هل زواج المسيار يحتاج موافقة ولي الأمر

هل زواج المسيار يحتاج موافقة ولي الأمر؟ وما هو حُكم هذه الصورة من صور الزواج؟ لا يخفى على أحدٍ كون زواج المسيار يُعد واحدًا من صور الارتباط التي يكثر فيها الحديث وتتضارب عنها الأقاويل، ونحن هُنا لا نتحدث عن الجانب المُجتمعي فحسب بل والديني أيضًا، لذا وجب علينا عبر موقع إيزيس توضيح ماهية هذه الزواج، أحكامه وشروطه.

هل زواج المسيار يحتاج موافقة ولي الأمر

زواج المسيار أو ما يُعرف أيضًا بزواج الإيثار يُعد صورة مُجتمعية للزواج انتشرت بشكلٍ كبير في الدول العربية والإسلامية خلال العقود الأخيرة الماضية، وتُعد دول الخليج العربي أكثر الدول التي يلجأ الرجال فيها إلى هذا النوع من الزواج.

مفهوم المسيار بشكلٍ عام هو قيام الرجل والزوج المُسلم بعمل عقد شرعي بينه وبين امرأةٍ على أساسٍ شرعي يتم فيه استيفاء كافة الشروط المطلوبة في الدين الإسلامي الحنيف مع إقرار الزوجة وتوقيعها على عقدٍ ينص على تنازلها عن بعض الحقوق مثل الحق في المسكن، النفقة وغيرها من الأمور.

لذا لقى هذا الزواج هجومًا كبيرًا من رجال الدين، وعلى الرغم من تحليل البعض له إلا أن الغالبية العُظمى كانت بين مُحرمٍ وكاره، أما فيما يخص الجانب المُجتمعي فهذا الزواج يُشكل مُنذ فجر التاريخ وبدايةً من ظهوره إلى يومنا هذا واحدةً من أبرز قضايا الرأي العام، وهو ما تسبب في تداول وسائل الإعلام وتناولها له بكافة جوانبه.

فلم يبقى كادر إعلامي تقريبًا في الوطن العربي على وجه العموم والخليج العربي على وجه الخصوص إلا وتتطرق إلى الحديث عن هذه الظاهرة، وفي الآونة الأخيرة زاد الهجوم على هذه الفكرة في منابر الإعلام بلسان الحقوقيات والمُطالبات بالمساواة، وذلك لكونه يُسقط كافة الحقوق الشرعية تقريبًا التي تعود على الزوجة من الزواج.

الجدير بالذكر أن زواج المسيار يُعد قانونيًا في العديد من الدول وقابلًا للتوثيق، ولكن هل زواج المسيار يحتاج موافقة ولي الأمر؟

نعم بكل تأكيد، تُعد موافقة ولي الأمر على الزواج أمرًا ضروريًا لا شك فيه في ديننا الإسلامي، لذا فإن الإقدام على هذه الخطوة دون الموافقة تجعل الزواج باطلًا ولا يصح.

تعرفي أيضًا على: حكم زواج المسيار في المذاهب الأربعة

حُكم زواج المسيار

بعدما أجبنا بالموافقة عن سؤال هل زواج المسيار يحتاج موافقة ولي الأمر وجب علينا التطرق إلى الجانب الديني، فهل زواج المسيار يُعد صحيحًا من الناحية الشرعية وضمن أحكام دين الإسلام الحنيف؟

من الجدير بالذكر هُنا هو كون هذا الإجراء يتسبب في سجال كبير وتضارب للآراء تخطى الجمهور ووصل إلى عُلماء الدين وفُقهاء الشريعة الإسلامية.

فهُناك من أباحه، هُناك من حرمه، كما أن البعض من العُلماء أقروا بإباحته مع الكراهة مثل الشيخ عبد العزيز بن الباز الرئيس السابق لهيئة كبار العُلماء في المملكة العربية السعودية رحمه الله وطيب أثره بالإضافة على القرضاوي.

لكن في العموم هُناك إجماع نسبي على كون هذا الزواج لا يصح ومُنكر، فلا بُدَّ من أن يكون الزواج جامعًا لكافة الأحكام وحافظًا للحقوق، فما هو وجه الاستفادة الذي تلقاه الزوجة جراء زواجها الذي يُرافقه سلبٌ لكافة الحقوق التي كفلها لها الدين الإسلامي من عقد القران والزواج؟

لا يُمكن للزواج أن يكون شرعيًا إلا في حال ما كان بموافقة ولاة الأمر وعلمهم، فالزواج في المقام الأول ما هو إلا إجهار وإظهار لما بين الطرفين من ارتباط وعلاقة يسعون إلى أن تكون شرعية، وذلك بالتزامن مع صون كافة الحقوق التي نص عليها الدين الإسلامي الحنيف وتطبيق الضوابط التي جاء فيها.

فكون الزوج لزوجته في النهار دون الليل، وإخفاء الزواج مع الالتزام والحرص على عدم إظهاره للناس والجهر به قد يصل إلى كونه علاقة زنا ولله العلم كُله، فزواج المسيار يحتاج موافقة ولي الأمر والالتزام بغيرها من الضوابط، ويُصبح الزواج حينها شرعيًا حسبما جاء على لسان الدكتور على جُمعة.

