كيف أعرف أن زوجي مرتاح مع زوجته الأولى

كيف أعرف أن زوجي مرتاح مع زوجته الأولى؟ وما هي الطرق التي أستطيع من خلالها استقطاب قلبه نحوي؟ تلك الكلمات التي أفضت بها الزوجة الثانية وهي تشعر بأن قلبها يؤلمها من الغيرة، وهو أمر لا يد لها فيه، لذا أراد موقع إيزيس أن يكون سببًا في إراحة قلبها من خلال الجواب على تلك الأسئلة عبر السطور التالية.

كيف أعرف أن زوجي مرتاح مع زوجته الأولى

يقول الله تعالى في سورة الروم الآية رقم 21: وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ.

فالزواج من الأمور التي شرعها الله -عز وجل- من أجل تكوين أسرة مسلمة، كما شرع للمسلم التعدد مقرونًا بشروط معينة، لذا فقد قال الله تعالى في الآية الثالثة من سورة النساء: “فَانكِحُوا مَا طَابَ لَكُم مِّنَ النِّسَاءِ مَثْنَىٰ وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ ۖ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا تَعْدِلُوا فَوَاحِدَةً أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ ۚ ذَٰلِكَ أَدْنَىٰ أَلَّا تَعُولُوا“.

فعندما قام الزوج بنكاح امرأة أخرى، فإنه في تلك الحالة ما قام إلا بأمر قد شرعه الله -عز وجل- له، لكن الغيرة أمر طبيعي من شأن المرأة أن تشعر به في تلك المرحلة، وهنا نجدها تطرح سؤال كيف أعرف أن زوجي مرتاح مع زوجته الأولى، ومن أجل طمأنتها، سوف نقوم بالإجابة على السؤال من خلال النقاط التالية:

1- يتأخر عند الزوجة الأولى

للأسف من أهم العلامات التي تدل على أن الزوجة الأولى من شأنها أن توفر الراحة لقلب زوجها، أن تجد الزوجة الثانية أن الزوج يتأخر كثيرًا لدى الزوجة الأولى، ومن الممكن أن يهمل في سؤاله عن الثانية، كما تجده يفرح كثيرًا عندما يأتي موعد البيات في منزلها.

تعرفي أيضًا على: أنا الزوجة الثانية كيف أتعامل مع زوجي

2- تغير نفسيته للأفضل عند رؤيتها

في إطار الجواب على سؤال كيف أعرف أن زوجي مرتاح مع زوجته الأولى، نجد أن الرجل عندما يكون لدى الزوجة الأولى ويشرع في القدوم إلى الزوجة الثانية، تجده سعيدًا فرحًا وفي أفضل حالاته النفسية، ففي تلك الحالة عليها أن تعلم أنها لا توفر له مقدار الراحة التي يحصل عليها عند زيارته لزوجته الأولى.. عليها كذلك أن تبحث عن السبب وتحاول أن تقوم بمعالجته من أجل كسب الزوج في صفها.

3- التغير في علاقته بك

عندما يميل الرجل إلى واحدة من زوجاته رغمًا عنه، فإنه بالفعل يتغير مع الأخرى، كونه يود أن يفتعل المشكلات من أجل الذهاب إلى من يجد الراحة عندها، فإن لاحظت الزوجة الثانية أن الزوج كما يقولون (بيتلكك) من أجل أن يكون هناك المناخ المضطرب فيذهب إلى الزوجة الأولى.. فعليها أن تعلم أنه مرتاح وبشدة لها، ولا يحب أن يقضي الكثير من الوقت بعيدَا عنها.

4- التهرب من العلاقة

العلاقة الحميمة من شأنها أن تكشف الكثير من الأمور التي قد يخفيها الزوج، فإن رأت الزوجة الثانية أن الزوج يتهرب من العلاقة بعد أن أتى من عند زوجته الأولى، فعليها أن تعلم أنها قد استنزفته في ممارستها عدة مرات، وأنها تُشعر الزوج بالارتياح الشديد فيأتي إلى الزوجة الثانية منهكًا لا يقدر على مواصلة الأمر.

5- التوتر السريع عند ذكرها

من أهم العلامات التي من شأنها أن تجيب الزوجة الثانية على سؤال كيف أعرف أن زوجي مرتاح مع زوجته الأولى، أنه عندما تشرع في أن تذكرها، تجد الزوج قد توتر وعلا صوته ولا يمكن السيطرة عليه.

