لماذا يتزوج الرجل الزوجة الثالثة

لماذا يتزوج الرجل الزوجة الثالثة؟ هل الأمر محض شهوة أم هناك أسباب واضحة ذلك؟ ترددت هذه الأسئلة من امرأة إلى أصدقائها أثناء جلوسهن سويًا وكان يبدو عليها علامات العجب، فهل حقًا هناك ما يدفع الرجل إلى الزواج للمرة الثالثة رغم تجاربه السابقة؟ ذلك ما سوف نتعرف عليه بشكل مفصل عبر موقع إيزيس في السطور القادمة.

لماذا يتزوج الرجل الزوجة الثالثة؟

كثيرًا من الرجال يهربون من الزيجة الأولى بالزواج مرة أخرى، وذلك من أجل التخلص من الملل والروتين في الحياة الزوجية التي تصبح عليها المرأة بعد مرور سنوات من الزواج، يسود هذا الاعتقاد بينهم لتبرير الزواج مرة أخرى، حيث لا يأتي على أذهانهم بأنهم يعانون من طبع الخيانة غير المبررة.

عندما كانت والدتي تستمع إلى حكايات تعدد الأزواج، فما كان عليها إلا أن تردد “الرجل لا يملى عينه غير التراب” ويعد ذلك الوصف الوحيد في حالة الرجل الذي بلغ به الأمر للزواج للمرة الثالثة، فهل يمكن أن يكون هناك امرأتين قد قصروا في حقوقه الشرعية؟ أم أن الأمر يعود إلى أن الرجل بطبعه نمرود؟ ذلك ما سوف نتطرق إليه الآن في إجابة لماذا يتزوج الرجل الزوجة الثالثة.. كما يلي:

1- الشهوة الزائدة

عندما يتعلق الأمر بالشهوة، نرى أن الرجال لديهم قدر كبير منها، فهم لا يستطيعون السيطرة عليها بشكل كبير، فتجد الرجل على الرغم من كونه قوي البنية إلا أنه ينجذب إلى هذه وتلك بمجرد النظر فقط، لذا قد تمثل العلاقة الجنسية غير المتكافئة الضرر الكبير له، لأنه يريد ممارسة العلاقة أطول وقت ممكن، مما قد يعرض المرأة إلى التعب والإرهاق، ناهيك عن أن هناك أمور أخرى في الحياة يجب فعلها.

هنا يشعر الرجل بأنها مقصرة في حقه، ولأن الرجل بطبيعته يميل إلى الجنس أكثر من المرأة، فيلجأ في هذه الحالة إلى الزواج مرة أخرى حتى لا يقع في الخطيئة.. حتى إن لم يشبع تلك الرغبات الجامعة في زواجه الثاني.

تعرفي أيضًا على: نفسية الرجل بعد الزواج بالثانية

2- عقم الزوجة وعدم القدرة على الإنجاب

“يغلبك بالمال تغلبيه بالعيال” هكذا كنا نستمع إلى هذه الكلمات تتردد في المسلسلات والأفلام العربية القديمة، والتي قد تصف أهمية الإنجاب بالنسبة للرجل، وأن هناك الكثير من الزيجات قائمة على فكرة الإنجاب والأولاد فقط، فالرجل عادة ما يوفر الاستقرار المادي للمرأة، وعليها أن توفر له الدفء في المنزل وإنجاب الأولاد وتربيتهم بالطريقة الصحيحة.

لذا في حالة إذا كانت المرأة تعاني من المشكلات الصحية التي تعيقها من الإنجاب، بشكل تلقائي يتجه الرجل إلى الزواج بامرأة أخرى، فعادة ما يشعر الرجل كونه يريد أن يكون له النسل الدائم، ومن يحمل اسمه بعد وفاته حتى لا تنقطع سيرته.

ربما يصبح الأمر أكثر غرابة عند العلم بأن الزوجة الثانية لا تُنجب كالأولى، ولكن قد تُنجب بالفعل من البنات وهو يريد البنون، أو العكس، أو ربما تكون تلك دواعيه الظاهرة أمامهما لكنه يرغب في الزواج عن قدرة ورغبة.

3- الاهتمام الزائد بالمنزل والأولاد

مازلنا نتحدث سويًا حول جواب لماذا يتزوج الرجل الزوجة الثالثة؟ وعلى الرغم من أنه لا توجد مبررات كافية للرجل، إلا أن هناك عدة أسباب يعتقد الرجل بأنها أسباب منطقية للزواج من امرأة أخرى بغض النظر عن أسباب التعدد، فهو يبحث عن راحته فلا يهتم لذلك.

“يا مآمنة للرجال يا مآمنة للميه فى الغربال” من الأقوال الشهيرة التي تنطبق على الرجل، فبعد مرور سنوات من الزواج، تمنح الزوجة الرجل الثقة الكاملة، بأنه يحبها ولا يمكنه أن ينظر إلى غيرها، وتبدأ في تقسيم طاقتها على المنزل والأولاد من أجل أن يمنحهم العطاء اللازم للتربية الصحيحة.

