أعراض الدورة الشهرية

أعراض الدورة الشهرية متعددة تحدث للمرأة نتيجة تعرضها للكثير من التغيرات الجسدية، ينتج عنها الكثير من الآلام التي تعاني منها النساء مما يسبب ذلك القلق لديهن حول حالتهم الصحية، لذا سوف نتحدث اليوم من خلال موقع إيزيس على أهم الأعراض التي ترافق نزول الدورة الشهرية وعلامات الخطورة التي تدل عليها هذه الأعراض.

أعراض الدورة الشهرية

الدورة الشهرية هي عبارة عن فترة معينة تمر بها المرأة شهريًا، يستعد فيها جسم المرأة لعملية الحمل، حيث يقوم جسم المرأة بتهيئة الغشاء الداخلي للرحم؛ كي يستقبل البويضة التي تم تلقيحها، وإذا لم يحدث التلقيح ينزلق غشاء بطانة الرحم كل شهر وينزل دم الدورة الشهرية.

تبدأ الدورة الشهرية في العادة عند الفتيات من عمر 11 – 14 عامًا، وتظل مستمرة معهن كل شهر حتى مرحلة سن اليأس، والتي تحدث في الغالب في عمر الـ 50 عامًا، وعادةً ما يتراوح عدد أيامها من 3 – 7 أيام متواصلة، وذلك باختلاف أعراضها بين كل امرأة والأخرى.

خلال هذه الفترة تعاني المرأة من بعض التغيرات التي تؤثر على صحتها بشكل عام سواء كانت الصحة النفسية أو الجسدية، وأعراض الدورة الشهرية التي عادةً ما تنقسم إلى قسمين، وسوف نذكرها لكم من خلال الفقرة التالية:

أولًا: أعراض ما قبل الدورة الشهرية

هناك بعض الأعراض التي تظهر على المرأة قبل أسبوع واحد من نزول الدورة الشهرية، وفي الغالب ما تبدأ هذه الأعراض في الاختفاء عندما ينزل دم الحيض، وهي تحدث نتيجة التغيرات الهرمونية، وسوف نذكر لكم أبرز هذه الأعراض فيما يلي:

  • ألم في منطقة أسفل البطن: تشعر المرأة بألم يختلف حدته بين كل امرأة والأخرى، قد يكون شديدًا أو طفيفًا، وذلك وفقًا لطبيعة جسم المرأة، ومن الممكن أن يمتد هذا الألم إلى أسفل الظهر أيضًا عند بعض النساء.
  • ظهور حب الشباب: تعتبر هذه العلامة من أعراض الدورة الشهرية الشائعة بين النساء، حيث تجد المرأة قبل نزول الدورة الشهرية بحوالي أسبوع، وذلك يحدث نتيجة لارتفاع مستوى الهرمونات في جسم المرأة.
  • تورم الثديين: من أعراض الدورة الشهرية التي تظهر على المرأة قبل نزول الدورة الشهرية بحوالي أسبوع هي المعاناة من انتفاخ وتورم الثديين، والشعور بالألم عند الضغط عليه، وذلك بسبب ارتفاع مستويات هرمون البرولاكتين في الجسم، وهو الهرمون المسؤول عن إنتاج الحليب في الجسم.
  • اضطرابات في الجهاز الهضمي: تعاني بعض النساء باضطرابات في الجهاز الهضمي قبل نزول الدورة الشهرية بحوالي 4 أيام، فقد تصاب بالإسهال أو الإمساك، بالإضافة إلى الشعور بالانتفاخ والغازات.
  • الشعور بالتعب والإجهاد: إن المرأة قبل نزول الدورة الشهرية تعاني من مشكلة الإجهاد الشديد، كما تعاني المرأة أيضًا خلال هذه الفترة من الأرق المؤقت، واضطرابات في النوم بشكل عام، فقد يحدث العكس أن ترغب في النوم بكثرة.
  • آلام الرأس (الصداع): من أعراض ما قبل الدورة الشهرية الشعور بألم في الرأس قبل نزولها بعدة أيام، الأمر الذي يرجع إلى ارتفاع نسبة هرمون الأستروجين في الجسم.
  • التقلبات المزاجية: تعاني المرأة خلال هذه الفترة من التقلبات المزاجية الحادة، حيث تصبح مضطربة المشاعر، وتغضب بسرعة كبيرة، وتنتابها نوبات من البكاء المتكرر بدون سبب مبرر.
  • الشعور بالاكتئاب: إن مشاعر القلق والتوتر تزداد حدتها خلال فترة ما قبل الدورة الشهرية، حيث تصاب المرأة بمشكلة التفكير الزائد، الأمر الذي قد يجعلها تصاب بالاكتئاب في هذه الوقت.
  • انتفاخ وتورم الجسم: تعاني الكثير من النساء خلال الفترة ما قبل الدورة الشهرية من الانتفاخ في مختلف أنحاء الجسم، وهذا يحدث بسبب احتباس السوائل بالجسم، بسبب اضطرابات الهرمونات، وهذا العرض ينتهي مع انتهاء فترة الحيض.

