هل الطلاق يؤثر على أوراق الإقامة بفرنسا

هل الطلاق يؤثر على أوراق الإقامة بفرنسا؟ وما القوانين الفرنسية المطبقة على إجراءات الطلاق؟ فواقعة الطلاق تستتبع بعض القوانين التي تحكم ما للطرفين من حقوق وما عليهما من واجبات، يجب العلم بها لعدم الوقوع تحت طائلة القانون، ومن خلال موقع إيزيس يسعنا أن نذكر توابع الطلاق على الإقامة في فرنسا.

هل الطلاق يؤثر على أوراق الإقامة بفرنسا

بالطبع يؤثر الطلاق على أوراق الإقامة التي تمت عن طريق الاستناد إلى الزواج (تصريح إقامة مؤقت).. فإن انتهت الزيجة تبطل الإقامة، لأن أوراقها تعتبر ملغاة، حتى إن استمرت ما يقرب من عشر سنوات.

أما من حصل على إقامته في فرنسا عن طريق العمل أو الدراسة، أو من خلال رابطة أسرية، فلا يُشكل الطلاق تأثيرًا على إقامته، ربما يعتد به في تلك الحالة مؤثرًا على أمر الحصول على الجنسية الفرنسية ليس إلا، أما عن الإقامة فتبقى صحيحة.

على أن الإقامة الدائمة في فرنسا من خلال الزواج يجب أن تستغرق مدة 3 سنوات مع مواطن فرنسي أو 4 سنوات مع مقيم في فرنسا، وبعد تأمينها يجب التمهل لحين الحصول على عمل.. فيكون متاحًا من خلاله تبديل وثائق الإقامة، لتستند في أساسها إلى العمل لا الزواج، ومن هنا فلا يُشكل الطلاق أي ضرر على الإقامة.

في هذا الصدد.. هناك حالات تعني المحكمة الفرنسية بالنظر فيها، وهي:

  • إذا كان أحد الزوجين حاصلًا على الجنسية الفرنسية.
  • إن قام أحد الزوجين في منزل الزوجية.
  • من تزوجا في فرنسا وهما من الأجانب، ولديهما منزل خاص.
  • عندما يقيم الزوجان في المنزل بفرنسا لمدة عام.

بحيث يتم أخذ تلك الحالات بعين الاعتبار قبل الإجابة على سؤال هل الطلاق يؤثر على أوراق الإقامة بفرنسا.. أم لا.

تعرفي أيضًا على: الإقامة في فرنسا عن طريق الإنجاب

القوانين الفرنسية المطبقة على الطلاق

مُتاح للطرفين اختيار القانون الذي يُمكن تطبيقه على إجراءات الطلاق بينهما، من القوانين التالية:

  • قانون المحكمة الفرنسية.. المرفوع أمامها قضية الطلاق.
  • قانون الإقامة المشتركة.. أو دولة الإقامة المعتادة لأحدهما.
  • قانون الجنسية لأحدهما.

أما إن لم يتفقا على قانون بعينه، يتم تطبيق قانون الإقامة بين الزوجين في حال عدم وجود سكن مشترك، أو اللجوء إلى قانون المحكمة.

كذلك إن كان القاضي يختص بالنظر في طلاق الزوجين اللذين عقد زواجهما في الخارج.. فإن ذلك لا يعني أن يُطبق القانون الفرنسي بشكل تلقائي، بل تقوم المحكمة المختصة بتحديد القانون الواجب تطبيقه.

فالقانون الفرنسي من شأنه أن يحكم الطلاق في حالتين مذكورتين في المادة 309 من القانون المدني، وهما:

  • أن يحمل الزوجان الجنسية الفرنسية
  • يكون محل إقامتهما الأراضي الفرنسية

هل يتم الاعتراف بالطلاق الخارجي في فرنسا؟

إن الأحكام القضائية الأجنبية لا تُنفذ إلا بعد مرورها على المحاكم الفرنسية للبت في أمرها، ومن ثم يتم إصدار الحكم في البلد الأجنبي، بيد أن المحاكم الفرنسية عملت على تطبيق بعض الشروط عند طلاق الجزائريين والمغاربة في فرنسا، فلا يستندوا إلى أحكام بلادهم، بل يستندوا إلى ما ذهب إليه المشرع الفرنسي.

