السعرات الحرارية في الكنافة النية

السعرات الحرارية في الكنافة النية محض اهتمام الكثير من الأشخاص، وبالتحديد الذين يتبعون أنظمة غذائية، حيث تعتبر الكنافة من أنواع الحلويات الشرقية الجميلة التي يتم إقبال الكثير من الأشخاص عليها، خصوصًا مع اقتراب شهر رمضان المبارك، وسوف نتعرف معًا على السعرات الحرارية في الكنافة النية والجاهزية من خلال موقع إيزيس.

السعرات الحرارية في الكنافة النية

إن الكنافة من الحلويات الشرقية التي نادرًا ما يختلف الناس عليها، وذلك لمذاقها المميز، مما يجعل الكثير من الأشخاص يقبلون عليها بكثرة، ويرغب الكثير من الأشخاص في معرفة السعرات الحرارية في الكنافة النية، وهذا ما سنقوم بعرضه من خلال الجدول التفصيلي التالي:

السعرات الحرارية 169 سعرة حرارية
الدهون المشبعة         0.8 غرام
إجمالي الدهون          6 غرام
الكولسترول         1 مليغرام
الصوديوم         104 مليغرام
إجمالي الكربوهيدرات         25.8 غرام
الألياف الغذائية         0.5 غرام
السكر         1.9 غرام
البروتين         3.1 غرام
الكالسيوم         39 مليغرام
الحديد         1 مليغرام
البوتاسيوم         81 مليغرام
فيتامين د         34 ميكروغرام

 

تعرفي أيضًا على: أسهل طريقة لعمل الكنافة العادية

السعرات الحرارية الكنافة الجاهزة

تعتبر الكنافة من ضمن أجمل الحلويات الشرقية الحاوية على سعرات حرارية عالية، خصوصًا إذا كانت مزودة بالسمن أو الزبد، حيث نجد أن كل قطعة منها التي يقدر وزنها ما يقارب 124 جرام تحتوي على 409 سعر حراري تقريبًا، وهناك 229 سعر حراري فقط منها موجودة في الكنافة، حيث تحتوي كل قطعة من الكنافة مقدرة بـ 124 جرام مجموعة من الحقائق الغذائية التي تتمثل في الآتي:

إجمالي الدهون 25 جرام
الدهون المُشبعة  15 جرام
الدهون المتحولة 0.8 جرام
الكوليسترول 67 ملليجرام
الألياف الغذائية  0.6 جرام
البروتين  7.7 جرام
السكريات 19 جرام
فيتامين ( أ)  16 % من القيمة الغذائية الموصى بها
فيتامين ( ج ) ٠%
الكالسيوم  14 %
الحديد  7 %
فيتامين ب12 0.4 %
فيتامين ب6 1.2 %
فيتامين هــ 3.2 %
الكالسيوم  1.8 %
النحاس  3.2 %
حمض الفوليك 0.6 % من القيمة الغذائية

 

من الجدير بالذكر أنه تم حساب هذه النسب تبعًا لنظام غذائي يتم اعتماده على نظام غذائي محدد، حتى يتم حصول الشخص على 2000 سعر حراري يوميًا، لكن هذه النسب تختلف من فرد إلى آخر تبعًا لعدد السعرات الحرارية التي يكون الجسم بحاجة إليها، ومن الممكن تناول الكنافة بكميات بسيطة.

فوائد الكنافة الصحية

بعد أن تعرفنا على السعرات الحرارية التي تحتوي عليها الكنافة سوف نتعرف على أهمية وفوائد الكنافة الصحية، حيث إن أثبتت الدراسات والأبحاث التي تم عملها للكشف عن فائدة الكنافة حيث تحتوي الكنافة على كمية كافية من السكريات تعمل على مساعدة الصائم على تعويض جسمه بما تم فقده من عناصر هامة، ومده بالطاقة اللازمة له، وذلك بعد عدة ساعات من الصوم، وسوف نتعرف على هذه الفوائد فيما يلي:

