كيفية التعامل مع أهل الزوج الغيورين

كيفية التعامل مع أهل الزوج الغيورين بطريقة ودية ولطيفة تهم الكثير من الزوجات خاصة حديثي العهد بالزواج، طالما يتردد على مسامعنا أن هناك من المشكلات ما تتفاقم إثر غيرة مفرطة، إلى هذا الحد الذي يجعل الاستقرار الأسري على شفا حفرة من الهلاك، لذا فلا تتعجبِ إن كان لك نصيبًا وافيًا من غيرة أهل زوجك، ولم لا وقد أخذت قرة أعينهم؟ لذا اهتم موقع إيزيس أن يتناول هذا الأمر عن كثب.

كيفية التعامل مع أهل الزوج الغيورين

من المعروف أن عائلة الزوج دائمًا يشعرون بالغيرة من المرأة القادمة إليهم كونها غريبة عنهم، كما أنها سوف تستحوذ على الرجل بمفردها، الأمر الذي يثير الغيرة في النفوس، وعلى جانب آخر في بداية الزيجة تشعر الزوجة بالارتباك والخوف الشديد، كونها سوف تعيش في أسرة أخرى لها العادات والتقاليد الخاصة بها، الأمر أشبه بالمعركة في مخيلتها، فلا يمكنها التعرف على سلوك أهل زوجها تجاهها في المنزل إلا بعد الزواج.

قد تكتشف أن أهل زوجها يحملون لها مشاعر الغيرة والحقد بشكل كبير على الرغم من كونها لم تفعل لهم شيء يُذكر إلا أن مجرد استحواذها على قلب وعقل الرجل –من وجهة نظرهم بالطبع- من شأنه أن يثير غيرتهم، وقد يكون الأمر أكثر صعوبة في حالة إذا كانت من تشعر بالغيرة هي أم الزوج.

فهنا يمكننا القول إن الحياة سوف تتحول إلى جحيم، وقد رأينا الكثير من المشكلات التي ظهرت بصدد هذا الموضوع، لذا لا داعي للقلق، فمن خلال الفقرات التالية نتولى أمر معرفتك بكيفية التعامل مع أهل الزوج الغيورين وذلك من خلال ما يلي:

1- قليل من التجاهل

في حالة إذا كنت تعانين من مشكلات مختلفة مع أهل زوجك فأعلمِ أنه لا يمكنك التخلص منها بلمح البصر، فعلى الرغم من أن هناك حلول لكافة المشاكل من حولنا، إلا أنه من الصعب تغيير الطباع السيئة، لذا عليك في هذه الحالة اتباع واحدة من أهم القواعد التي تقلل من مشكلات الحياة عمومًا ألا وهي التجاهل والابتعاد عن الاختلاط قدر الإمكان، فهذه الطريقة من شأنها أن تقلل من فرص حدوث المشكلات بينكما من جديد.

ليس معنى كلامنا المقاطعة، بمعنى أنه عليك حضور كافة المناسبات الاجتماعية المهمة، ولكن بشكل أقل في التعامل فلا تتعاملي بعشم زائد عن الحد، وفي هذه الحالة يمكنك الحديث مع زوجك وشرح وجهة نظرك، كما يمكن التغاضي عن بعض الأمور من أجل الحصول على رضاه، ففي حالة رغبته في الانضمام مع أهله في التجمعات الأسبوعية أو العطلات الرسمية فلا ضرر في ذلك ما دمت تضعين الحدود المناسبة في التعامل.

تعرفي أيضًا على: كيفية التعامل مع أهل الزوج المنافقين

2- الفصل بين علاقتك بأهل زوجك وعلاقتك به

من أهم الأمور التي يجب عليك إدراكها من خلال حديثنا عن كيفية التعامل مع أهل الزوج الغيورين، أنه لا يتعين عليك أن تأخذين الزوج بذنب أهله، لذا في حالة شعورك بالغضب تجاههم فذلك ما يخصهم، فلا تجعلي هذه الأفعال تؤثر على علاقتك بزوجك فتتسبب في محو السعادة فيما بينكما.

عليك في هذه الحالة التعايش على أن أهل زوجك مختلفين عنك في الطباع والفكر، فذلك يجعلك تتجنبين المشكلات معهم وفي الوقت ذاته تحافظين على علاقتك بزوجك.

