زوجي يخونني بالهاتف كيف أتصرف

زوجي يخونني بالهاتف كيف أتصرف؟ وما سبب خيانة الهاتف من الأزواج؟ فقد أتاحت مواقع الإنترنت الكثيرة ومواقع التواصل الاجتماعي التي أصبحت متواجدة على جميع الهواتف فرصة الخيانة، والتي لا تكمن بها أي فائدة، هذا ما يبدو للزوجة، لكن من خلال موقع إيزيس سنوضح السبب وراء خيانة الزوج بالهاتف وكيفية التصرف معه.

كيف اتصرف مع زوجي الذي يخونني بالهاتف

“ما الذي يوجد بتلك الفتيات ولا يوجد بي! هل أنا امرأة قبيحة لتلك الدرجة! ماذا يرى بهم زوجي! ما الاستفادة من خيانة الهاتف! لم يتركني هكذا ويكتفي بعلاقاته الهاتفية!”.. جميعها أسئلة تراود المرأة بمجرد التأكد من خيانة زوجها، أيًا كان طبيعة الخيانة التي تكتشفها الزوجة، فجميع أنواع الخيانة أثرها واحد.

لا فرق بين خيانة الهاتف وخيانة البصر وخيانة الفِكر والخيانة السريرية، كل خيانة تبث الشعور ذاته، ولكن بدرجة تختلف، فكلما زادت قوة الخيانة والإصرار عليها كلما زاد قبحها وارتفع صوت تلك الأحاديث في رأس الزوجة.

على الرغم من ذلك، وبالرغم من تلك المشاعر التي لا يتحملها بشر، لا تُفكر الزوجة في ترك الزوج لمجرد التأكد من خيانته لها بالهاتف، بل كل ما تبحث عنه ذلك السؤال الذي طرحته إحدى السيدات بإحدى المجالس النسائية وهو زوجي يخونني بالهاتف كيف أتصرف؟

في ذلك المجلس تلقت السيدة العديد من الآراء، ولكل شخصية ذلك الرأي الذي يختلف عن الشخصية السابقة، والذي قد يتعارض معه، ولكن طرحت كل سيدة رأيها بموجب شخصية زوجها وما يليق به، وما يأتي بالنتائج اللازمة معه، وكانت الإجابات كالآتي:

1- اهتمِ بنفسك واهملِ زوجك

تلك السيدة والتي سبق لها أن تلقت الخيانة من زوجها، وواجهت ذلك بما يليق مع طباعه وشخصيته، أجابتها قائلة “ألم يكن لديكِ تلك الملابس التي لم يراها من قبل؟ ألا يوجد في خزانتك تلك الأشكال المتعددة من الذهب والتي اتخذت موضعها في خزانتك منذ الزواج؟ لا يوجد في خزانتك مستحضرات التجميل التي تُبرز جمالك؟ لمَ لا تستخدمينها؟”.

رأت تلك السيدة من وجهة نظرها أن الزوج يمكن أن يلجأ إلى هذا النوع من الخيانة من أجل إرضاء نظره الذي يحب ويميل إلى الجمال، فلم لا تمتعه زوجته بهذا الجمال، لكن استكملت نصيحتها قائلة:

“ارتدِ أجمل الثياب، والمجوهرات، بل وضعِ تلك المساحيق التي يميل لرؤيتها الرجال، ولكن إياكِ والاقتراب منه، انشغلِ في أعمالك، اجلسِ أمامه وبيدك هاتفك ولا تهتمِ لأمره”، في حال كونك امرأة ترى أن زوجها يمكن أن تجني الثمار منه بتلك الطريقة ستساعدين نفسك في التخلص من تلك المشكلة سريعًا.

تعرفي أيضًا على: زوجي يخونني مع سلفتي

2- صارحيه وقللِ من شأنه

أما عن تلك السيدة فإنها ترى أن سلوك الذل والعدوانية هو الأكثر نفعًا مع زوجها، ونتيجة لما مرت به نصحت السائلة بما قامت بفعله بتجربتها، وقالت:

“عندما رأيت خيانة زوجي بعيني، ووجدت أنه يجلس على الهاتف طوال الوقت ويمنعني دائمًا من الاقتراب منه، أثار فضولي مما جعلني أبحث عن السبب، ورأيت تلك المواقع القبيحة التي يدخل ليرى الفتيات العاريات بها، ورأيت تلك المحادثات بينه وبين الفتيات”.