  • تحتوي الكنافة على كميات مرتفعة من (فيتامينات ب المركبة).. وعلى نسبة عالية من فيتامين ب 12 الذي يساعد بشكل كبير على تقوية الأعصاب وحمايتها من الالتهابات كما أنها تفيد أيضًا في التخلص من الإرهاق والتعب الذي ينتج عن الصيام طوال اليوم.
  • تحتوي على فيتامين (أ) الذي يعتبر من مضادات الأكسدة التي تساهم في تقوية الجهاز المناعي بالجسم، وهو من أبرز الفيتامينات المهمة التي تعمل على الحفاظ على العين، وتساعد على تقوية البصر، ويعمل على حماية الشبكية.. بالإضافة إلى أنه يمنع الإصابة بمرض “تنكس العين البقعي” الذي يرتبط بالكلى والشيخوخة.
  • تحتوي أيضًا على عنصر الكالسيوم الذي يساهم بشكل كبير في الحفاظ على قوة العظام وعلى صحة الأسنان بشكل كبير، بالإضافة إلى أنه يفيد صحة القلب والأوعية الدموية.
  • تحتوي على فيتامين (هــ) الذي يعتبر ضمن أهم الفيتامينات التي تحتوي على مواد مضادة للأكسدة، ويساعد هذا الفيتامين على محاربة الجذور الحرة التي تنمو في خلايا الجسم، وبناءً عليه يساهم في منع تلف خلايا الجسم.
  • تؤخر الكنافة ظهور علامات الشيخوخة عند بلوغ مراحل العمر المتأخرة، وتساهم في الحد من خطر الإصابة بالأورام السرطانية.
  • تحتوي على حمض الفوليك الذي يحتوي على فيتامين من ضمن أهم الفيتامينات.. وهو فيتامين (ب) المركبة، والذي يعرف باسم فيتامين (ب 9)، والذي يعمل بدوره على حماية الجهاز العصبي، كما أنها يعزز من صحة الحامل والجنين خلال فترة الحمل الأولي، هذا لأنه يساهم بشكل فعال في حماية الأنبوب العصبي للجنين، وبالتالي يحد من التشوهات الخلقية للأجنة.
  • الكنافة غنية بعنصر الحديد الذي يحفز من إفراز كرات الدم الحمراء، وبناءً على ذلك يحد من الإصابة بأمراض فقر الدم، ويساهم بشكل كبير في التقليل من أعراض الأنيميا عند المصابين به، والتي تتمثل في الإحساس بالإرهاق والدوخة وفقدان الوعي في بعض الحالات.
  • تحتوي على معدن النحاس الذي يساهم بشكل كبير في منع فرص الإصابة بالشيخوخة المبكرة بالإضافة إلى أنه يحد أيضًا من ظهور الشعر الأبيض، ويحافظ على الجلد والبشرة من التجاعيد.
  • أنها غنية بالسيليكون الذي يساهم بشكل كبير في العمل على تقوية الشعر وزيادة لمعانه.

تعرفي أيضًا على: طريقة عمل الكنافة بالكريم شانتيه لفاطمة أبو حاتي

أضرار الإفراط في تناول الكنافة

في إطار عرض السعرات الحرارية في الكنافة النية وجب التعرف على بعض المحاذير التي يجب الاطلاع عليها في حال كنت ترغب في الحفاظ على صحتك، حيث إن الكنافة من الحلويات التي يتم تناولها بكثرة في شهر رمضان المبارك، وهي من أصناف الحلويات التي تحتوي على نسبة مرتفعة من السكريات التي من شأنها أن تؤثر على الصحة بشكل كبير، وهذه المحاذير تتمثل في الآتي:

  • تحتوي الكنافة على نسبة مرتفعة جدًا من السكريات لذا يحذر تناولها على المصابين بداء السكري، وإذا تم تناولها فلا يجب الإفراط في ذلك.
  • يحذر تناولها على المصابين بارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم، فلا يجب الإفراط في تناولها بشكل كبير، خاصةً الأنواع التي تحتوي على حشوات دسمة.. مثل: القشدة، الكريمة، وما إلى ذلك من العناصر الدسمة.
  • تعتبر الكنافة ممنوعة على المصابون بمشاكل السمنة، والذي يحرصون على اتباع أنظمة غذائية صحية لإنقاص الوزن، وفي حال رغب أحدهم في تناولها فمن الممكن تناول قطعة صغيرة منها على فترات على مدار اليوم، لأنها تؤدي إلى زيادة الوزن بشكل كبير.

نصائح هامة لتحضير الكنافة بسعرات حرارية أقل

استكمالًا لذكر السعرات الحرارية في الكنافة النية من الضروري العلم ببعض الإرشادات التي تساعد على عمل الكنافة بشكل صحي، والمساعدة على تحضيرها بأقل سعرات حرارية ممكنة في الوقت نفسه، لذا يجب اتباع النصائح الآتية:

  • في البداية يجب أن يتم تحضير الكنافة من خلال استعمال العسل الأبيض بدلًا من استعمال السكر في تحضير الشربات الخاص بالكنافة.. ولكن يجب الحرص على أن يكون العسل مخفف.
  • من الممكن أن يتم تجهيز الكنافة من خلال استخدام حليب الماعز الذي يعتبر ذو سعرات حرارية منخفضة بالمقارنة بالأنواع الأخرى من الألبان الحاوية على نسبة مرتفعة من السعرات الحرارية التي لا يمكن تقليلها.
  • أما عن استعمال الزبد أو السمن في الكنافة فمن الممكن الاستغناء عنهم نهائيًا، واستبدالهم من خلال استخدام الزيوت الخفيفة المنخفضة السعرات الحرارية، والتي يعتبر من أهمها: زيت جوز الهند حيث يمكن استعماله؛ لأنه يعتبر من أكثر الزيوت التي تمتاز بمذاقها الرائع المميز التي يتم استعمالها في الحلويات بشكل خاص ولا يحتوي على سعرات حرارية مرتفعة.
  • يجب اختيار القشدة التي تعتبر قليلة الدسم.
  • من الممكن أن نقوم بتبديل زيت الطبخ العادي الذي يحتوي على نسب مرتفعة للغاية من السعرات الحرارية بزيت الذرة المعروف أنه منخفض السعرات الحرارية بشكل كبير.

تعرفي أيضًا على: نظام غذائي في رمضان لإنقاص الوزن

تعتبر الكنافة من أصناف الحلويات الشرقية الشهية التي نتناولها بكثرة، خصوصًا في شهر رمضان المبارك، وبالتالي يرغب الكثير من الأشخاص في التعرف على كم السعرات الحرارية الموجودة فيها للحفاظ على نظامهم الغذائي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.