كيف أكون فتاة ليل لزوجي

كيف أكون فتاة ليل لزوجي؟ وما حركات الإغراء التي يحبها الرجال؟ حيث إن العلاقة الزوجية من أكثر العلاقات الحساسة التي يجب أن تتمتع فيها المرأة بقدر من الذكاء حتى تتمكن من نيل قلب زوجها وجعله يمتنع عن النظر لأي امرأة أخرى، فالرجل بطبعه كائن يمل سريعًا، وقد يميل في بعض الأحيان لفتيات الليل، وهنا يأتي دور الزوجة التي بإمكانها أن تتلون وتصبح واحدة منهن، وهو ما سنعرفه من خلال موقع إيزيس.

كيف أكون فتاة ليل لزوجي

يقوم فتيات الليل بعمل بعض الأفعال المُغرية التي تجعل أي رجل يقع في حبهن، وعلى الرغم من أن تلك العلاقات مُحرمة، إلا أن العديد من الأزواج يفضلون هؤلاء الفتيات على زوجاتهم، ولذلك بإمكان الزوجة أن تحافظ على بيتها وتقوم بعمل بعض الأشياء التي تجعلها تتقرب من هؤلاء الفتيات، وإن كنتِ تتساءلين عن كيف أكون فتاة ليل لزوجي، عليكِ بقراءة الآتي:

1- المبادرة في العلاقة الحميمة

من الطبيعي أن يبدأ الرجل بطلب العلاقة الحميمة من زوجته، ولكن ذلك الأمر عادةَ لا تفعله فتيات الليل ويبدأن بالعلاقة أولًا، ولذلك على الزوجة أن تقوم بعمل بعض حركات الإغراء ومن ثم تبدأ هي في العلاقة وتفاجئه بجرأتها.

2- ارتداء الملابس المثيرة

على الزوجة التي تريد أن تكون فتاة ليل لزوجها أن تكون مثيرة بقدر الإمكان ونظرًا لأن الرجل شهوته تبدأ من عينه فمن الضروري أن ترتدي الزوجة ما يغيره، مثل الملابس المفتوحة.

3- استخدام الكلمات الإباحية

لا شك أن الكلمات لها حديث ساحر على الرجل، ولكن في الغالب تظل الزوجة صامتة طوال العلاقة الحميمية وهو ما يجعلها أقل متعة، ولذلك من الأفضل أن تستخدم الكلمات الإباحية التي تستخدمها فتيات الليل مثل مدح الرجل في رجولته وغيرها.

4- السيطرة على عقله بالتخيلات الجنسية

الخيال من أكثر الأشياء التي تثير الرجل وتجعل شهوته تزداد بشكل كبير، ولذلك من الضروري أن تحرص الزوجة على التحدث مع زوجها بتخيلات جنسية غريبة تجعله أكثر اشتياقًا للزوجة طوال الوقت.

5- السلطة والسيطرة

من الطبيعي أن يكون الزوج هو المسيطر الأول في العلاقة الحميمة، ولكن لكسر الروتين والملل يُفضل أن تكون الزوجة هي القائد الأول للعلاقة، وهي التي تبدأها وتنهيها، حيث إن ذلك يجعل الزوج لا يحتاج لفعل ذلك الأمر مع فتيات الليل أو غيرهم.

6- العنف في العلاقة

التعامل بعنف مع الزوج من الأشياء المثيرة جدًا له في العلاقة الحميمة، والمقصود بالعنف هنا ليس الإيذاء الجسدي، بل إنه يقصد السماح للزوج بجذب المرأة إليه من شعرها، وقد يحب أيضًا صفعها من وقت لآخر، فعليها أن تسمح له بفعل ذلك بدون الشعور بخجل.

تعرفي أيضًا على: زوجي يريدني أن أضربه

7- ممارسة الجنس الفموي

العديد من الزوجات لا يفضلن ممارسة الجنس الفموي ويفضلن الطرق التقليدية، وعلى الأرجح يكون ذلك السبب كافيًا لتدمير العلاقة الزوجية، ولذلك على الزوجة أن تجرب أن تفعل ذلك حتى وإن كان ليلة واحدة يشعر فيها الزوج أنه لا ينقصه شيء.

8- إعطاء الحرية للزوج

العديد من الزوجات قد لا يفضلن إعطاء الزوج جسدهن بشكل كامل في العلاقة الحميمة، ظنًا أن ذلك الأمر سوف يجعله يشعر بأنها جريئة أو لا تمتلك صفة الحياء، وقد يكون ذلك سبب رئيسي في تدمير علاقة الزوج بزوجته.

9- وضع العطور المثيرة

تعتبر الرائحة واحدة من أكثر الأشياء التي تثير الزوج، وهناك العديد من العطور التي توضع في وقت العلاقة الحميمة ومن شأنها إثارة الزوج بشكل كبير، وهي الأنواع التي تعتمد عليها فتيات الليل في جذب الرجال.

10- إرسال صور مثيرة

تساعد التكنولوجيا الزوجات اللواتي يردن أن يتصرفن مثل فتيات الليل بشكل كبير، فمن الممكن أن تقوم الزوجة بأخذ أوضاع مثيرة والتصوير ومن ثم إرسال الصور للزوج وهو في خارج المنزل، ذلك الأمر سوف يجعله متلهف على العودة لزوجته.

