أضرار تضييق المهبل بالليزر

أضرار تضييق المهبل بالليزر من شأنها الإشارة إلى مدى خطورة تلك العملية، وبالرغم من أن تضييق المهبل بالليزر من العمليات التي تساهم في حل مشكلة اتساع المهبل مع التقدم في العمر أو بعد الولادة إلا أن أغلب الأطباء لا ينصحون بها، نظرًا لأن منطقة المهبل من المناطق شديدة الحساسية ومن الممكن أن تتأثر بشكل سلبي سريعًا، ولذلك سوف نتعرف في هذا الموضوع على أشهر أضرار تضييق المهبل بالليزر، من خلال موقع إيزيس.

أضرار تضييق المهبل بالليزر

في ظل التقدم الطبي الذي تعيشه البلاد في الآونة الأخيرة ظهرت الكثير من عمليات التجميل المختلفة، فلم يعد الأمر مقتصرًا على عمليات تجميل الوجه أو نحت الجسم فقط، حيث ظهرت عملية تضييق المهبل لكي تقضي على مشكلة اتساعه وتعطي المرأة شعور أكثر بالثقة في النفس، ومن أبرز أضرار تضييق المهبل بالليزر ما يلي:

  • في الكثير من الأحيان تتعرض النساء بعد تلك العملية إلى حروق مهبلية نتيجة استخدام الليزر نظرًا لأنها شديدة الحساسية ولذلك يجب توخي الحذر واختيار المكان الموثوق منه.
  • نتيجة تلك العملية تكون غير مؤكدة، وذلك وفقًا لما جاء عن بعض النساء اللاتي خضعن إليها، بالإضافة إلى أنه في الكثير من الأحيان لا تستمر طويلًا ويعود المهبل إلى حالته قبل العملية سريعًا.
  • ظهور بعض البقع الداكنة في المهبل بعد إجراء تلك العملية من الأشياء التي تعاني منها الكثير من النساء نتيجة حرق الجلد بسبب الليزر.
  • زيادة الشعور بالألم والحكة بعد الانتهاء من العملية، خاصة أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، ويرجع ذلك إلى أن جلد تلك المنطقة أصبح أكثر حساسية بعد الانتهاء من عملية تضييق المهبل.
  • تعاني الكثير من النساء من ظهور بعض الإفرازات المهبلية في خلال الأيام الأولى من إجراء عملية تضييق المهبل بالليزر.
  • تُصنف تلك العملية على أنها من عمليات التجميل المكلفة، ولذلك الكثير من النساء لا يتمكنّ من إجرائها.
  • في بعض الحالات قد تعاني المرأة من انقطاع الطمث أو الدورة الشهرية بعد إجراء تلك العملية، الأمر الذي يجعل الحمل بعدها شيء أشبه بالمستحيل.
  • قد تتعرض المرأة التي تقوم بإجراء تلك العملية إلى نزيف حاد جدًا، وأيضًا في حالة فشل العملية سوف يتسبب ذلك في حدوث تشوهات في المهبل.
  • إذا كان تضييق المهبل أكثر من اللازم قد يؤدي ذلك إلى إصابتها بالعدوى والجروح المهبلية المؤلمة والتي تزداد حِدتها عند ممارسة العلاقة الحميمة.
  • بالرغم من أن تضييق المهبل من العمليات التي تزيد من الشعور بالمتعة لدى الرجل، إلا أن بعض النساء قد يعانين من نقص في الإحساس في تلك المنطقة بعد العملية وبالتالي لا يشعرن بالمتعة بشكل طبيعي.
  • التورم الشديد في المهبل من أشهر المضاعفات التي تعاني منها النساء بعد تلك العملية.

تعرفي أيضًا على: مجربات الليزر للمنطقة الحساسة

مميزات تضييق المهبل بالليزر

بالرغم من كثرة أضرار تضييق المهبل بالليزر التي ذكرناها سلفًا إلا أن هناك الكثير من المميزات أيضًا والتي تعود على المرأة بعد إجراء تلك العملية فتجعل بعض النساء يتهافتن عليها خاصة في الآونة الأخيرة، وسوف نعرف أبرزها من خلال النقاط التالية:

  • تعتبر من طرق استعادة السعادة الزوجية خاصة بعد الولادة نظرًا لأن المهبل يتسع بشكل كبير في تلك الفترة مما يقلل الشعور بالمتعة أثناء ممارسة العلاقة الحميمة بين الزوجين.طباء لا ينصحوأ
  • النساء اللاتي يعانين من السلس البولي تعتبر تلك العملية هي الحل الأمثل لهنّ لعلاج تلك الظاهرة.
  • تزيد حساسية المرأة شديدًا في منطقة البظر بعد إجراء تلك العملية، الأمر الذي يجعل المرأة تصل إلى حالة النشوة الجنسية في وقت أفضل من السابق.
  • في بعض الحالات تقوم تلك العملية بتخفيف حِدة الألم في منطقة المهبل، خاصة أثناء ممارسة العلاقة الحميمة.
  • بعض عمليات تضييق المهبل باستخدام تقنية الليزر تؤدي إلى ترطيب المهبل بشكل أفضل نتيجة الإفرازات المهبلية التي تزداد بعدها.
  • تصل المرأة إلى الرعشة الجنسية أثناء ممارسة العلاقة الحميمة بعد إجراء تلك العملية، والجدير بالذكر أن هذا الأمر لا يحدث كثيرًا في الحالات العادية.
  • لا تأخذ وقت طويل في إجرائها فمن الممكن أن تستغرق من 10 إلى 15 دقيقة فقط.
  • تعتبر آمنة تمامًا للنساء اللاتي يعانين من مشكلات في القلب أو الدم نظرًا لأنها لا تحتاج إلى تخدير، فهي غير مؤلمة.
  • تشير بعض الدراسات إلى أن تلك العملية لا تؤثر على فرصة المرأة في الإنجاب كما يزعم البعض.

