الرقص لمدة 30 دقيقة كم يحرق

الرقص لمدة 30 دقيقة كم يحرق؟ وهل للرقص فوائد جسمانية أخرى؟ فالرقص من الأمور التي تحبها الكثير من الفتيات، وتخرج من خلالها طاقتها المكبوتة في الكثير من الأحيان بغض النظر عن الفوائد الجمة التي تعود عليها من خلال ممارسته، لذا ومن خلال موقع إيزيس سوف نتعرف على فوائد الرقص بعد أن نتناول معرفة كمية السعرات الحرارية التي يحرقها إن تمت ممارسته لمدة 30 دقيقة متواصلة.

الرقص لمدة 30 دقيقة كم يحرق

الرقص من الأمور التي تتفنن الفتاة في تأديتها، فهي تشعر أنها قادرة على إخراج الكثير من المواهب من خلال القيام بذلك، كما أنه يخرجها من الحالة النفسية السيئة إن كانت تعاني منها، إلا أنه من خلال التعرف على الكثير من الفوائد الأخرى للرقص نجد أنه من الأمور التي تخسر المرأة الوزن الزائد دون عناء.

نعم فإن المرأة التي ترقص تكون قادرة على أن تخسر وزنها الزائد دون الحاجة إلى اتباع الحميات الصحية أو ممارسة التمارين الرياضية، فالرقص المتواصل لمدة 30 دقيقة من شأنه أن يحرق للمرأة فيما يعادل من 135 إلى 180 سعرة حرارية.

فيما يعني إن انتظمت المرأة على الرقص بشكل يومي فإنها حتمًا سوف تصل إلى الجسم المثالي والقوام الممشوق، ومن الضروري أن تعرف أن الأمر لا يقف عند الإجابة على سؤال الرقص لمدة 30 دقيقة كم يحرق، بل هناك العديد من الفوائد الأخرى التي من الممكن أن تجنيها المرأة إن كان الرقص اليومي من الأمور الروتينية التي لا تقوم بالاستغناء عنها على الإطلاق.

تعرفي أيضًا على: تجربتي مع الرقص لتخفيف الوزن

فوائد الرقص للجسم

في سياق التعرف على جواب سؤال الرقص لمدة 30 دقيقة كم يحرق نجد أن له العديد من الفوائد بخلاف أنه من العوامل التي تساعد المرأة على كسب الوزن المثالي في غضون أيام معدودة، فإن للرقص الشرقي العديد من الفوائد الأخرى التي تتمثل فيما يلي:

1- رفع هرمونات السعادة

بعد أن أجبنا على سؤال الرقص لمدة 30 دقيقة كم يحرق علينا أن نعرف أن الرقص من شأنه أن يكون سببًا في إفراز هرمونات السعادة لدى المرأة، فهناك دراسة معنية بالأمر تم نشرها على موقع E- Santé، وهو موقع فرنسي، أثبتت أن الرقص يعمل على تنشيط خلايا السعادة في المخ.

فقد أجريت الدراسة على نحو 20 ألف شخص، وأدلت أن ممارسة الرقص بشكل دوري من شأنها أن تجعل الشخص مقاومًا للشعور بالاكتئاب وذلك تبعًا للدراسة الثانية التي صدرت عن International Journal of Neuroscience.

الجدير بالذكر أنه من الممكن أن تلجأ المرأة إلى الرقص من أجل التخفيف من الضغوط النفسية التي تمر بها، كذلك من أجل كبح الشعور بالتوتر في الكثير من الأحيان.

2- الشعور بالرضا عن النفس

أثبتت دراسة تم نقلها عن موقع الإذاعة الصوتية الخاصة بألمانيا “دويتشه فيله” أن من يمارسون الرقص على وتيرة منتظمة، من شأنهم أن يتمتعون بالثقة في النفس بشكل أعلى من غيرهم بمعدل 62%، كما أن المرأة التي ترقص بشكل مستمر بعد أن تحصل على الجسم المثالي الذي حلمت به، فإنها لا شك أن تشعر بمزيد في ثقة في النفس.

3- محاربة أمراض الشيخوخة

من أهم أمراض الشيخوخة هو مرض الزهايمر، والذي أثبت الرقص قدرته على كبح الإصابة به من خلال الدراسة العلمية التي أجريت لـ New England Journal of Medicine، والتي أثبت من خلالها أن الرقص من الأمور التي تعمل على تعزيز صحة الحصين، وهو الجزء المعني بالتقدم في العمر، مما يساعد على الاحتفاظ بالشباب لأكبر فترة ممكنة.

