علامات الحمل بعد ترجيع الأجنة المجمدة

علامات الحمل بعد ترجيع الأجنة المجمدة تترقبها المرأة بفارغ صبرِها، فعلى الرغم من أن كل عَرض من أعراض الحمل يختلف ظهورُه بين امرأة وأخرى، إلا أن هُناك علامات مؤكدة تفي بنجاح عملية ترجيع الأجنة المُجمدة.. سنوافيكم بها من خلال موقعكُم إيزيس.

علامات الحمل بعد ترجيع الأجنة المجمدة

واحدة من الطرق التي تساعد على الإنجاب، أن يتم تجميد الجنين في مختبرٍ ما للحفاظ عليه، ثم إرجاعه إلى رحم الأم.. وتلك الطريقة ليست مستحدثة إنما طُبِقت عمليًا في الثمانينات.

يرتبط تجميد الأجنة بأطفال الأنابيب، فالفكرة ذاتها تتمثل في سحب البويضات من الأم لتخصيبها في الحيوان المنوي للأب، في مختبر التجميد.. وعند الحاجة إليها أو الرغبة في الحمل يتم إخراجها من المختبر لإذابتها من حالة التجميد وإرجاعها للرحم لتنمو نموًا طبيعيًا.

تتعدد الأعراض التي قد تظهر بعد عملية ترجيع الأجِنة، وتتشابه إلى حد كبير مع تلك الأعراض لمُتلازمة ما قبل الحيض.

مع العلم أنه لا يُمكن الحصول على أي نتيجة يقينية من اختيار الحمل بعد ترجيع الأجنة المجمدة إلا بعد أسبوعين من القيام بتلك العملية.. وهُناك علامات للحمل بعد ترجيع الأجنة المجمدة يُمكن أن تعوّل المرأة عليها للتأكد من حملها.

  • تشنُجات البطن الدالة على نجاح انغراس الجنين.
  • تظهر الإفرازات المهبلية بلون شفاف أو يميل إلى البياض، وتكون رائحتها خفيفة وذات قوام خفيف أيضًا.
  • زيادة كمية الإفرازات المهبلية دلالة على استجابة الجسم للحاجة إلى تقليل خطر الإصابة بالالتهابات المهبلية أثناء الحمل.
  • حاجة المرأة إلى التبول من الأعراض المُبكرة لحدوث الحمل بعد ترجيع الأجنة، إن كانت حاجة مُلحة متكررة.
  • تتجلى علامات الحمل بعد ترجيع الأجنة المجمدة في ظهور أعراض ارتفاع هرمونات البروجستيرون.
  • الشعور بالتعب والإرهاق.
  • النزيف الخفيف على إثر انغراس الجنين في بطانة الرحم.. وكما يُتخذ علامة على الحمل يُعتبر بذاته دلالة على فشل الانغراس.
  • غياب الدورة الشهرية.
  • تغير في شكل وملمس الثديين.
  • لون الحلمات يميل إلى الداكن.
  • بعض التغيرات المزاجية تنتاب المرأة.
تعرفي أيضًا على مين جربت طريقة الحمل بولد ونجحت

علامات تعشيش الأجنة بعد الترجيع

ثمَّة أعراض تظهر في اليوم الخامس من ترجيع الأجنة، لا تُعتبر دلالة بذاتها على حدوث الحمل أو تثبيت الجنين، إلا أنها ذات دلالة على نجاح العملية بشكل نسبي.

  • تشنُجات طفيفة في البطن.
  • آلام أسفل البطن.
  • التبقيع.. وهي قطرات دم خفيفة.
  • حلمة الثدي أكثر بروزًا وحساسية.
  • الإصابة بالإمساك.
  • الصداع في جانبي الرأس.
  • بعض من أعراض الوحام.