أسباب اتساع المهبل

هناك الكثير من الأسباب التي قد تؤدي إلى اتساع المهبل لدى النساء، الأمر الذي يتسبب لهنّ في إزعاج كبير، بالإضافة إلى تقليل الشعور بالثقة في النفس وحدوث الكثير من المشكلات الزوجية، ولذلك سوف نتعرف على أبرز أسباب اتساع المهبل من خلال النقاط التالية:

  • أكثر النساء عرضة للإصابة باتساع المهبل اللاتي يصلن إلى سن اليأس، أو فترة ما بعد انقطاع الطمث.
  • الخضوع إلى العلاج الكيميائي.
  • عمليات الإرضاع.
  • حالات الولادة المتكررة.
  • ضعف عضلات الحوض بسبب التقدم في العُمر.

تعرفي أيضًا على: هل إزالة الشعر بالليزر يسبب السرطان

نصائح هامة بعد تضييق المهبل بالليزر

عند تجنب أضرار تضييق المهبل بالليزر، من الضروري الوضع في الاعتبار بعض النصائح والتعليمات الهامة والتي تتمثل في الآتي:

  • في حالة الشعور بأي مضاعفات سيئة من الضروري استشارة الطبيب على الفور، ومن أبرز تلك المضاعفات النزيف الحاد، وكذلك الإصابة بالعدوى المهبلية التي تتسبب في الشعور بالحكة.
  • ينصح الأطباء بعد الانتهاء من تلك العملية بضرورة الحفاظ على نظافة منطقة المهبل، وترك المنطقة جافة طوال الوقت، ومن الأفضل استخدام الغسول المهبلي الخالي من المواد الكيميائية الضارة.
  • يلزم على النساء بعد إجراء تلك العملية التوقف عن ممارسة العلاقة الحميمة في خلال فترة قصيرة تصل إلى أسبوع.
  • ممارسة بعض التمارين الرياضية التي تساهم في تقوية عضلات الحوض، والتي تعرف بتمارين كيغل والتي تساهم بدورها في الحفاظ على صحة الأعضاء التناسلية لدى المرأة.
  • ينصح الكثير من الأطباء النساء اللاتي خضعن إلى تلك العملية بضرورة شرب كميات كبيرة من المياه للحصول على ترطيب أكبر في منطقة المهبل.
  • الابتعاد عن أي أعمال تحتاج إلى مجهود كبير من الممكن أن يؤدي إلى تمزق الأنسجة الجديدة بعد إجراء العملية.
  • الحرص على ارتداء الملابس الداخلية المصنوعة من القطن من أجل تجنب الحكة أو التحسس في تلك المنطقة قدر الإمكان.
  • يلزم على المرأة بعد تلك العملية أن تعتمد على حمية غذائية صحية من قِبل أخصائي تغذية.. لا يفتقر الفواكه والخضروات والسكريات والدهون والخضار.
  • من الضروري استخدام الماء الدافئ في غسل منطقة المهبل بعد إجراء تلك العملية.

علاجات أكثر أمانًا من الليزر

كما ذكرنا سلفًا أن أضرار تضييق المهبل بالليزر متعددة ولذلك الكثير من الأطباء لا ينصحون بإجراء تلك العملية خاصة النساء اللاتي يمتلكن بشرة حساسة، حتى لا يتعرضن إلى مضاعفات سيئة، فمن الأفضل اللجوء إلى الوسائل الآمنة الأخرى والتي تكمُن في الآتي:

  • الأستروجين الذي يوجد على شكل حلقات يتم وضعها في المهبل من الطرق التي تؤدي إلى علاج اتساع منطقة المهبل بشكل آمن، كما أنه يوجد على شكل كريمات أيضًا.
  • بعض المزلقات الجنسية من الممكن استخدامها قبل الجماع لتضييق منطقة المهبل بشكل أفضل.
  • استخدام الكريمات والمرطبات تساهم في جعل المهبل أكثر سماكة وبالتالي تضييقه ويصبح أكثر مرونة.

تعرفي أيضًا على: تجربتي مع عملية تجميل الأشفار

بالرغم من أن تقنية الليزر من التقنيات الحديثة والتي تفضلها الكثير من النساء في عمليات التجميل خاصة تجميل المهبل، إلا أنها من الأساليب غير الآمنة والتي تتسبب في حدوث الكثير من الأضرار.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.