فوائد الأسبرين للحامل في الشهور الأولى

ما هي فوائد الأسبرين للحامل في الشهور الأولى؟ ومتى يتم إيقاف تناول الأسبرين للحامل؟ تعتبر فترة الحمل من الفترات التي تحتاج فيها المرأة إلى عناية إضافية غير جميع الشهور الأخرى، وذلك للحفاظ على صحة الجنين ولينمو بشكل صحي، ويعتبر الأسبرين من الأدوية التي ينصح الأطباء بضرورة تناولها، ولذلك سوف نقوم بذكر جميع فوائده للحامل في الشهور الأولى من خلال موقع إيزيس.

فوائد الأسبرين للحامل في الشهور الأولى

ينصح الكثير من الأطباء النساء الحوامل بضرورة تناول الأسبرين خاصةً في الشهور الأولى من الحمل، ويرجع ذلك إلى فوائده الكثيرة، والتي تتمثل في الآتي:

  • يعمل الأسبرين على الحد من خطر التعرض للولادة المبكرة أو الإجهاض المبكر.
  • يساهم أيضًا في التقليل من خطر إصابة المرأة الحامل بالارتفاع الكبير والمفاجئ في درجة حرارة الجسم.
  • يلعب الأسبرين دورًا هامًا في تقوية المشيمة لدى المرأة الحامل، الأمر الذي يجعل الطفل يولد بصحة جيدة.
  • من أهم الفوائد التي تعود على الحامل من خلال تناولها الأسبرين أنه يساعد على منع حدوث التجلطات الدموية المفاجئة أو النزيف الحاد.
  • يساعد تناول الأسبرين أيضًا على وصول الدم الذي يحمل الغذاء بصورة أفضل إلى الجنين، الأمر الذي يجعله يولد بصحة جيدة.
  • يحمى الأسبرين الحامل من خطر التعرض للارتفاع المفاجئ في نسبة السكر في الجسم.
  • الأسبرين من الأدوية التي تعمل على تنشيط الدورة الدموية في جسد الحامل، وبالتالي فهو يساهم في تعزيز صحتها ونمو الجنين بشكل أفضل.
  • يقلل احتمالية إصابتها بتسمم الحمل والذي يعمل على التأثير السيء على حالة الجنين ويجعله ينمو بشكل غير طبيعي.
  • يحد الأسبرين الحامل من خطر التعرض للالتهابات المختلفة.
  • تناول الأسبرين خلال شهور الحمل يساهم في تسكين حِدة الألم التي تشعر بها الحامل أثناء فترة الحمل.
  • النساء الحوامل المصابون بمتلازمة مضاد الفوسفولبيد ينصحهم الطبيب بضرورة تناول الأسبرين ويرجع ذلك إلى مدى إفادته الكبير لمثل تلك الحالات.

تعرفي أيضًا على: هل الصيام يضر الحامل في الشهور الأولى

دواعي استعمال الأسبرين خلال فترة الحمل

بعد أن تمكنا من التعرف على فوائد الأسبرين للحامل في الشهور الأولى، سنتطرق إلى ذكر أكثر الحالات الشائعة التي ينصح فيها الطبيب بضرورة تناول الأسبرين بالرغم من خطورته، وتكمُن تلك الحالات في التالي:

  • في حال أن المرأة كانت أكثر عرضة للإصابة بمقدمات الارتجاع فيلزم أن تتناول الأسبرين في أشهر الحمل الأولى.
  • إذا كانت المرأة الحامل من النساء اللاتي تعانين من الارتفاع المزمن في ضغط الدم.
  • يتم تناول الأسبرين للنساء الاتي يتخطى أعمارهم سن 40 عامًا.
  • ينصح الأطباء النساء اللاتي تأخر حملهم أكثر من 10 سنوات بضرورة تناول الأسبرين في فترة الحمل.
  • المرأة المصابة بمرض السكري سواء من النوع الأول أو الثاني عندما يحدث لها الحمل فيجب أن تتناول جرعات مناسبة من الأسبرين.
  • جميع النساء اللاتي تتعرض إلى خطر الولادة المبكرة يلزمها تناول بعض الجرعات من حبوب الأسبرين.

جرعة الأسبرين المثالية للمرأة الحامل

في صدد التحدث عن فوائد الأسبرين للحامل في الشهور الأولى، يجدر بنا ذكر الجرعات التي ينصح بها الأطباء من الأسبرين، حيث إن فترة الحمل تعتبر من الفترات شديدة الحساسية، وفيها يجب أن تلتزم المرأة بجميع تعليمات الطبيب خاصةً في جرعات الدواء، حتى لا يؤدي ذلك إلى تعرض الأم أو الجنين إلى مضاعفات سيئة، وتتمثل الجرعات الصحيحة من الأسبرين في الآتي:

  • في حال استخدام الأسبرين من دون وصف الطبيب فيجب ألا تتخطى الجرعة 81 ملجم، ولكن يُحذر الأطباء من تناول الأسبرين قبل مرور الأسبوع 32 من بداية الحمل.
  • أما الأطباء فينصحون النساء الحوامل بتناول جرعة من الأسبرين تتمثل في 71 ملجم وذلك عندما تكون الحالة الصحية للمرأة الحامل تستدعي ذلك الأمر.
  • في الحالات الخطيرة لا يجب أن تتخطى الجرعة المتناولة من الأسبرين 100 ملجم حتى لا تتعرض المرأة الحامل إلى بعض المضاعفات الخطيرة.