“اتخذت القرار بالمواجهة، وكان القرار الصائب، شعر بالخجل، وكلما فعل لي شيئًا ذكرته بأفعاله القبيحة، فأنا أعلم شعور الخوف الذي يتملك دائمًا من زوجي، وهذا ما يجعلني قادرة على التحكم به، ومنذ ذلك الوقت لا يتحدث مع النساء إطلاقًا”.

3- تجنبِ زوجك واظهرِ حزنك

تعلم تلك السيدة كم يخاف الزوج على حزنها، ولا يميل إلى رؤيتها بهذا الشكل الذي يجعله كارهًا لنفسه، فقد قالت إنها تزوجته عن حب، واعتبرت أن ذلك الأمر نزوة، فالرجال جميعًا سواسية، يحبون رؤية جميع تفاصيل المرأة، ويميلون إلى رؤيتها بمختلف أشكالها ومظاهر اختلافها.

فقد كان حديثها كالآتي: “علمت بخيانة زوجي وكانت صدمة لي، فأنا لم أقصر معه في أي شيء، ولكن ما علمته بعد ذلك أن أحد أصدقائه نصحه بذلك الأمر كنوع من التسلية، وهذا ما جعلها تُظهر حزنها أمامه وتجنبته”.

تقول: “بعد أن لاحظ زوجي ذلك التغيير الذي لم يعتد عليه بيننا سألني عن السبب، ولم أجيبه صراحةً، ولكن أعطيته هاتفه في يده دون حديث، وعلم حينها أنني قد علمت ما يفعله، اعتذر كثيرًا ووعدني بعدم تكرار ذلك الأمر ثانيةً وبالفعل تأكدت من عدم فعله ذلك، ولم يعود لخيانة الهاتف مُجددًا، وسامحته”.

4- اخبرِ أهله بما حدث

تلك المرأة لا أعلم كيف عالجت الأمر بتلك الطريقة البشعة، ولكنها كانت تقول بذلك المجلس كم أن زوجها سيء، وتحدثت عن القسوة الموجودة في قلبه كثيرًا، لذا بمجرد أن طرحت السائلة قول زوجي يخونني بالهاتف كيف أتصرف.. ردت قائلة:

“ما الذي يجبرك على ذلكَ! تحدث ِ إلى أهله، لا تعطيه الفرصة، فالرجال سواسية، لا فرق بين رجل وآخر، اجعلِ ذلك المركز المرموق الذي يتمتع به بين أهله في منزل منحطة، لكيلا يستطيع تكرار ذلك مرة أخرى، فكسرة الرجل لا مثيل لها، وخاصةً إذا كانت أمام من يكنون له الاحترام”.

علمت السائلة أن تلك المرأة تعاني مما تمر به مع زوجها من قسوة، وهذا ما منحها الفرصة للتفكير بتلك الشراسة، وهو ما دفعها إلى رد الفعل الشرس ذلك، ولكن رأت أن الأزواج الذين لا يتعاملون باحترام مع أزواجهن هم من يجبرونهن على ذلك، وكان من الممكن أن تتبع تلك الطريقة ولكنها لم ترى من زوجها ما رأته تلك السيدة لكي تفعل مثلها، فتجنبت ذلك الحل.

تعرفي أيضًا على: عقاب الرجل الذي يبكي زوجته

5- صارحِ زوجك وتوصلِ إلى السبب

الردود العقلانية لا تأتي إلا من أصحاب النفوس السوية، ذلك الاستقرار الذي تعيش به تلك المرأة مع زوجها دائمًا هو ما منحها الفرصة للتفكير بتلك العقلانية والتي قد تبدو للبعض أنها مثالية زائدة، وقالت:

“بالطبع هناك سبب أدى بزوجك إلى ذلك، من المؤكد أنه قد صدر منكِ شيء ما جعله غير راغب بكِ، لا يرى جمالك، بل يرى الجوانب السلبية فقط، واجهي زوجك وتحدث معه عما اكتشفتِه، وبتلك الطريقة ستمنحينه الفرصة للدفاع عن النفس، وستمنحِ نفسك فرصة التغيير”.

