف نذكر كافة تلك الأساليب الوقائية، كما يلي:

  • الحرص على استخدام كريم واقي شمس بدرجة حماية لا تقل عن 40% spf، وذلك للحماية من التعرض لأشعة الشمس المباشرة التي تؤدي لحدوث أضرار بالغة.
  • المداومة على تناول كميات مياه مناسبة في اليوم لحماية البشرة من الجفاف.
  • إبعاد مقشر أحماض الفواكه عن المناطق شديدة الحساسية في الجسم ومن أبرزها العينين والفم وحول الفم وفتحات الأنف.
  • الاهتمام بترطيب البشرة جيدًا حتى لا تتعرض للجروح أو غيرها من الأضرار.
  • معرفة مكونات الكريم المقشر جيدًا والتأكد من عدم التحسس من أي مكون من مكوناتها، والتأكد من كونها آمنة على البشرة.
  • تجنب استخدام بعض العلاجات التجميلية، بالإضافة إلى طرق معينة من طرق إزالة الشّعر القاسية مثل الإزالة بالشمع أو باستخدام التشقير.
  • ينصح العديد من الأطباء بضرورة استخدام أدوية مضادة للفيروسات قبل وخلال فترة التقشير، ويتم ذلك في حال وجود تاريخ مرضي مسبق بالإصابة بالهربس لكي يتم تجنب تنشيط الفيروس.
  • لتقليل فترة النقاهة بعد القيام بالتقشير ينصح باستخدام أدوية مبيضة والريتينويد؛ لتقليل فترة النقاهة بعد القيام بالتقشير.
  • في حال وجود صعوبة في عمل التقشير من الأفضل اللجوء إلى مراكز التجميل والعيادات المتخصصة في ذلك الأمر حتى لا يؤدي إلى إصابة الجلد بالحروق.

على الرغم من أن التقشير باستخدام أحماض الفواكه من أكثر الطرق الحديثة التي أثبتت فاعلية، إلا أن عدد كبير من النساء يتعرضن لأضرار بالغة منه، لذا يلزم عمله في أماكن متخصصة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.