متى تترك الحامل الأسبرين؟

ينصح الأطباء النساء الحوامل اللاتي يتناولن الأسبرين بضرورة التوقف عن تناوله في الأسبوع 34 من الحمل إذا كان هذا لن يتسبب في حدوث أي ضرر بالنسبة للأم أو للجنين، ولكن في حال حدوث أي أعراض جانبية سيئة نتيجة توقفه فيلزم تناوله بجرعات قليلة.

الجرعات التي يوصى بها الأطباء في تلك الفترة من المفترض ألا تتخطى 60 ملجم، لكن من الأفضل التوقف عن تناوله تمامًا لأن ذلك قد يؤدي إلى إصابة الجنين بانسداد الشرايين وحدوث الكثير من المشكلات الأخرى في القلب وكذلك التعرض إلى تناقص نسبة السائل الأمنيوسي الذي يحيط بالجنين ويحميه.

تعرفي أيضًا على: هل مرض ويلسون يؤثر على الحمل

الأسبرين في وقت الرضاعة الطبيعية

يحذر الكثير من الأطباء من تناول الأسبرين في أوقات الرضاعة الطبيعية، حيث إن الجرعات الكبيرة منه في هذا الوقت قد تؤدي إلى إصابة الرضيع بالكثير من الآثار الجانبية السيئة، ولذلك من الأفضل استشارة الطبيب في ذلك الأمر قبل الإقدام على تناولها.

ففي فترة الرضاعة ينتقل الأسبرين إلى الجنين من خلال لبن الأم، الأمر الذي يؤدي إلى ارتفاع احتمالية الإصابة بالعدوى المختلفة، أو إصابة الكلى بالضرر، وعلاوةً على لذلك فهو يعمل على زيادة خطر تعرض الأم للنزيف الحاد.

تعرفي أيضًا على: أضرار العلاقة الزوجية أثناء الحمل في الشهور الأولى

أضرار تناول الأسبرين

بالرغم من فوائد الأسبرين للحامل في الشهور الأولى، إلا أن الكثير من الأطباء يحذرون من خطورة تناول الأسبرين بشكل عشوائي خلال أشهر الحمل، حيث من الممكن أن يؤدي إلى إصابة الأم والجنين بالكثير من المضاعفات السيئة، من أبرز الأضرار ما يلي:

  • قد يؤدي التناول الخاطئ للأسبرين إلى إصابة الحامل بالنزيف الحاد.
  • يعمل الأسبرين على رفع فرصة الإصابة بالإجهاض الذي يؤدي على فقد الجنين.
  • في الكثير من الحالات قد يتسبب لها الأسبرين في حدوث بعض الاضطرابات الخطيرة في نمو الجنين.
  • عندما تتناول الحامل الأسبرين في الثلث الأخير من الحمل، فإن ذلك يعمل على ارتفاع نسبة إصابة الجنين بالأمراض الخطيرة ومن أشهرها أمراض الرئتين والقلب.
  • تناول الأسبرين للمرأة الحامل بكثرة من الممكن أن يؤدي إلى تأخر عملية الولادة، نظرًا إلى عدم اكتمال نمو الجنين في رحم الأم.
  • أغلب النساء الحوامل اللاتي يتناولن الأسبرين خلال شهور الحمل قد يؤثر ذلك على جنينها عن طريق إصابته بالتشوهات الخلقية الخطيرة.
  • في الكثير من الأحيان يؤدي تناول المرأة الأسبرين في شهور الحمل إلى انخفاض مستوى السائل الأمنيوسي الذي يحيط بالجنين، مما يجعله أكثر عرضة للإصابة بالمخاطر والأمراض المختلفة.
  • يساهم الأسبرين في زيادة فرصة إصابة المشيمة بالانفصال المبكر.
  • يصاب الجنين في الكثير من الأحيان ببعض المشكلات النادرة والخطيرة في الكلى.
هل أخذ الأسبرين يساعد على تثبيت الحمل؟ بالطبع يساهم الأسبرين في رفع فرصة تثبيت الحمل.
متى أفضل وقت لتناول الأسبرين للحامل؟ يقول الباحثون أن أفضل وقت لتناول الأسبرين للحمل في الليل.
هل المثبتات تسبب الإجهاض؟ تعمل المثبتات على زيادة احتمالية الإجهاض.

بالرغم من كثرة الفوائد التي تعود على المرأة الحامل من خلال تناولها الأسبرين، إلا أن معظم الأطباء ينصحون باستبداله بأي دواء آخر نظرًا إلى آثاره الجانبية السيئة على صحة الجنين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.