حتى لا نظلم الرجل بشكل كبير.. قد نجد أن هناك سيدات يبالغن في اهتمامهن بالمنزل والأولاد على حساب الزوج، وبالتالي لا يشعر الزوج بقيمته، بل يشعر بكونه مجرد آلة في المنزل من أجل جلب المال لزوجته وأولاده ليس إلا، إنما كيانه لا يشعر به مع زوجته، الأمر الذي يجعله يبحث عن ذلك في الخارج، ومن ثم يندفع إلى الزواج بامرأة أخرى.. وربما يتكرر الأمر ثانية فيلجأ إلى الزواج بثالثة.

تعرفي أيضًا على: هل الزوجة الثانية تسعد الرجل

4- عدم اهتمام الزوجة بمظهرها الخارجي

“بره وجوه فرشتلك وأنت مايل وأيه يعدلك” كلمات تحمل الكثير من المعاني للرجال، ويعود الأمر في ذلك إلى أن الرجل يفضل أن تكون زوجته على أكمل وجه في معظم الأوقات، وذلك من حيث الجسم المثالي الذي لا يعاني من السمنة أو الترهلات، أو غيرها من المشكلات التي تغير من شكله العام.

ناهيك عن الشعر الحرير والبشرة المثالية، والصوت الرقيق وغيرها من المظاهر التي يسعى الرجل إلى أن تكون موجودة في زوجته طوال الوقت، بغض النظر عن أن لديها الكثير من المشكلات ويمكن أن تتعرض إلى العديد من الوعكات الصحية أو الأزمات التي تؤثر على مظهرها.

قد يعود الأمر في ذلك إلى أن الرجل يعتمد في حبه للمرأة على الشكل الظاهري وليس الجوهري، فإذا اعتمد على الجوهري فلا يجد في المرأة العيوب التي يبررها لنفسه حتى يتزوج من امرأة أخرى.. وإن كان سبب زواجه من الثانية هو البحث عن المظهر الخارجي الملائم فهناك احتمال أرجح أن يكون هو السبب ذاته لزواجه من ثالثة.

على النقيض الآخر، قد نجد أن هناك نساء مهملات في أنفسهن بطبيعة الحال، ولا يعود الأمر إلى الرجل، ولكنه اعتياد منهن نحو الاهتمام بمظهرهن الخارجي وفي هذه الحالة يكون الرجل على حق في البحث عن زوجة أخرى توفر له رغباته في محاولة رؤية زوجته تعتني بنفسها من أجله.

5- تعرض الزوج إلى الانتقادات السلبية

“ضل راجل ولا ضل حيطة” من الموروثات الشعبية التي من شأنها أن توضح قيمة الرجل في حياة زوجته، وأنها تستند عليه حتى وإن كان لا يملك الأموال الكافية لذلك، ولا يوجد لديه من النفوذ والمكانة، ولكن مجرد وجوده بجانبها يشعرها بالأمان والسند.

هذا ما يحب أن يشعر به الرجل، لذا في حالة تعرضه إلى الانتقادات السلبية بشكل مستمر من زوجته، يشعر بالنقص في رجولته، وأنه غير كافي لها، ويبدأ في البحث عن امرأة أخرى يمارس عليها رجولته ليشعر بالكمال، ويعد ذلك من أكثر الأسباب التي تجعل الرجل يتزوج أكثر من مرة.. لا مرة واحدة فحسب.

عادة ما يحب الرجل أن يشعر كونه سيد الرجال في المنزل، وكلمته مسموعة ولا يمكن للمرأة مناقشتها أو الجدال بها، لذا قد نجد أن هناك الكثير من السيدات لا يعجبهن هذا الوضع، وكثيرًا ما ظهر خلال الآونة الأخيرة مصطلح “الفيمينست” وهي المرأة التي لا تقبل أن أحد يقلل من شأنها ورأيها، وكثيرًا ما يطلقونها على المرأة المناهضة لأسلوب الرجل أو المرأة المسترجلة.

وفقًا إلى العديد من الدراسات فقد وجد أن الرجل يفضل أن تعامله المرأة بشكل لائق ومميز، وتمنح الأهمية الكبيرة لوجوده في حياتها، فإذا تعاملت المرأة على عكس ذلك، يغادر الرجل مكانه في قلب زوجته، نظرًا لأنها أنقصت من رجولته، ولا تجعله يشعر بقيمته وأهميته، ويبدأ يبحث عن أخرى تقدم الاهتمام والتقدير إليه.

تعرفي أيضًا على: ماذا يريد الزوج من الزوجة الثانية

لا يوجد سبب واضح لخيانة الزوج أو إن صح القول لزواجه أكثر من مرة، فتجربة الزواج الثاني من شأنها أن تفي بالسبب الذي يجعله غير مستقر في زواجه الأول، أما عن الزواج الثالث فالأرجح أنه محض شهوة ليس إلا.

تعليق 1
  1. عبدالله يقول

    خطبة الثالثة وملكت عليها لكن ضرفي المادية ج علتني اتراجع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.