طلاء الأظافر والوضوء عند السيد فضل الله

طلاء الأظافر والوضوء عند السيد فضل الله له فتوى مخالفة للفقهاء، فقد واجه العديد من الاختلافات والاعتراضات من النساء أنفسهنّ، وذلك ما استوجب أن يتم توضيح الخطأ والصواب في فتواه عبر موقع إيزيس، وتوضيح صحة الوضوء بوضع طلاء الأظافر تجنبًا للوقوع في الإثم عبر موضوع طلاء الأظافر والوضوء عند السيد فضل الله.

طلاء الأظافر والوضوء عند السيد فضل الله

الصلاة هي عماد الدين ومن حسن إيمان المسلم أن يبحث عن كل ما قد يجعله يرتكب إثم أو يخطئ في حق دينه، لذلك دعينا نتفق أن بداية العلم بالخطأ هو بمعرفة الحرام من الحلال، وبالنسبة لوضع طلاء الأظافر أثناء الوضوء فهي من القضايا الشائكة من سنوات بسبب فتوى من ليس على دراية بالدين بالشكل الكبير.

نتاجًا لذلك تجد أغلب الفتيات في حيرة من أمرهنّ.. فهل يجوز الوضوء أثناء وضع طلاء الأظافر، أم في ذلك إثم ويجعل من الوضوء غير مقبول! وذلك ما قد لفت الانتباه في فتوى سماحة المرجع الديني الإمام السيد محمد حسين فضل الله لشؤون الاستفتاءات.

ألا وهو قوله بخصوص موضوع الحاجب الواجب أن يتم إزالته عند الوضوء أو الغسل، فقد أشاد بأن الحاجز المانع للوضوء فقط هو ما يكون شبيه بالضمادة، جبيرة الكسر أو ما شابهها من أشياء، ففي ذلك إثم واضح ولا شك فيه.

أما من رأيه بخصوص الدهانات أو الطلاءات التي تكون على الأظافر ويصعب أن يتم إزالتها، فهي من الأمور التي لا تجعل من الغسل أو الوضوء ينقص شيئًا ويصح حينها.

تعرفي أيضًا على: حكم عمل المرأة في مكان مختلط 

صحة فتوى فضل الله بخصوص طلاء الأظافر والوضوء

قال تعالى في كتابه الكريم: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ) [سورة المائدة الآية: 6].. توضح تلك الآية الكريمة أن صحة الوضوء تتطلب أن يمس الماء كل جزء من اليد، القدم والوجه أثناء الوضوء، أي أن وصول الماء إلى اليد من الأركان الهامة لأجل صحة الصلاة.

لهذا يجدر بالذكر هنا بعد التعرف على فتوى طلاء الأظافر والوضوء عند السيد فضل الله، التنويه أن في فتواه شق صحيح وآخر لا دليل له في السنة النبوية أو القرآن الكريم، ففي حالة كانت الحناء هي الموضوعة على الأظافر فقد أوضح الفقهاء أنها لا تبطل الوضوء.

أما بخصوص فتواه بالنسبة لطلاء الأظافر فهو على خطأ ما قمنا بمقارنة حديثه بأحاديث النبي -عليه الصلاة والسلام- الشريفة، وصحة الوضوء في الآيات الكريمة، حيث إن الفقهاء بالدين قد أوضحوا أن طلاء الأظافر حائل قوي يمنع من صحة الوضوء.

قد أوضح الفقهاء إجابةً على سؤال السيدات المتكرر بخصوص صحة الوضوء أثناء وضع المناكير على أنه يبطل من صحة الوضوء ويجعل الصلاة ناقصة، وذلك ما يستوجب أن يتم إزالة طلاء الأظافر من ثم البدء في الصلاة.

