طريقة تنظيف البيت من الطاقة السلبية

طريقة تنظيف البيت من الطاقة السلبية أثبتت فعاليتها مع الكثير من الأشخاص، حيث إن جميع المنازل عرضة لانتشار الطاقة السلبية في جميع أرجائها، وهناك عدد هائل من الأشخاص يقدمون الشكوى بذلك، ولا يعرفون كيفية التصرف للتخلص من تلك الطاقة المزعجة، وبناءً على ذلك سنقدم من خلال موقع إيزيس العديد من طرق تنظيف البيت من الطاقة السلبية.

طرق تنظيف البيت من الطاقة السلبية

من الممكن أن يتعرض أي منزل إلى تلك الطاقة، والتي تنتشر في المنزل نتيجة وجود نفوس سيئة، أو من الممكن أن تكون نتيجة مرور أفراد العائلة بالعديد من الضغوطات والمشكلات.

فضغوطات الحياة كثيرة وتجبر الجميع على المرور بالأوقات الصعبة التي ينتابهم بها الشعور بالتوتر والقلق، وهذا الشعور يؤثر على طاقة المنزل، وذلك يتبين في الشعور بثقل المنزل، أو انتشار أجواء الحزن في الغرف، أو عدم القدرة على النوم في إحدى الغرف.

لذا سنعرض طريقة تنظيف البيت من الطاقة السلبية بل وغيرها من الطرق العديدة والتي منها ما يتم به استخدام بعض أنواع المواد الطبيعية، ومنها ما يعتمد على بعض العادات التي تساعد على التخلص من تلك الطاقة بكل سهولة ويسر، ومنها:

أولًا: الطرق الطبيعية في التخلص من الطاقة السلبية بالمنزل

تلك الطرق تعتمد على بعض العادات القديمة، ويتم بها استخدام مواد طبيعية منها ما هو طعام، ومنها ما هو غير ذلك، والتي تتمثل في الآتي:

1- استخدام الملح الخشن

قد تكون تلك الطريقة عادة بين العديد من الأشخاص، حيث يمكن استخدام الملح الخشن من خلال وضعه في زوايا المنزل، ويمكن أن يتم استخدامه بطريقة أخرى، والتي تكون كالآتي:

  1. يوضع الماء على أرض المنزل في جميع الغرف.
  2. يوضع معه الملح الناعم.
  3. يترك قليلًا على الأرض مع مراعاة فتح جميع نوافذ المنزل.
  4. ثم مسح الأرض باستخدام قطعة من القماش نظيفة.
  5. من ثم يتم تنشيف الأرض جيدًا.
  6. يفضل تشغيل القرآن في المنزل بصوت هادئ بعد أن يتم التنظيف الجيد للماء والملح.

تعرفي أيضًا على: ما هي أعراض سحر التفريق بين الزوجين

2- وضع البخور العطري في غرفة الجلوس

في كل منزل يوجد غرفة خاصة بالتجمعات، والتي يعتاد أفراد المنزل على البقاء بها طويلًا، في تلك الغرفة يُخرج الإنسان طاقته السلبية بالحديث في جميع أمور حياته مع أفراد العائلة، لذا لابُد أن تكون تلك الغرفة هي المستهدفة في تنظيف المنزل من الطاقة السلبية.

من الأفضل استخدام البخور العطري، من أجل أن يبث في أرجاء المنزل رائحة هادئة تساعد على الشعور بالراحة والاسترخاء، فعندما يستنشق الإنسان تلك الرائحة الجميلة يساعده الأمر على التخلص من تلك الطاقة السلبية، بل واستبدالها بطاقة إيجابية.

في حال الجلوس في جميع غرف المنزل فإنه لابُد من توزيع البخور في جميع الغرف، ويوجد نوع من أنواع البخور المتخصص في تلك الأمور وهو البخور الخشبي ويمكن إيجاده في جميع محلات العطور.

3- عشبة الميرمية

تُعرف تلك العشبة بالخصائص التي تحتوي عليها والتي تعود بالفائدة الكبرى على الصحة، كما أنها تساعد على الشعور بالاسترخاء، ففي الحياة الطبيعية تُستخدم في مساعدة الإنسان على الشعور بالاسترخاء وذلك من خلال تناولها بوضعها في الماء المغلي.