عدم ظهور أعراض حمل بعد ترجيع الأجنة

يعتمد تجميد الأجنة على التلقيح الصناعي أو الحقن المجهري، بحيث يوفر فرص مستقبلية للحمل، لكن يُراعى أنه ليست كل الأجنة المُجمدة صحية إلى الدرجة التي تجعلها صالحة للنمو بعد إرجاعِها في رحِم الأُم.

مما يعني أن هناك حالات لا تظهر عليها أي أعراض قط دلالة على نجاح الحمل بعد ترجيع الأجنة المجمدة، لأن الأعراض سبق وأشرنا أنها تتشابه مع أعراض مُتلازمة ما قبل الحيض.

فالطريقة الوحيدة التي يجب اِتباعها للتأكد من الأعراض، إجراء اختبار الحمل بعد فترة 14 يوم على نحو التقريب بعد العملية، مع العلم أن هُناك ما يصل إلى 15% من النساء لم تفلح معهنّ العملية لنجاح الحمل.

متى يجب الذهاب إلى الطبيب؟

إن لم تظهر علامات الحمل بعد ترجيع الأجنة المجمدة ثمَّة علامات أخرى يُمكن أن تظهر في تلك الفترة على المرأة، تتطلب أن تتلقى استشارة فورية من الطبيب.

  • النزيف المهبلي إن كان شديدًا.
  • ارتفاع حرارة الجسم.
  • آلام عند التبول.
  • تشنجات مؤلمة في البطن.
  • الاستفراغ.. والشعور بالغثيان.
  • الانتفاخ أو الإحساس بالامتلاء.
  • فرط تحفيز المبايض كنوع من المضاعفات.
  • إفرازات مهبلية غير طبيعية.

عوامل نجاح تجميد الأجنة

ما يجعل علامات الحمل بعد ترجيع الأجنة المجمدة في طريقها إلى الظهور، أن هُناك عوامل تُراعى لحفظ وتجميد الأجنة.

  • أهمية خبرة الطبيب المُشرف على الحقن المجهري.
  • نوع تقنية التجميد المُستخدمة.. ومدى نجاحِها في الاحتفاظ بسلامة الجنين، فتتخطى نسبة النجاح 95% على سبيل المثال.
  • جودة الحضانات المعنية بتخزين الأجنة، كالحضانات الذكية التي تعمل على تصوير الأجنة يوميًا بمتابعة التطور.
  • اِتباع المرأة النصائح بعد إرجاع الأجنة، يُسهل من نجاحها.
تعرفي أيضًا على أعراض تؤكد وجود حمل (أبكر علامات الحمل)

آلية تجميد الأجنّة

إنّ الخطوة السابقة لظهور علامات الحمل بعد ترجيع الأجنة المجمدة هي خطوة التجميد ذاتُه، والتي تعتمد على بعض الخطوات كغيرها من طرق الإنجاب.

  • تحفيز المبيض: باستخدام عقاقير وأدوية هرمونية موجهة للغُدد التناسلية لنضوج البويضات، على أن يتم فحص مُعدل نمو البُصيلات، وإن نمّت البويضات يتم تحرير ما نضج من البصيلات.
  • سحب البويضات: تُراقب البويضات الناضجة من خلال التصوير بالموجات فوق الصوتية المهبلية، على أن تُستخدم إبرة طويلة تحت تأثير التخدير في السحب.
  • إخصاب البويضات: تتم زراعة البويضات والحيوانات المنوية لمدة تصل إلى 20 ساعة بيد تخصيبها وحفظها في الحاضنة من يومين إلى 6، على أن يتم فحص جودة الأجنة.
  • تجميد الجنين: ما يُجمد فيه هو تلك السوائل الخلوية، مع استخدام مادة لِمنع الخلية من التبلور؛ لأن بلورات الثلج تُتلِف جدار الخلية الجنينية.

كيف يتم إرجاع الأجنة المجمدة؟

لعلّ ذلك الإجراء من الإجراءات الطبية المُعقدة في ناظري بعض النساء، إلا أن إرجاع الأجنة إلى الرحم مرة أخرى بعد تجميدها لا يتم بطريقة واحدة.