كانت ترى تلك المرأة أن المصارحة هي الحل الأمثل والأسلم في تلك المشكلات وهي التي تساعد الزوجة على مسامحة زوجها بل وتساعدها على التعرف إلى السبب وراء ذلك، وكان تبريرها أنه من الممكن أن الزوجة تكون قد أهملت نفسها وزوجها وهذا ما جعل الزوج يبحث عن أي وسيلة للمتعة.

على الرغم من مثالية هذا الحل إلا أنه يُعد بالفعل الحل الأفضل في تلك المشكلة، مواجهة الزوج والحديث بهدوء يساعد على الوصول إلى حل مثالي وتحسين الأحوال بين الأزواج، ويساعد على تخطي تعثرات العلاقات.

6- اجعلِ زوجك يشعر بشكك به ولا تتفوهي

“أنا أعلم جيدًا كم يخاف زوجي من بوح أسراره، وأعلم أنه شخص كتوم ولا يحب أن يعرف أحد تفاصيل حياته، اكتشافي لذلك كان صدمة به بل وانحطت مكانته في عيني، لكن لم أتحدث له بشيء، فقد تعاملت بالطريقة التي جعلته يشعر بشكوكي تجاهه، وهذا ما جعله يعترف لي عما يفعله”.

كان ذلك الرأي من سيدة تعرضت إلى خيانة الهاتف من زوجها، ولكنها تصرفت بالطريقة التي كانت تعلم جيدًا أنها تتناسب مع شخصية زوجها.. كانت نصيحتها أن لكل رجل شخصيته الخاصة، وطباعه الخاصة، يوجد رجل قوي لا يهاب شيئًا، ويوجد رجل يهتم لشكله ووضعه بين الناس، ويوجد رجل يخاف الفضائح ويترجى الله بالتستر، ولكل رجل طريقة التعامل الخاصة به.

لذا نصحت من سألت عن زوجي يخونني بالهاتف كيف أتصرف.. أن تتبع الطريقة التي تراها الأمثل والأفضل بالنسبة لزوجها، لا التي تُزيد من حدة المشكلة وتخلق أجواء العناد بينهما.

تعرفي أيضًا على: نقاط ضعف الرجل اللعوب

سبب خيانة الرجل الهاتفية

يوجد الكثير من أنواع الخيانة الهاتفية، منها الحديث مع الفتيات عبر الهاتف، ومنها مشاهدة الفيديوهات الإباحية على مواقع الإنترنت، ومنها تبادل الحديث مع الفتيات على مواقع التواصل الاجتماعي، ويوجد من الرجال من يكتفي برؤية الفتيات العاريات على الإنترنت.

لكل رجل وسيلته الخاصة في الخيانة الهاتفية، ولكل رجل ميوله، قد لا ترى المرأة هدف ملموس من ذلك أو فائدة، ولكن الرجل يرى بذلك الرفاهية، ويوجد الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى ذلك، ومنها:

  • إهمال الزوجة للزوج.
  • عدم اهتمام المرأة بنفسها.
  • كثرة المشكلات بين الطرفين.
  • عدم شعور الزوج بالراحة مع زوجته بسبب كثرة التساؤلات التي تتسبب في الضغط عليه.
  • أعباء الحياة.
  • هروب الرجل من الواقع بالسير خلف شهواته.
  • حالة مرضية عند الرجل.
  • قلة الإيمان بالله والبعد عنه.

إذا كنتِ من النساء اللواتي تواجهن مشكلة الخيانة الزوجية الهاتفية مع أزواجهم، عليكِ بمعرفة الأمر من مختلف الجوانب والتوصل إلى السبب الرئيسي، ومن ثم اتبعِ الطريقة الأمثل والتي توصلك إلى النتائج المطلوبة، وأخيرًا كونِ رحيمة والتمسِ الأعذار.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.