لكن من أجل تخليص المنزل من الطاقة السلبية لابُد من حرقها والسير بالدخان الناتج عنها في اتجاه شرفة المنزل، وتُعد تلك من العادات المصرية القديمة التي كان يستخدمها الأجداد من أجل نشر أجواء من الدفء والراحة في المنزل، وقد عُرفت بفعاليتها في القضاء على الطاقة السلبية التي تنتشر في المنزل.

4- طريقة الشموع في علم الطاقة

تُعد طريقة تنظيف البيت من الطاقة السلبية باستخدام الشموع من الطرق المقتبسة من علم الطاقة، حيث إن هذا العلم هو ما يستهدف توفير الأجواء الإيجابية والتخلص من الطاقات السلبية، وفي ذلك العلم الشيء الأساسي المستخدم هو الشموع.

لكن يوجد طريقة مُحددة يتم بها استخدام الشموع في التخلص من الطاقة السلبية الموجودة في المنزل، والتي تكون كالآتي:

  1. إغلاق جميع أنوار المنزل.
  2. ضعِ أربعة شموع في مُختلف أنحاء المنزل.
  3. قومِ بإضاءة تلك الشموع ولكن يجب أن يتم إضاءتها في اتجاه عقارب الساعة.
  4. اجلسِ على المنضدة واسترخِ قليلًا.

يُقال في علم الطاقة أن السير بين الشمعة والأخرى من أجل إضاءة الشمعة التالية يساعد على جذب الطاقة السلبية إلى تلك الأنوار، بكل تأكيد لم تُعد تلك الطريقة هي الأمثل ولكن ما هو إلا علم يُستخدم في الشعور بالراحة والهدوء فلا مشكلة في استغلاله بأمور الحياة.

5- انتشار الأحجار الكريمة في المنزل

تُعرف الأحجار الكريمة بألوانها الزاهية الجميلة، والتي بمجرد النظر إليها تساعد على الشعور بالبهجة والسرور، وفي انتشار تلك الأحجار في كل مكان حصول الإنسان على طاقة إيجابية وبذلك سيتخلص من الطاقة السلبية التي تنتشر حوله في المنزل.

يمكن الاستعانة بزجاجة فارغة ذات شكل متميز، ويتم ملؤها لتلك الأحجار، وفي حال عدم القدرة على جلب الأحجار الكريمة، يمكن الاستعانة بأي نوع من أنواع الحجر الملون، ولكن عليك اختيار الألوان الزاهية.

6- العدس الأصفر

في تلك الطريقة لا وجود للعلم، ولكن هناك وجود للمعتقدات القديمة كالملح تمامًا وعلى الرغم من كونها قديمة إلا أنها كانت تأتي بالنتائج الفعالة، وكان يُستخدم كالآتي:

  1. جلب قطعة كبيرة من القماش ويتم تقسيمها إلى أجزاء عديدة.
  2. ثم وضع مجموعة من حبوب العدس في كل قطعة.
  3. تُحكم قطعة القماش جيدًا على مجموعة حبوب العدس.
  4. ثم وضعها في أماكن غير ظاهرة في جوانب الغرف.
  5. لكن لابد من تنظيف الجوانب بشكل جيد قبل وضع العدس بها.

يُقال إن تلك الطريقة تساعد على جذب الطاقة السلبية إلى البقوليات، وبعد مرور فترة من الوقت والتي تكون عبارة عن بضع أيام ما يتراوح بين 3 ـ 5 أيام، يتم التخلص من الحبوب، وفي حال الشعور أن الطاقة السلبية ما زالت موجودة يمكن تجديد الحبوب بوضعها في قطع قماش نظيفة جديدة.

ثانيًا: عادات للتخلص من الطاقة السلبية

بكل تأكيد يوجد نمط مُحدد نسير به في حياتنا جميعًا، ولكن هذا النمط قد يكون سببًا في تغير الحالة النفسية التي تنتشر في المنزل إلى الأسوأ لذا فمن الأفضل في تلك الحالة تغيير بعض الأشياء النمطية الاعتيادية لما يساعد على التغيير من الطاقة السلبية الموجودة بالمنزل، والتي منها:

1- التخلص من الأشياء المُحطمة

من العادات المصرية القديمة الاحتفاظ بتلك الأشياء التي لا تعمل كنوع من أنواع الانتماء إلى الأشياء الخاصة، ولكن هذا الأمر غير صحيح.

قد تنبعث من تلك الأشياء الطاقة السلبية نتيجة أن التخزين يؤدي إلى تراكم الأتربة، كما أن الذكريات الخاصة بكل شيء مما يتم الاحتفاظ به قد تكون ذكريات سيئة مما يحفز انتشار تلك الأجواء السلبية.