4- مرونة الجسم

يتسبب الرقص في اكتساب الجسم (الليونة) بصوت الفنان الراحل سعيد صالح، فالأمر لم يكن دعابة فحسب، فبالفعل الرقص من شأنه أن يكون سببًا في أن تكون المرأة ذات جسم مرن يمكنه التحرك بسهولة ويسر حتى مع تقدم العمر.

5- تنشيط المخ

الرقص من شأنه أن يقوم بتنشيط المخيخ، هذا ما أكدته دراسة أجراها بعض العلماء في سنة 2015 فيما يخص الرقص وفوائده، حيث وجدوا أن الرقص الشرقي في الجماعات يعزز من قوة الإدراك والملاحظة، وبالتالي يكون له التأثير الجيد على المخيخ.

6- الحماية من الشلل الرعاش

بالرغم من أن الرقص ذاته يحتوي على الرعشات المتعددة (الأمر على سبيل الدعابة) إلا أنه ذاته يحمي من الإصابة بالشلل الرعاش، فالشلل الرعاش والكثير من الأمراض المشابهة له، من شأنه أن يكون نتاجًا عن تيبس العضلات، لذا فإن لجوء المرأة لمثل تلك الممارسة بشكل يومي أمر جيد للغاية.

7- توطيد العلاقات الاجتماعية

على الرغم من أن الأمر يبدو غريب الأطوار بعض الشيء، إلا أن الرقص حقًا من الأمور التي تعمل على توطيد العلاقات الاجتماعية، فهناك بعض الرقصات التي يحب الفرد أن يمارسها في التجمعات مثل: الزومبا ورقصة الدبكة، فمن خلال تلك الرقصات تزيد فرصة التواصل الاجتماعي والترابط بين الأشخاص.

لذا فإنه من الممكن أن تقوم مجموعة من النساء بتشجيع بعضهن البعض على خسارة الوزن بعد أن عرفنا جواب سؤال الرقص لمدة 30 دقيقة كم يحرق، ثم يجتمعن في منزل إحداهن من أجل تأدية أي من تمارين الرقص الجماعية.

تعرفي أيضًا على:الرقص لمدة 20 دقيقة كم يحرق

8- رفع قدرة تحمل الألم

أجريت دراسة من قبل علماء جامعة أكسفورد في عام 2010، والتي أثبت من خلالها أن الرقص من الأمور التي تعمل على تقوية الأعصاب بشكل كبير، مما يجعل المرأة قادرة على تحمل الآلام بشكل أكبر، ويرجع ذلك إلى زيادة إفراز مادة الإندورفينات، وهي من المواد التي تفرز في الدماغ في حالة تحسن الحالة المزاجية.

كيفية الاستعداد للرقص

بالطبع بعد أن تعرفتِ على فوائد الرقص سيدتي، عليك العلم أن هناك العديد من النصائح التي يجب اتباعها قبل البدء في الرقص بشكل يومي، حيث أتت الإرشادات المعنية بالأمر على النحو التالي:

  • خلع كافة المجوهرات والاكسسوارات التي من الممكن أن تخدش المرأة أثناء رقصها أو تتسبب في شعورها بالانزعاج.
  • عدم ارتداء حذاء في المنزل أثناء الرقص، وإن كان لابد من لك، فمن الضروري أن يكون مريحًا متناسبًا مع القدم.
  • يجب على المرأة أن تراعي أن تكون ملابس الرقص مريحة وتوفر لها الحركة كما يحلو لها.
  • ليس بالضروري أن تكون حركاتها متقنة من أجل الاستفادة من الرقص، فكل ما عليها هو محاولة تقليد الرقصات بنوعية الرقص التي تفضلها، وأن تطلق العنان لخيالها، فهي الآن بلا قيود ولا تحتاج إلى تقييم أحد، كما أنها ليست على وشك حضور حفل راقص في نهاية العام وعليها التدريب على أفضل نحو!

على المرأة أن تعلم أن ممارسة الرقص بشكل يومي من الأمور التي تساعدها على الحصول على الجسم المثالي بأقل مجهود دون الحاجة إلى ممارسة التمارين الرياضية المرهقة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.