أولًا: الطريقة الطبيعية

لا يتم اللجوء في تلك الحالة إلى الأدوية أو الحقن الهرموني، بل تُستخدم تلك الطريقة للسيدات اللاتي لهُنّ دورة بانتظام، فيُستخدم التصوير بالموجات فوق الصوتية، اعتمادًا على حرارة الجسم وهرمون LH المعنيّ بتحديد يوم الإباضة، وبعده يتم نقل الأجنة المجمدة بعد أربعة أيام.

ثانيًا: تحضير بطانة الرحم بالأدوية الهرمونية

إنّها الدورة الاصطناعية، التي يصف فيها الطبيب هرمونات البروجستيرون والأستروجين للمرأة، ففي بداية الدورة تأخذ هرمون الأستروجين، مما يُعزز من نمو بطانة الرحم، على أن تأخُذ هرمون الاستراديول قبل اليوم الرابع من الدورة، مما يكبح أي نمو غير مطلوب ويؤدي لحدوث الإباضة.

ما بعد إرجاع الأجنة المجمدة

حتى تضمن المرأة ظهور علامات الحمل بعد ترجيع الأجنة المجمدة عليها أن تتبع بعض الأمور.

  • الانتظار لمدة أسبوعين حتى تُجري اختبار الحمل.
  • تجنب القيام بأي نشاط مُجهد، لاسيمًا في أول ثلاثة أيام.
  • الامتناع عن الجماع لمُدة أسبوع.
  • تناول كميات وفيرة من المياه.
  • تناول الطعام الصحي.
  • الراحة لمُدة 24 ساعة بشكل تام.
  • الابتعاد عن التدخين والمواد الكحولية.
  • تجنُب تناول الأدوية التي رُبما تتعارض مفعول أدوية الخصوبة.
  • عدم تناول مشروبات الكافيين.
  • البدء في تناول مُكملات حمض الفوليك بأمر من الطبيب.

يُذكَر أنّ تجميد وترجيع الأجنة من الإجراءات الناجحة، لكن هذا لا يعني أن هناك من المخاطر ما تنتج عنها.. أهمها المُضاعفات الناتجة عن التخدير والعدوى، ومضاعفات نادرة تتجلى في الإصابة بالسرطان أو الأورام على إثر المواد المُستخدمة في التجميد والتذويب للجنين.

تعرفي أيضًا على ألم الثدي هل يدل على الحمل

مراحل تطور الجنين بعد الترجيع

حتى يتسنى للمرأة التأكد من أن هناك فرصة للحمل بعد ترجيع الأجنة المجمدة، يجب أن تكون على دراية بمراحل تطور الجنين، إشارةً إلى اكتمالُه بعد حوالي 9 أيام قبل ثبوت الحمل.

  • اليوم الأول: تخرُج البويضة المُخصبة من قوقعتِها.
  • اليوم الثاني: تستمر البويضة في الخروج إلى أن تلتصق بالرحم.
  • اليوم الثالث: تُعلِق البويضة في بطانة الرحم تمهيدًا للانغراس.
  • اليوم الرابع: يستمر انغراس البويضة في بطانة الرحم.
  • اليوم الخامس: تبدأ الخلايا في النمو، والتي تصبح في النهاية المشيمة والجنين.. إشارةً إلى اكتمال الزرع.
  • اليوم السادس: يبدأ هرمون الحمل HCG في دخول مجرى الدم.
  • اليوم السابع: يستمر تطور الجنين.
  • اليوم الثامن: يُفرِز هرمون HCG بصورة أكبر.
  • اليوم التاسع: يرتفع هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمية في الدم، لتعزيز فرصة اكتشاف الحمل عند إجراء الاختبار.

إنّ تجميد الأجنة يُعتبر من الخيارات المتاحة أمام من تتوقع بفقدان الخصوبة مُستقبلًا، لاسيمًا من تنوي تأجيل الإنجاب لأسباب اجتماعية أو مرضية.