تعرفي أيضًا على: الفرق بين أعراض الحمل والدورة الشهرية

ثانيًا: أعراض خلال الدورة الشهرية

أعراض الدورة الشهرية كثيرة، حيث يصاحب نزول الدم بعض الأعراض التي تتشابه إلى حد كبير مع أعراض ما قبل حدوثها، وسوف نذكر لكم هذه الأعراض فيما يلي:

  • تغير في درجة حرارة الجسم.
  • آلام وتقلصات شديدة في منطقة أسفل الحوض.
  • الأكل بشراهة، والرغبة في تناول الحلويات.
  • انتفاخ شديد في منطقة البطن.
  • الشعور بالإعياء الشديد.
  • الإحساس بألم قوي عند القيام بإزالة الشعر الزائد من الجسم أو الوجه، لذا لا يجب القيام بذلك خلال هذه الفترة.

ثالثًا: علامات أثناء الدورة الشهرية تشير إلى مشكلات صحية

هناك بعض الأعراض التي تصيب المرأة خلال فترة الدورة الشهرية والتي تشير إلى وجود خلل يستدعي استشارة الطبيب، إليكم هذه الأعراض من خلال النقاط التالية:

1- الحاجة إلى تغيير الفوط الصحية كل ساعة تقريبًا

يجب على المرأة الذهاب إلى الطبيب إن رأت أنها بحاجة إلى تغيير الفوط الصحية الخاصة بها بشكل منتظم لأنها دائمًا تشعر بالبلل، فإن هذا يعني ضرورة استشارة الطبيب، حيث إن متوسط فقد المرأة للدم خلال الدورة حوالي من 30- 40 مل تقريبًا أي ما يقدر بـ 6 – 8 ملاعق صغيرة من الدم، فإذا كانت تلاحظ نزول كمية أكبر من الدماء فإن هذا يعني أنها تمر بفترة “الطمث”، وهو مصطلح طبي معناه فقدان الكثير من الدم الذي يصل إلى 80 مل.

توجد الكثير من الحالات الطبية التي من الممكن أن تتسبب في حدوث الطمث، ويتضمن هذا: (التهاب في بطانة الرحم – الأورام الليفية – متلازمة المبيض متعدد الكيسات – مرض التهاب الحوض – اضطرابات تخثر الدم – الأورام الحميدة – سرطان الرحم – الغدة الدرقية الخاملة – داء السكري).

2- طول فترة الدورة لمدة تزيد عن 7 أيام

إن المرأة التي تلاحظ ازدياد طول فترة الدورة الشهرية أكثر من المعتاد، أو في حال استمرت لفترة تزيد عن سبعة أيام، فمن الضروري الذهاب إلى الطبيب لمعرفة سبب حدوث ذلك، وفي حال نزول تكتلات دموية خلال تدفق دم الدورة الشهرية، فمن الضروري عليها أن تحذر من أن يكون هذا الأمر نزيف الشديد، حيث يمكن أن يكون بسبب إصابتها بخلل في تخثر الدم.

3- قصر مدة الدورة الشهرية

إن الدورة الشهرية القصيرة من أعراض الدورة الشهرية التي تثير القلق، فإذا كانت الدورة أقصر من المعتاد فقد تكون علامة على وجود خطأ ما، ومن الممكن أن الدورات الشهرية تتغير على مدار حياة المرأة، مثال على ذلك، استمرار مرور المرأة بدورات غير منتظمة وقصيرة، حتى اقتراب مرحلة اليأس

كما نجد عادةً أن الدورة الشهرية تستمر ما بين 3-8 أيام، ويبلغ متوسط عدد الأيام حوالي 5 أيام، لذا إذا تعرضت المرأة لدورة شهرية أقصر على غير المعتاد، فيجب عليها الذهاب لاستشارة الطبيب.. لمعرفة المشكلة.

4- عدم القدرة على قضاء اليوم بشكل طبيعي

قد تجد الكثير من النساء أنفسهن لا يقدرن على قضاء اليوم المعتاد بشكل طبيعي، حيث تحدث لهن بعض المشاكل الجسدية، إذا كُن يعانين من دورة ثقيلة، حيث يتعلق الأمر بالإحساس العام بالإعياء، والتشتت، والإحساس بالضيق، الأمر الذي يؤثر على الحالة المزاجية للمرأة بشكل كبير، ما يجعلها تشعر بالتعب والإرهاق.