6- الاتصال بها عند التواجد لديك

على عكس إهمال الرجل لزوجته الثانية عندما يذهب إلى الأولى، فإنها تجد أنه يكون على تواصل معها حين تواجده في بيتها، فتلك أهم العلامات التي تؤكد لها أنه يفكر في الزوجة الأولى رغم ابتعاده عنها كونه يرتاح كثيرًا في تواجدها، كما أن الزوجة الثانية من شأنها أن تتأكد أكثر من الأمر إن وجدت أنه يبادلها الرسائل كما لو كان يجلس معها.

تعرفي أيضًا على: ماذا يريد الزوج من الزوجة الثانية

كيف يمكن استقطاب الزوج للزوجة الثانية

بعد أن تعرفنا على جواب سؤال كيف أعرف أن زوجي مرتاح مع زوجته الأولى، نشير إلى أنه على الزوجة الثانية أن تقوم بفعل ما بوسعها من أجل أن تجذب إليها الزوج مرة أخرى، لكن عليها أن تعلم أن الأمر ليس بحرب، فما عليها سوى أن تقوم ببعض الخطوات التي من شأنها أن تتمثل فيما يلي:

1- طاعة الزوج

من الأمور التي فرضها الله -عز وجل- على الزوجة، سواء أكانت الأولى أم الثانية، فليس من شأنها أبدًا أن تكون ناشزًا عن أوامر زوجها، حتى وإن كان يميل إلى زوجته الأولى، فعليها أن تقوم بفعل ما أمرها الله به، وتدعو الله أن يسخر لها قلب زوجها.

2- عدم إرهاقه بالطلبات

من المتعارف عليه أن الزوج من شأنه أن يكون متكفلًا بكافة متطلبات زوجته، لكن عليها ألا تعمل على إرهاقه بكثرة الطلبات، حتى لا يشعر أنها تعمل على استغلاله، وفي تلك الحالة يتجه إلى الزوجة الأولى ويزيد حبه لها، كونها لا تعسّر عليه أمره.. الجدير بالذكر أنه في تلك الحالة لا تكون الزوجة حريصة على المعاشرة بالحسنى فحسب، بل يندرج ذلك تحت مسمى أنها تتقي الله -عز وجل- فيه.

3- الاستماع إليه

يحتاج الرجل كثيرًا إلى أن تستمع إليه المرأة، لكنه وسط صراع الزوجات يجد أنه ليس فيهن من تهتم بذلك، لذا من الضروري أن تتنبه الزوجة الثانية إلى تلك النقطة وتحاول بين الوقت والآخر أن تسأل الزوج عن أحواله وأن تستمع إليه في السراء والضراء.

4- التزين والتعطر

يقول رسول الله -صلى الله عليه وسلم- عن مواصفات الزوجة الصالحة إنها إن نظر إليها زوجها سرته، والأمر هنا يعني أن تكون المرأة جميلة في عين زوجها، لا يجد منها الرائحة المنفرة أو المظهر غير المهندم، لذا على الزوجة أن ترضي ربها في زوجها من خلال التزين والتعطر له، وأن تعمل على جذبه من خلال القيام بالتغيير في شكلها بين الحين والآخر.

5- توفير المناخ الهادئ

يهرب الزوج دائمًا من المكان الذي يملؤه الفوضى والضوضاء باحثًا عن المكان الهادئ، لذا فإنه من الضروري أن تعمل الزوجة الثانية على توفير الهدوء والراحة للزوج، وألا تتحدث عن زوجته الأولى مما يكون سببًا في افتعال الكثير من المشكلات.

تعرفي أيضًا على: هل الزوجة الثانية تسعد الرجل

7- الوقوف إلى جواره في الأزمات

على الزوجة الثانية أن تثبت للزوج أنها جديرة بحبه وثقته فيها، وأنها سوف تكون له خير عون في الأزمات، وسوف تقف إلى جواره وتسانده، ففي تلك الحالة يرى الرجل أن زوجته الثانية من الممكن أن يعتمد عليها في الكثير من الأمور.

من الممكن أن تتناسى الزوجة الثانية أمر زواج زوجها من امرأة أخرى، وأن تحاول الاستمتاع معه قدر المستطاع، ولا تفكر إلا في كيف لها أن تجعله مرتاحًا معها أيضًا، حتى يمن الله عليها بالحياة الهادئة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.