تعرفي أيضًا على: هل يحق للزوج التحكم في مال زوجته

صحة الوضوء بوجود بقايا طلاء أظافر

الجدير بالذكر هنا توضيح الإجابة عن سؤال آخر تطرحه النساء ألا وهو ما حكم الوضوء مع وجود بقايا طلاء أظافر في اليد أو القدم، وكانت الإجابة أن أي بقايا من الحائل على الظفر تنقص من وصول الماء إلى اليد، وذلك ما يجعل الوضوء غير صحيح.

لذلك من الهام أن يتم إزالة كل طلاء الأظافر من اليد والقدم والبقايا الخاصة بهما بواسطة المزيل الخاص لكي يتم الوضوء والحصول على الثواب والأجر الكامل له، وتجنب الوقوع في الإثم ناهينا أن البقايا لطلاء الأظافر يكون شكلها غير حسن كذلك بالنسبة لك.

تعرفي أيضًا على: حكم دعاء المرأة على زوجها الظالم

حكم الصلاة بوضع المناكير

من ضمن الفتاوى التي يجب عليك الإلمام بها لكي تفهمين ما عليك اتباعه من أقوال الفقهاء، أن الأغلب أجمع على أنه يمكن للمرأة أن تبدأ في صلاتها وهي واضعة طلاء الأظافر وذلك في حالة كانت على وضوء قبل وضعه، أما في حالة قد انتقض وضوئها قبل الدخول في الصلاة فيجب عليها إزالته ومن ثم إعادة الصلاة.

أي أن طلاء الأظافر مثله كالمكياج.. وإن كنتِ لا تعلمين فإن وضعك للمكياج بعد الوضوء والصلاة به لا جُرم فيه، أي لا يقع عليك الإثم ما دمت في منزلك ولا يراك أجنبيًا، ولكن انتقاض الوضوء يلزمه إزالة كلًا منهما.

الوضوء بوضع طلاء الأظافر الإسلامي

عن عثمان بن عفان -رضي الله عنه- أن الرسول -عليه الصلاة والسلام- قال: “مَن تَوَضَّأَ فأحْسَنَ الوُضُوءَ خَرَجَتْ خَطَايَاهُ مِن جَسَدِهِ، حتَّى تَخْرُجَ مِن تَحْتِ أَظْفَارِهِ” [حديث صحيح مسلم].

بالفترة السابقة قد ظهر نوع من طلاء الأظافر تزعم شركاته المنتجة أنه لا يمنع من وصول الماء إلى اليد، وذلك لكي يكون هناك منفذ من فتوى دار الإفتاء بخصوص أن ما يجعل الوضوء غير صحيح هو أن يكون الطلاء مانع لوصول الماء.

الجدير بالذكر أن الفقهاء أوضحوا أنه ما إن كان طلاء الأظافر هكذا ولا يمنع من وصول الماء إلى الظفر فإن الوضوء صحيح لا محالة، ولكن أشادوا بأن هناك الكثير من الشركات التي تزعم ذلك ويكون هناك غشًا بيّنًا.

فعند وضع الطلاء لا يتم مرور الماء من خلاله، وهو ما نعرفه نحن كفتيات جيدًا، لذلك في حالة كنت ترغبين بمعرفة إن كان طلاء أظافرك يمنع الماء أم لا، فقومي بالتجربة التالية:

  1. ضعي قطعة من القماش عليها نقطتين من الطلاء.
  2. نقطي الماء على الطلاء.
  3. في حالة نفذ الماء منه فإن الطلاء لا يمنع وصول الماء ويجوز الوضوء به، والعكس صحيح.

لذلك فمن الهام أن تقومي باجتناب الوقوع في الخطأ، وأن تحاولي إزالة الطلاء قبل الدخول في الصلاة.

الوضوء الصحيح يجعلك تكسبين الثواب العظيم، فاحرصي على اتباع الحق وتجنب مواضع الحرمانية والشبهة حتى وإن كان لها تابعين، فإن المرء سوف يُسئل بمفرده يوم الحساب.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.