تراكم الدهون بسبب حمالة الصدر

تراكم الدهون بسبب حمالة الصدر من أكثر المشكلات الشائعة لدى أغلب النساء، كما أن الحمالات الصدرية لها العديد من الأضرار الصحية التي من شأنها تغيير شكل الجسم كليًا، بالإضافة إلى الإصابة بالعديد من الأمراض الخطيرة، والدهون التي تسببها حمالة الصدر تكون متراكمة في الظهر، وبالتالي تُسبب ألم شديد لا يمكن تحمله، لذا سوف نتعرف في هذا الموضوع على أسباب وعلاج تلك الظاهرة، من خلال موقع إيزيس.

تراكم الدهون بسبب حمالة الصدر

على الرغم من أن حمالة الصدر واحدة من قطع الملابس التي لا يمكن لأي امرأة الاستغناء عنها، إلا أن أغلب الأطباء قالوا إنها تتسبب في العديد من الأضرار الصحية التي تعود على جسم المرأة بضرر كبير، ومن أبرز تلك الأضرار الدهون التي تراكمها في الظهر.

هناك عِدة أسباب تعتبر هي العامل الرئيسي الذي يؤدي إلى تراكم تلك الدهون بشكل ملحوظ وكل تلك الأسباب تدور حول حمالة الصدر وهي كالتالي:

أولًا: مقاس حمالة الصدر

إن المقاس الخاص بحمالة الصدر يمثل أهمية كبيرة جدًا بالنسبة للمرأة، واختيار المقاس الخاطئ سواء كان أصغر أو أكبر يؤدي إلى حدوث العديد من الأضرار، أولها الأضرار الشكلية في حال اختيار مقاس صغير أو كبير يؤدي ذلك إلى ظهور الثدي بشكل غير لائق، وبالتالي لا يتناسب مع شكل العديد من أنواع الملابس.

العديد من النساء يتعمدن ارتداء حمالة الصدر الصغيرة أو الضيقة لكي يظهر شكل الصدر أكبر، وهذا الأمر حذر منه العديد من الأطباء حيث إنه يتسبب في تراكم الدهون في منطقة الظهر بشكل واضح نتيجة الضغط الشديد على هذه المنطقة، وخاصةً أسفل شريط الحمالة.

كما أن هذا الضغط يؤثر على الفقرات العنقية وفقرات الظهر بشكل واضح، فتشعر المرأة بالألم الشديد في تلك المنطقة، لذا فينصح الأطباء بضرورة الابتعاد عن الحمالات الصدرية الضيقة.

ثانيًا: طريقة ارتداء الحمالة الصدرية

على الرغم من أن جميع الحمالات الصدرية لها طريقة واحدة في الارتداء وهي الطريقة المتعارف عليها، إلا أن العديد من النساء يقمن بارتداء الحمالات بشكل غريب أو مبتكر لكي يبدو حجم الثدي مختلف، أو حتى لا تظهر أشرطة الحمالة الصدرية في حال ارتداء الملابس المكشوفة.

من أكثر الطرق الخاطئة لارتداء الحمالة الصدرية هي قفلها على آخر مستوى بحيث تصبح أضيق من اللازم، أو تغيير مكان الأشرطة لعمل حرف X، وأيضًا لف شريط الحمالة على العنق، كل تلك الأشياء من شأنها الإضرار بجسم المرأة وقد تسبب تراكم الدهون في الظهر.

تعرفي أيضًا على: طريقة خياطة حمالة الصدر

علاج الدهون المتراكمة بسبب الحمالة الصدرية

بعد أن تمكنا من التعرف على أهم العوامل التي تؤدي تراكم الدهون بسبب حمالة الصدر، سوف نتطرق إلى ذكر الطرق المتبعة للتخلص من تلك الدهون، حيث إن كل تلك الدهون تسبب حالة من الاكتئاب للمرأة نتيجة المظهر غير اللائق الذي يبدو عليه جسدها.

1- اتباع حمية غذائية صحية

تتسبب الدهون المتراكمة في منطقة الظهر بسبب الحمالة الصدرية ألمًا كبير للمرأة، بالإضافة إلى أنها تجعل شكل الظهر غير لائق وسيء، لذلك ينصح العديد من الأطباء النساء اللواتي يعانين من تلك المشكلة بضرورة اتباع نظام غذائي يحتوي على كميات كبيرة من البروتينات خالية الدهون.