5- مشكلة في التنفس

إن الدورة الشهرية الثقيلة من الممكن أن تؤدي إلى الإصابة بفقر الدم، وهي عبارة عن حالة من نقص الحديد، ففي حال كانت المرأة فقدت كمية كبيرة من عنصر الحديد أثناء فترات الدورة الشهرية، أكثر من الكمية التي تدخل إليها في نظامها الغذائي على مدار بضعة أشهر، فمن الممكن أن يتسبب هذا في حدوث فقر الدم الذي ينتج عن نقص الحديد.

يتم ملاحظة أن المرأة تبدو شاحبة، وقد تشعر بالتعب الشديد ويرافقه ضيق في التنفس، وهناك بعض الحالات الحادة التي قد تؤدي إلى حدوث تورم في الكاحلين، بالإضافة إلى الإصابة بالدوخة وفقدان الوعي في بعض الأحيان.

تعرفي أيضًا على: هل يمكن ممارسة السكوات أثناء الدورة الشهرية

6- تشنجات الحيض الزائدة

إن التشنجات التي تحدث خلال الدورة الشهرية زائدة عن الحد الطبيعي وتدعو للقلق إذا كنت تعانين منها، وذلك بسبب أن الأبحاث أظهرت أن عدد معين من النساء قد يعانين من آلام شديدة خلال الدورة، من الممكن أن تصل درجة ألمها كالنوبة القلبية ويكون ذلك من أبرز أعراض الدورة الشهرية التي قد تشير إلى وجود مخاطر صحية.

تعرفي أيضًا على: أسباب تأخر الدورة الشهرية

نصائح تخفف من أعراض الدورة الشهرية

إن الدورة الشهرية تأتي بأعراض مزعجة للغاية، وذلك لأنها تؤثر على صحة المرأة الجسدية والنفسية في آنٍ واحد، وتوجد بعض النصائح التي تساعد على التقليل من حدة هذه الأعراض سنقوم بعرضها من خلال التالي:

  • الحرص على ممارسة التمارين الرياضية قبل نزول الدورة الشهرية حتى تساعد على زيادة هرمون السيروتونين، والذي يزيد من الشعور بالسعادة والاسترخاء، ومن أبسط التمارين التي يمكن للمرأة ممارستها، هي المشي.
  • المداومة على التمارين التي تساعد على تقليل التوتر والضغط النفسي قبل موعد الدورة الشهرية، وذلك للتقليل من مستويات الكورتيزول، ومثال على هذه التمارين: (تمارين اليوغا – تمارين إرخاء العضلات وتمارين التأمل – تمارين التنفس).
  • العمل على تناول الأغذية الصحية المتوازنة، حيث إن اختيار الأطعمة الغنية بالمواد الغذائية الهامة تساعد على تخفيف أعراض الدورة الشهرية، ومن ضمن هذه الأطعمة: (الأطعمة الغنية بالكالسيوم – الحبوب الكاملة – اللحوم الحمراء).
  • الحرص على شرب كميات وفيرة من الماء قبل وأثناء الدورة الشهرية، الأمر الذي يعمل على تحسين عملية الهضم، والتقليل من الانتفاخ.
  • الامتناع عن تناول القهوة أو المشروبات التي تحتوي على كافيين بشكل عام، أو التقليل منها خلال فترة الدورة الشهرية، لأن هذه المشروبات تزيد من مشكلة اضطرابات النوم.
  • تجنب تناول الخبز الأبيض، وذلك لاحتوائه على ما يؤدي إلى خلل في هرمون السيروتونين، الأمر الذي قد يؤدي إلى زيادة حدة التوتر والاكتئاب.
  • تجنب تناول الأطعمة السريعة التي تحتوي على كميات كبيرة من السكريات والأملاح، وهذا لتجنب احتباس السوائل في الجسم والانتفاخ.
  • الحرص على تطبيق كمادات من الماء الدافئ أو وضع منشفة قطنيّة دافئة على منطقة أسفل الحوض للتقليل من الألم والتشنجات التي ترافق الدورة الشهرية.
  • تناول بعض أنواع الأدوية المسكنة للألم التي لا تحتاج وصفة طبية، والتي تتمثل في: (الأسيتامينوفين – الإيبوبروفين).

أعراض الدورة الشهرية من أكثر الأمور الطبيعية التي تزعج السيدات، ولكن على الرغم من ذلك يجب على المرأة الانتباه من أعراض غير طبيعية، وذلك لأنها يُمكن أن تُشكل خطرًا على صحتها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.