لذا يجب التوقف عن تلك العادة، والتخلص من تلك الأشياء وتهوية الأماكن التي كان يوجد بها الأشياء غير المستخدمة، خاصةً إذا مر على وجودها بدون جدوى سنة، ففي تلك الحالة تأكد من عدم احتياجك لها.

2- التوقف عن تكديس الأشياء

في تكديس الأشياء شعور بالاختناق، وعدم الشعور بالنور الذي من المفترض أن يدخل من شرفة المنزل لنشر أجواء من الراحة والتجديد.

حيث إن تلك الظاهرة تنتشر في جميع المنازل وهي تخزين الأشياء في الأكياس البلاستيك السوداء ووضعها فوق بعضها البعض، قد تكون ظاهرة أمام الأعين، وقد تكون في بعض الجوانب غير الواضحة من المنزل.

لكن أيًا كان المكان المستخدم في وضع تلك الأشياء سواءً كان ظاهرًا أو خفيًا، لابُد أن يتم تنظيف تلك الأشياء جيدًا، وطيها بشكل منظم، وتوضع في أماكن مُخصصة لها بنظام.

لا تنسِ أن تراكم الأشياء فوق بعضها البعض والشكل العشوائي للمنزل يؤدي إلى انتشار الطاقة السلبية في المنزل، كما أنه يتسبب في الشعور بالتوتر والعصبية أغلب الأحيان مما يجعل هذا الشعور هو ما يسيطر على المنزل، وهذا ما يؤثر على الطاقة به.

لذا يجب الاهتمام بترتيب المنزل جيدًا، ولا بُد أن يحدث ذلك طوال الوقت باستمرار، والتنظيف اليومي له وعدم ترك أي غبار على أثاث المنزل.

3- تهوية المنزل وقت الصباح

يُعد دخول الشمس في جميع غرف المنزل وظهورها على جميع الحوائط مع فتح تلك الستائر التي تحجب دخول النور في جميع أرجاء المنزل أفضل طريقة تنظيف البيت من الطاقة السلبية.

ففي حال ترك المنزل دائمًا مُغلق وعدم ترك مساحة للشمس بالدخول من النوافذ وبدون وجود أي طاقة سلبية في نفس الإنسان تتسبب في انتشار تلك الطاقة في المنزل، ويمكن الاستعانة بالمروحة في تلك الطريقة ووضعها عكس اتجاه الشرفة.

4- التخلص من صور الحائط السيئة

يوجد في كل بيت بعض الصور التي قد تكون رمزًا لشيء سيء، مثل شخص توفى، أو رمز لشيء له تاريخ سيء، أو علامة قد تكون سيئة بوجه عام وليس للشخص نفسه، ويمكن أن تكون تلك الصورة عبارة عن حيوان، أو بها تلك الألوان العشوائية التي ترمز إلى الحزن.

في تلك الحالة لا بُد من التخلص من تلك الصور نهائيًا، واستبدالها بأي نوع من الصور الأخرى التي تساعد على إضفاء الحيوية على المكان، واستهداف تلك الألوان التي تعبر عن الحياة والبُعد عن اختيار ألوان قاتمة في اختيار الصور.

تعرفي أيضًا على: كيف أجعل زوجي ينسى زوجته الأولى

5- وضع الأثاث في جوانب الغرفة

دائمًا لابُد من استهداف تلك الجوانب من الغرفة من أجل التقليل من الشعور بالطاقة السلبية في المكان، حيث إن الطاقة السلبية والإيجابية في حالة من التبادل والدوران في منتصف الغرف، قد تتجدد إحداهما وتُسيطر على الأخرى وقد لا يحدث ذلك بسبب وجود الأثاث في المنتصف.

هذا الأثاث الموجود في منتصف الغرفة يتسبب في تضييق مساحة الغرفة، مما يجعل الشعور بالاختناق يسيطر على مختلف جوانبها، لذا يجب ترك مساحة متسعة في منتصف الغرفة تساعدك على الحركة بشكل أكثر أريحية.

6- عدم ترك المرحاض مفتوحًا

إغلاق باب المرحاض من أهم الأشياء التي تساعد على التقليل من تلك الطاقة السلبية التي تنتشر في جميع أجواء المنزل، لذا لابُد من الانتباه لإغلاقه باستمرار وعدم تركه مفتوحًا على الإطلاق.