ذلك لكي تنمو العضلات بشكل طبيعي، وبالتالي تغطي على الدهون، ويأتي ذلك النظام على النحو التالي:

  • يجب إدراج خبز الحبة الكاملة في النظام الغذائي المتبع، حيث إنه من الأنظمة الغنية بالألياف، وبالتالي يساعد المرأة على الشعور بالشبع والحد من الجوع لفترات طويلة أثناء اليوم.
  • من الضروري اختيار الأطعمة التي تحتوي على المعادن والألياف، ومن أبرزها البقوليات.
  • ينصح الأطباء النساء اللواتي يعانين من تراكم الدهون في الظهر بضرورة تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة قليلة من السعرات الحرارية، حيث إنها تساهم في تقليل ظهور الدهون في منطقة الظهر.
  • إدراج اللحوم البيضاء في الحمية الغذائية المتبعة، ومن أبرز تلك اللحوم هو لحم الديك الرومي منزوع الجلد، نظرًا لاحتوائه على فيتامين ب 6 وب 3 اللذان يلعبان دورًا هامًا في زيادة معدل حرق الدهون في الجسم.
  • الحرص على تناول الخضروات والفاكهة بشكل كبير، خاصةً التي لا تحتوي على كميات كبيرة من السكريات، ومن أبرزها فاكهة الكيوي.
  • استبدال المشروبات الغازية التي تحتوي على نسبة كبيرة من السكريات بتناول حوالي 2 لتر من الماء يوميًا.

تعرفي أيضًا على: مشروبات تساعد على التخسيس

2- التوقف عن فعل العادات السيئة

إن العادات السيئة من أكثر الأشياء التي تؤدي إلى تراكم الدهون بسبب حمالة الصدر، حيث إن العديد من النساء يجلسن إلى فترات طويلة بسبب العمل أو الدراسة.. وبالطبع يؤدي ذلك الجلوس مع ارتداء حمالة صدر ضيقة إلى الإضرار بفقرات العنق والظهر.

كما أن الدهون تتراكم في تلك المناطق بسبب الضغط الكبير الواقع عليها، ولكن يمكن الحد من تلك الظاهرة عن طريق أخذ وضعية مستقيمة عند الجلوس، بالإضافة إلى الاستغناء عن ارتداء حمالة الصدر في المنزل، أو الاعتماد على الأنواع التي لا تحتوي على الأشرطة.

وضعية الجلوس الصحيحة

من الممكن أيضًا أخذ قسط من الراحة كل ساعتين على الأقل والوقوف حتى لا يحدث ضغط بشكل كبير على عضلات ودهون تلك المنطقة، وبالتالي التسبب في مشكلات لا حصر لها لتلك المرأة.

تعرفي أيضًا على: حمالة صدر مع شريط صدر مطاطي

3- ممارسة التمارين والأنشطة الرياضية

إن التمارين والأنشطة الرياضية لا تقضي على تراكم الدهون بسبب حمالة الصدر فقط، بل إنها من أساليب الحياة الضرورية التي تعمل على تعزيز صحة الإنسان بشكل كبير، وهناك بعض التمارين البسيطة تساهم في الحد من ظهور تلك المشكلة، وهي كالتالي:

ممارسة التمارين والأنشطة الرياضية

  • المشي: يعتبر المشي من أسهل التمارين الرياضية التي يمكن الاعتماد عليها لخسارة الوزن وحرق الدهون المتراكمة في كل مكان من الجسم، ويُفضل أن يكون المشي لمدة نصف ساعة يوميًا على الأقل.

تمرين النوم على الظهر

  • تمرين النوم على الظهر: من التمارين البسيطة أيضًا التي يعتمد عليها في تعزيز صحة فقرات العنق وتزويد مرونتها، بالإضافة إلى حرق تراكم الدهون بسبب حمالة الصدر بشكل صحي، وتقوم فيها الفتاة بوضع يدها على رأسها وتحريكها يمينًا ويسارًا.

تمرين الدفع

  • تمرين الضغط: الضغط أو ما يسمى PushUp من التمارين البسيطة جدًا التي تساهم في حرق الدهون المتراكمة في أماكن متفرقة من الجسم مثل البطن والفخذين والذراع، بالإضافة إلى الدهون الموجودة في أعلى الظهر بسبب الحمالة الصدرية.

الانحناء للجوانب

  • الانحناء للجوانب: إن تمرين الانحناء إلى كلًا من الجانبين الأيمن والأيسر يؤدي إلى حرق العديد من الدهون الموجودة في منطقة الظهر، خاصةً مع حمل وزن خفيف، كما أنه يساهم ظهور الجسم بلياقة بدنية عالية.

الاستلقاء على البطن

  • الاستلقاء على البطن: واحدًا من التمارين الهامة التي تعمل على حرق كميات كبيرة من الدهون بمجهود بسيط جدًا، وتقوم فيها المرأة بالاستلقاء على بطنها مع تصويب رأسها تجاه الأرض، مع رفع الصدر قليلًا.

بالرغم من أهمية الحمالات الصدرية للمرأة، إلا أنها تتسبب في العديد من الأضرار الصحية، ومن أبرزها تراكم الدهون في منطقة الظهر والكتفين، خاصةً عند الاعتماد على المقاسات الصغيرة والأنواع ذات الأشرطة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.