3- إحسان الظن بهم

في بعض الأحيان قد تعاني الزوجة من فرط الحساسية، لذا تواجه صعوبة في التعامل مع الآخرين وبشكل خاص إذا كان أهل زوجها مختلفين عنها في بعض الطباع وأسلوب التعبير، في تلك الحالة عليها أن تتجنب الاعتقاد الخاطئ بهم في كثير من الأحيان فلا تسيء الظن هباءً، فلها أن تدرك كم أنهم يحسدونها على استقلالها بابنهم، فيشعرون بالغيرة جراء ذلك.

يمكنها التغلب على ذلك من خلال التعامل معهم بصدق وتعاطف، حتى تكسب ثقتهم، ويشعرون أنها لا تدخر جهدًا في إسعاد زوجها، كذلك تقربه منهم قدر الإمكان.

4- احترام طبيعة العلاقات

من ضمن آليات التعامل مع أهل الزوج الغيورين، وإن كنتِ عزيزتي القارئة واحدة من اللاتي يعانين من غيرتهم، ننصحك بالتأقلم واحترام طبيعة الحياة في منزل أهل زوجك، وذلك من خلال عدم التدخل في علاقته بأمه أو أخته أو أبيه، وإذا كان يعاني من بعض المشكلات مع أي منهم، فمن دورك بجانبه أن تسانديه وتقدمين له الرأي الصائب حتى يحسن علاقته بأهله، حتى إن كانوا يكنون لك من الغيرة الجامحة.

تعرفي أيضًا على: كيفية التعامل مع أهل الزوج الظالمين

5- عدم إشراكهم في المشكلات الزوجية

ورد إلينا الكثير من المشكلات التي من شأنها أن توضح أن هناك عائلات يرغبون في فرض السيطرة على زوجة ابنهم، ويمكنهم ذلك من خلال التدخل في المشكلات بينهما والعمل كمستشارين للصلح فيما بينهما، علاوةً على مساعدتهم في الحصول على الحياة الزوجية السعيدة، الأمر الذي من شأنه أن يزيد من المشكلات والمواجهات لا التوصل إلى حلها.

لذا عليك في هذه الحالة حل مشاكلك أنتِ وزوجك فيما بينكما بعيدًا عن أطراف خارجية، لجعل حياتكما مستقلة، فهو أول طريق للاستقرار في الحياة الزوجية حتى في ظل غيرة أهل الزوج.

6- التعامل بحكمة وذكاء

الزوجة عندما تكون على قدر من رجاحة العقل فإنها تتعامل في مثل تلك المواقف بذكاء بالغ، فهي لا تدخر جهدًا في كسب الجميع إلى صفها، تجعل فضائلها على أهل زوجها ملحوظة أمام العيان، حتى يكونون في حرج من إظهار الغيرة منها بمواقف تتسبب في إغضابها، وبذلك تكون هي الرابحة عند زوجها أيضًا.

على الرغم من ذلك لا تنسين الأصول والعادات والتقاليد في التعامل مع أهل زوجك حتى لا تضعين نفسك في مواقف محرجة دون قصد، فلا تجعليهم يتصيدون لك الأخطاء.

7- غض الطرف عن التفاهات

يقولون إن التغافل هو جزء من الذكاء، لذا عليك أن تتغافلين عن المواقف البسيطة التي يمكنها أن تمر دون حدوث مشكلة لا تُذكر، وابتعدي عن اختلاق المشاكل على النظرة أو الكلمة، وذلك لأن جميع الناس لديهم عيوب لا يمكنك السيطرة عليها، وذلك ما قد يتسبب في حدوث مشكلات وردود أفعال كبيرة غير مستحقة.. أنتِ في غنى عنها من الأساس.

تعرفي أيضًا على: زوجي ضعيف الشخصية أمام أهله

اصنعي الذكريات الجميلة معهم

إذا كنتِ ترغبين في كسب ود أهل زوجك، فمن خلال تطرقنا إلى كيفية التعامل مع أهل الزوج الغيورين ننصحك ببناء الكثير من الذكريات الجميلة معهم من خلال شراء الهدايا القيمة في المناسبات مثل: عيد الأم والأعياد الرسمية أو المناسبات التي تخص العائلة.. من هذا المنطلق سوف تشاركين معهم مواقف حياتهم التي يغمرها السعادة والفرح، حتمًا سوف يعود عليكِ الأمر بالفائدة.

أهل زوجك هم جزء هام من حياته وحياة أولادك فيما بعد، لذا يجب الحفاظ على العلاقات معهم، فلا تصل إلى القطيعة، ويمكنك ذلك من خلال التعرف إلى أفضل كيفية للتعامل مع أهل الزوج الغيورين.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.