7- عدم وضع مرآة أمام السرير

يوجد تصرف خاطئ وشائع في أغلب المنازل، والذي يكون بوضع مرآة في باب خزانة غرفة النوم أمام السرير، ويُعد هذا الأمر من الأمور السيئة المؤثرة على الشخص نفسه قبل أن تكون مؤثرة على المنزل بوجه عام.

لذا يجب التخلص من تلك المرآة الموضوعة أمام السرير على الفور أو تغطيتها أثناء النوم، ويُفضل تجنب النظر إليها كثيرًا.

8- تعطير المنزل

استخدام تلك الروائح الطيبة في المنزل تساعد كثيرًا في التخلص من تلك الطاقة السلبية السيئة التي تنتشر في جميع غرف المنزل، واستبدالها بطاقة إيجابية.

9- نشر أجواء الألفة والمحبة

التجمعات العائلية التي يوجد بها الأجواء التي تعبر عن الحب والترابط الأسري، والتي يتم بها تذكر العديد من المواقف الجميلة تساعد في رسم البسمة على الوجوه هي ما تؤثر بالإيجاب على المنزل والتي تساعد في التخلص من السلبيات الموجودة في النفس قبل تلك التي تنتشر في المنزل.

10- عدم استقبال أشخاص سلبيين في المنزل

لا تقتصر طريقة تنظيف البيت من الطاقة السلبية على العادات فقط، أو التغيير من أوضاع الأشياء الموجودة في المنزل فقط.

لكن هؤلاء الأشخاص أصحاب النفوس السلبية الذين يحملون بداخلهم طاقة هائلة من الحزن ودائمًا ما يتحدثون عن المواقف السيئة في حياتهم ولا يتحدثون بالإيجاب على الإطلاق يساعدون في انتشار الطاقة السلبية، لذا يجب الحد من استقبالهم، يمكن الالتقاء بهم خارج المنزل لا غير ذلك.

11- تغيير ديكور المنزل

هذا الأمر لا يحدث في حال كان الديكور به الألوان الفاتحة التي تشبه الأبيض أو الأوف وايت أو ما شابه من تلك الدرجات، فهي تبث طاقة إيجابية.

أما في حال كان المنزل به الألوان الداكنة مثل الأسود أو البني أو تلك الألوان التي تتسبب في نشر الطاقة السلبية، فإنه يجب التخلص منها تمامًا وتغيير ألوان ديكور المنزل بالاستعانة بالألوان الفاتحة.

تعرفي أيضًا على: دعاء لفك السحر والحسد بين الزوجين

ثالثًا: تجديد الطاقة الإيجابية في المنزل بالطرق الدينية

الاتجاه الديني هو أفضل الاتجاهات التي نلجأ إليها في علاج أرواحنا من جميع الأمور السلبية والأشياء الصعبة التي نمر بها في حياتنا، كذلك يجب الاستعانة به في معالجة المنزل من نفسيته السلبية وهنا تكون الطريقة الدينية هي أفضل طريقة تنظيف البيت من الطاقة السلبية والتي لابُد من الاستعانة بإحدى الطرق السابقة معها عند الحاجة، وهي:

  • ترك القرآن مسموعًا في المنزل طوال الوقت.
  • قراءة بعض الآيات القرآنية على زجاجة من الماء ويتم رش هذا الماء في جميع جوانب المنزل.
  • عدم ترك الصلاة، ومن الأفضل تغيير مكان الصلاة في كل فرض من أجل أداء العبادات في جميع غرف المنزل.
  • الاستمرار في قراءة القرآن فهدوء النفس هو ما يساعد على عدم الشعور بالطاقة السلبية الموجودة بالمكان.
  • في حال إذا كانت تلك الطاقة تؤثر عليك بالسلب بشكل قوي فإنه في تلك الحالة من الممكن الاستعانة بقارئ القرآن لكي يقرأ ما يتيسر من قرآن ويساعدك على تحصين المنزل من جميع الأشياء السيئة الموجودة به.
  • تجنب ارتكاب الذنوب والفواحش بشكل عام وفي المنزل بشكل خاص، فتذكر تلك الأمور كلما نظرت لمكان مُحدد في المنزل يساعد على نشر الطاقة السلبية.

لا يوجد طريقة واحدة فقط لتنظيف المنزل من الطاقة السلبية، وإنما هناك الكثير من الطرق وأهمها بداية الإنسان بنفسه، وسعيه للتخلص من تلك الأفكار السيئة التي تدور في رأسه وتؤثر على نفسيته وأجواء المنزل.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.