11- استخدام الألعاب الجنسية

تخجل العديد من الزوجات من استخدام الألعاب الجنسية أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، وهو ما يجعل الرجل دائمًا يتجه لفتيات الليل لكي يجد ما يرغب به، ولكن في حال أن الزوجة اعتمدت على مثل تلك الألعاب سوف يشعر بكسر الروتين، وقد يعزز ذلك رغبته في الممارسة عِدة مرات.

12- تغيير الأوضاع الجنسية

كثيرًا ما يرغب الأزواج في تغيير الوضع الجنسي كنوع من أنواع كسر الملل والروتين مع الزوجة، ولكن قد تجد الزوجة حرج في ذلك الأمر فتقابله بالرفض، ولكن إن أرادت أن تحسن من العلاقة وتحافظ على زوجها من أن يذهب لامرأة أخرى فمن الضروري تغيير الوضع الجنسي بشكل يومي.

تعرفي أيضًا على: كيف تستعدين لزوجك ليلة الخميس

حركات إغراء للزوج

على غرار الإجابة على سؤال كيف أكون فتاة ليل لزوجي، يجب العلم أن حركات الإغراء التي يحبها الأزواج قد تختلف من رجل لآخر، ولذلك يُفضل أن تقوم الزوجة بعمل أكثر من حركة حتى تتأكد من الحركة التي تثير شهوته، وتأتي تلك الحركات على النحو التالي:

  • العناق المفاجئ شيء رومانسي للغاية، ولا يوجد رجل يستطيع أن يقاوم عناق زوجته التي يحبها بعد يوم شاق وطويل من العمل.
  • القُبلات المفاجئة تلعب دور كبير في إغراء الزوج وتعزيز شعوره الجنسي، فيمكن أن تقوم الزوجة بإعطائه قُبلة حميمية طويلة تشعره فيها برغبتها به.
  • على الزوجة أن تفاجئ زوجها بأن يراها عارية، ذلك الأمر سوف يغريه بشكل كبير، حتى وإن لم يكن الجسم في أفضل حال سوف يساعده ذلك على الدخول في جو رومانسي، وخاصةً إن كان يعتاد على ممارسة العلاقة الحميمة في الظلام.
  • تقمص الأدوار شيء جديد جدًا في العلاقة الحميمة، لذا فعلى الزوجة أن تطلق العنان لخيالها إن لاحظت أن زوجها متقبل هذا الأمر.
  • التدليك من أكثر الحركات المثيرة التي ينتظر الأزواج أن تقوم بها الزوجة، فمن الضروري أن تمنح الزوجة لزوجها وقتًا لتدليك جسده كاملًا في جو رومانسي هادئ.
  • يمكن أن تقوم الزوجة باستخدام ثدييها لإغراء الزوج بشكل مثير، وذلك عن طريق تمريره على جسده قبل ممارسة العلاقة الحميمة، وهناك أكثر من طريقة يمكن بها ممارسة العلاقة الحميمة بذلك الوضع.

تعرفي أيضًا على: علم المياصة وفنون الدلع

كلمات يحبها الزوج في العلاقة الحميمة

جميع الزوجات اللواتي يتساءلن حول كيف أكون فتاة ليل لزوجي، من الضروري أن يعلموا أن الكلمات تلعب دورًا كبيرًا في إغراء الرجل وزيادة شهوته في العلاقة الحميمة، ومن أبرزها ما يلي:

  • إن فعل الزوج حركة جديدة أو جرب وضع جديد في العلاقة الحميمة، فمن الأفضل أن تقول له الزوجة كرر هذا ثانيةً، ذلك الأمر يعزز ثقته في نفسه، ويجعله راغبًا في أطول وقت ممكن مع زوجته.
  • الحديث الهامس من شأنه إثارة الزوج بشكل كبير، فمن الممكن أن تهمس الزوجة لزوجها في أذنه لإشعال رغبته الجنسية.
  • التحدث عن القدرة الجنسية للرجل ومدحها أثناء العلاقة الحميمة من الأمور التي تعزز ثقته في نفسه، بالإضافة إلى أنها تجعله يرغب في فعل ذلك كل يوم.
  • “أحب طريقة تقبيلك” من العبارات القوية والمثيرة للغاية للرجل، وتعد مفتاح السعادة له، ولا مانع في مدح الأعضاء الجنسية لدى الزوج وذكر أسمها بالطريقة العامية، حيث إن ذلك الأمر سوف يجعله أكثر إثارة من أي وقت مضى.
  • “يعجبني هذا جدًا” من العبارات المثيرة التي تجعل الزوج يريد تكرار كل ما يفعله مع زوجته لعدة مرات لإشباع غروره بتلك الكلمات.
  • “مستعد للجولة الثانية؟” تجعل تلك العبارة الزوج يشعر بأنه استطاع أن يُسعد زوجته، وبالتالي تنمو لديه الرغبة
  • “أنا ملكك اليوم، فافعل كل ما تريد” عبارة من شأنها تشجيع الزوج على فعل العديد من الأشياء مع الزوجة أثناء العلاقة، بالإضافة إلى كسر الخوف من أن يفعل شيء لا يروق لزوجته.

تطرح العديد من الزوجات تساؤل عن كيف أكون فتاة ليل لزوجي، ويرجع ذلك إلى ميل الأزواج أحيانًا إلى كسر الروتين المُمل في العلاقة الحميمة، ولكن مع بعض حركات الإغراء البسيطة سيتراجع عن تلك الفكرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.