حيث عنيت القوانين الفرنسية بتحقيق المساواة المطلقة بين الجنسين، الأمر الذي تراع فرنسا غير معمولًا به في دول المغرب العربي، كما هو الحال بصدد تطليق الزوج لزوجته دون موافقتها، وما يترتب على ذلك من حقوق ومسؤوليات.

أما عن الطلاق الواقع في تونس أو الجزائر أو المغرب –خارج الحالة التي يطلق فيها الزوج زوجته دون موافقتها- فيعتد به طلاقًا في فرنسا على الرغم من اختلاف الأحكام المترتبة عليه.

تعرفي أيضًا على: أنواع الطلاق في فرنسا

شروط الحصول على الإقامة الفرنسية

وضعت الدولة الفرنسية مجموعة من المعايير التي يجب الالتزام بها حين الرغبة في الإقامة.. مؤقتة أو دائمة، جاءت على النحو التالي تبعًا لمختلف الحالات:

1- حالة الوالدين

يُمكن للمهاجرين إلى فرنسا ممن لديهم زوجة وأبناء يعيشون معهم، أن يقوموا بتسوية أوضاعهم المعيشية من خلال ما يلي:

  • دراسة أحد الأبناء في مدرسة فرنسية لمدة 3 سنوات.
  • إثبات العيش في فرنسا لمدة 5 سنوات.

2- الشباب سن 18 عام

من الممكن حصول أحدهم على الإقامة الفرنسية في حال استيفاء ما يلي:

  • إثبات احترام القيم والقواعد الفرنسية.
  • الدراسة في المدرسة أو الجامعة.
  • إثبات السفر إلى فرنسا قبل الوصول إلى سن 16 عام، عدا حالة وجود الأقارب من الناحية القانونية.

من الجدير بالذكر أن رعاية الأطفال ASE تعمل على دعم القصر ممن هم أقل من 18 عام ويرغبون في الإقامة.

3- العمال والموظفين

يُمكن في تلك الحالة الاعتداد بعمله كذريعة إقامته في فرنسا شريطة استيفاء ما يلي:

  • إثبات العمل الحالي من خلال وعد التوظيف أو عقد العمل.
  • إثبات الأقدمية في العمل، 30 شهر لمدة 5 سنوات، أو 8 أشهر لمدة سنتين.
  • إثبات التواجد في فرنسا لمدة 5 سنوات.

أما بالنسبة للمهاجرين المقيمين في فرنسا يُمكنهم إثبات العيش على الأراضي الفرنسية لمدة 7 سنوات.. و12 شهر من العمل خلال آخر 3 سنوات، دون شرط الحصول على عقد العمل.

4- الزواج الأجنبي بشكل غير قانوني

  • الاستفادة من لم الشمل العائلي.. وله شروط أخرى مغايرة.
  • إثبات أن الزواج تم منذ عام ونصف.
  • إثبات الحالة المادية الكافية.
  • وجود إثبات للإقامة في فرنسا منذ 5 أعوام.

تعرفي أيضًا على: الزواج من مقيمة في فرنسا

الإقامة الدائمة في فرنسا

لتجنب ما يُمكن أن يترتب على سؤال هل الطلاق يؤثر على أوراق الإقامة بفرنسا.. نشير إلى أن هناك العديد من المميزات التي يُمكن الحصول عليها من الإقامة الدائمة، ربما أهمها عدم تأثرها بحدوث الطلاق من عدمه.. تتمثل فيما يلي:

  • الاستفادة من حقوق المواطن الفرنسي فيما عدا الانتخاب.
  • يُمكن الحصول عليها في حالة توقيع عقد العمل الدائم.
  • تأتي تباعًا للإقامة في فرنسا لمدة 5 سنوات.
  • قابلة للتجديد، ويستفيد منها المتزوجون.
  • هي صالحة لمدة 10 سنوات.

قد تكون الإقامة في فرنسا أسهل مما تعتقد عند العلم بما تقدمه من مميزات للمقيمين على الأراضي الفرنسية.. في حين يجب الأخذ بالاعتبار عند حدوث الطلاق حتى لا تنتهي الإقامة جراء ذلك.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.