فقد قال المُفتي السابق للديار المصرية أن استيفاء شُروط الزواج الشرعي مع تنازل المرأة عن حقوقها يُعد أمرًا مُباحًا يُحلل المسيار، فلا امتهان لكرامة الرجل والمرأة فيه.

صور زواج المسيار

بعد أن علمنا بالإجابة عن سؤال هل زواج المسيار يحتاج موافقة ولي الأمر أن عدم علم الأب أو وكيل الزوجة ومن ينوب عنها دينيًا وقانونيًا بالزواج يجعل المسيار باطلًا ومُحرمًا وجب علينا التطرق بالحديث إلى أنواع المسيار وصوره، مع العلم أن لهذا العقد صورتين رئيسيتين لا ثالث لهما ألا وهُما:

أولًا: زواج خالي من حقوق السكن

يُعد هذا النوع من صور عقود الزواج التي تحتوي على كافة الشروط والبنود التي تُمثل أركان الزواج التقليدية والشرعي، ولكن الفرق بينه وبين الزواج العادي هو تنازل الزوجة عن حقي السكن والنفقة.

ثانيًا: زواج ضامن للحقوق

لا يختلف هذا الزواج كثيرًا عن النوع الأول، فالمسيار هُنا يشتمل على عقدٍ يضمن للزوجة كافة الحقوق الشرعية التي تُكون وتُمثل اركان الزواج مثل النفقة، المسؤولية المالية والقانونية على الزوجة، ولكن يشتمل هذا النوع من العقود على بندٍ يمنع الزوج من حق مبيته عند زوجته في البيت الذي خصصه لها.

تعرفي أيضًا على: شروط زواج المسيار من مقيم

زواج المسيار في القانون السعودي

في قانون المملكة العربية السعودية هذا النوع من الزواج يُمكن تسجيله في بطاقة الأحوال المدنية حسبما أعلنت الجهات المُختصة في الحكومة، وهو ما يُمكن الزوجين من توثيقه في السجلات الورقية وغيرها من الصور الإلكترونية للبيانات مثل منصة أبشر.

وصل هذا التسجيل إلى مرحلةٍ يكون فيها إجباريًا إن صح التعبير، فقد أصدرت حكومة المملكة عبر حساب المواطن التابع فيها لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية قرارًا تُحتم فيه فكرة تسجيل الزواج على المنصة لتكون الزوجة ضمن أفراد العائلة فيما بعد، وذلك لعدم ضياع حقوقها في الميراث وغيرها من الجوانب القانونية.

لذا يُمكن القول إن الحكومة أعلنت عن هذا الإجراء حتى لا يتم التفرقة هُنا بين الزواج العادي وزواج المسيار، ولا تسقط حقوق السيدات في المملكة بالطلاق أو وفاة الزوج، وهو ما يُعتبر دعمًا كبيرًا من السعودية وكافة المؤسسات الحكومية فيها للمرأة السعودية.

كما أن هذا التوثيق يضمن قُدرة الأُم على إثبات نسب الأبناء في حال ما امتنع الزوج عن ذلك وأنكر، وله أيضًا جانب مُجتمعي يختص بقُدرة الدولة على تحديد عدد الأفراد الذين يحتاجون إلى الدعم المادي، فمن المعروف عن المملكة كونها تُقدم رواتب للمواطنين المتواجدين في منقطة أصحاب الدخل المتوسط وما دونها.

تعرفي أيضًا على: تجربتي مع زواج المسيار

أسئلة شائعة عن زواج المسيار

لكون هذا النوع من أنواع الزواج يحمل العديد من الشكوك ويُثير الفضول بالإضافة إلى الرأي العام وخاصةً في موضوع احتياج زواج المسيار موافقة ولي الأمر وغيرها من صور الحقوق تم طرح مئات الأسئلة اخترنا أبرزها للإجابة عنها فيما يلي:

هل تؤيد زواج المسيار؟ يُقال إن لا ضرر فيه في حال الإجهار، علم ولي الأمر والحفاظ على حقوق الزوجين التي نص عليها الدين.
لماذا الرجال يحبون زواج المسيار؟ تلبيةً للرغبة الجنسية وهروبًا من أعباء الزواج العادي من الناحية المادية وجانب المسؤولية.
هل يجوز زواج المسيار عند الشيعة؟ يُعد المسيار جائزًا في المذهب الشيعي ويورث الأبناء على إثره.
ما هي عيوب زواج المسيار؟ حرمان المرأة والزوجة من بعض الحقوق الطبيعية التي حباها الإسلام، كما أنه في الكثير من الأحيان تنص عقود المسيار على عدم الإنجاب.
ما حكم زواج المسيار عند المالكية؟ مشروطًا في حال موافقة ولي الأمر واقتران عقد الزواج بالمهر.

حثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم على تجنب الشُبهات بقوله: “إن الحلال بيّن والحرام بيّن، وبينهما أمور مشتبهات لا يعلمهن كثير من الناس، فمن اتقى الشبهات فقد استبرأ لدينه وعرضه” وعدم احتياج زواج المسيار موافقة ولي الأمر فيه شُبهة الزنا، فالأفضل الابتعاد عنه وتجنبه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.