حكم ختان البنات في السعودية

حكم ختان البنات في السعودية مختلف فيه بين المنع للأثر الذي يسببه، وما بين القوانين وحقوق الإنسان التي تنادي بمنع هذا الفعل، وما بين أقوال في الدين تُقر بمشروعيته.

لذلك في السطور القادمة عبر موقع إيزيس سنعرض لكم حكم ختان البنات في السعودية، ودور الحكومات في المملكة تجاه ختان البنات في السعودية، فهي بين سندان جيل الصحوة ومطرقة المنظمات الحقوقية.

حكم ختان البنات في السعودية

الختان في اللغة العربية من الفعل الخماسي اختتن، وجذرها في لسان العرب ختن، وفي المصلحات الشعبية هو الطهارة أو التطهير، والمقصود بهما هو إزالة جزء من الجلد الزائد الموجود حول الأعضاء التناسلية للذكر أو الأنثى.

في هذه المسألة انقسم العلماء إلى فريقين، فريق منهم يؤكد على وجوب الختان بالنسبة للذكر دون الإناث، والفريق الآخر من العلماء هو القائل بوجوبه على الذكور والإناث، أما الفريق الثالث فهو القائل بأن الذكور هم من وجب عليهم الختان بينما الإناث مستحب لهن.

بسبب تعدد الأقوال في شرعية الختان ووجوبه، فإن بعض الدول التي تسن الختان يرجعون إلى حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي اتفق على صحته الإمامين البخاري ومسلم، وذكراه في صحيحهما.

الفِطْرَةُ خَمْسٌ -أَوْ خَمْسٌ مِنَ الفِطْرَةِ-: الخِتَانُ، وَالِاسْتِحْدَادُ، وَنَتْفُ الإبْطِ، وَتَقْلِيمُ الأظْفَارِ، وَقَصُّ الشَّارِبِ

لهذا شرع العلماء ختان الرجال والنساء على حدٍ سواء، وعلى الرغم من وضوح أقوال الفقهاء في مسألة الختان.

إلا أن بعض البلاد لا تطبق الأقوال التي جاءت فيما ذكره علماء المذاهب الأربعة، ففي مصر التي تتبع المذهب الحنفي توجد بعض القرى الريفية التي تمارس عادة الختان، على الرغم من كونه مستحب عند النساء.

بينما في السعودية التي تتبع مذهب الإمام أحمد بن حنبل، تكاد تكون نسبة الختان فيها معدومة فتتعرض فتاة من بين ثلاثة آلاف فتاة سعودية إلى الختان، على الرغم من كون الختان في الفتيات هو أمر واجب في مذهب الإمام أحمد.

من السابق يتضح أن حكم ختان البنات في السعودية مصدر بالنهي من الجهات القانونية والإدارية في المملكة، إلا في بعض الحالات التي تستدعي تعرض المرأة للختان.

تعرفي أيضًا على: حقوق المرأة الاجتماعية

الأسباب الطبية وراء ختان المرأة

كما ذكرنا في السطور السابق فإن حكم ختان البنات في السعودية متوقف على الحالة الطبية للفتاة بعد بلوغها سن النضج، والمراهقة، لذلك في سطور هذه الفقرة سنعرض لكم الأسباب الطبية وراء ختان النساء في السعودية وهي:

  1. التضخم في حجم العضو التناسلي الظاهر لدى المرأة.
  2. زيادة طول العضو التناسلي الظاهر عند بلوغ الفتاة.
  3. وجود التهابات في منطقة الإغلاق عند المرأة.
  4. الحساسية الشديدة في الجزء التناسلي الظاهر.
  5. حكة والتصاقات في المناطق الجنسية عند المرأة التي تتسبب في خللٍ في الجماع.
  6. التصاقات تؤدي إلى انسداد المسالك البولية، مما قد يؤدي إلى التهاب في المسالك البولية.

قد يؤدي الختان في النساء إن لم يتم إجراؤه بالطريقة الصحيحة إلى العديد من المشاكل الجسدية، مثل التبول اللاإرادي، أو البرود الجنسي، أو الشعور بالاكتئاب في بعض الحالات.

طرق الختان في العالم العربي

قد ذكرنا أثناء عرضنا لحكم ختان البنات في السعودية، وذكرنا أنه إن لم يتم بالطريقة الصحيحة فستتعرض الفتاة إلى العديد من المضاعفات الصحية والنفسية، لذلك ظهرت العديد من طرق الختان.

الطريقة الأكثر بدائية وشهرة هي الختان عن طريق المشرط الجراحي، وهي عملية تلك بتخدير كامل أو تخدير نصفي للفتاة، ويستخدم فيها أداتين جراحيتين وهما المشرط، وهو آلة حادة تشبه شفرة الحلاقة تقطع طبقات من الجلد.

يجب أن يستخدمها طبيب ماهر، أما الأداة الجراحية الأخرى هي جهاز الكي الحراري، وهو جهاز يشبه إلى حدٍ كبير مكواة اللحام، يقوم به الطبيب بكي الأوعية الدموية لتجنب التعرض للنزيف.

على الرغم من شدة حساسية إجراء هذه العملية إلا أنها تنتشر بصورة كبيرة في عديد الدول ومنها مصر دون غرف عمليات مجهزة أو دون أخذ قياسات الزائدة التناسلية في الجسم.

أما الطريقة الثانية وهي الطريقة الأكثر أمانًا فهي الختان بالليزر، وهي تعد أكثر الطرق حداثة في الختان، تكون هذه العملية في الأغلب تخدير موضعي لذلك يقوم الطبيب بكتابة أنواع من الأدوية المسكنة لتخفيف الألم الناتج بعد العملية.

يتم استخدام شعاع الليزر في قطع القطعة الجلد الزائدة، وتقلل هذه العملية من المضاعفات التي تترتب على العملية الجراحية العادية، فتكون بلا نزيف تقريبًا بسبب ميزة الكي الحراري الموجودة في الليزر، ولا تسبب التورم.

البلاد التي تختن النساء في العالم

قد ذكرنا في السطور السابقة أن ختان البنات في السعودية يكاد يكون شبه منعدم، بينما توجد العديد من البلاد ذات الأعداد المرتفعة في معدل الختان، وفي هذه الفقرة سنعرض لكم هذه النسب.

تصل نسبة ختان النساء في مالي والسنغال والصومال إلى نسبة ثمانية وتسعين بالمائة، وهذا بسبب المذهب الشافعي الذي يشيع في بلاد أفريقيا السمراء، والذي يقر بأن الختان أمر واجب على النساء، وتحتل مصر المرتبة الثانية بعد هذه البلاد في الختان بنسبة تسعين بالمائة.

بينما في موريتانا في المرتبة الثالثة بنسبة سبعين بالمائة في عدد النساء، بينما في المرتب الرابعة تحل نيجيريا، وكينيا وتنزانيا وجمهورية أفريقيا الوسطى بنسبة خمسين بالمائة.

في المركز الخامس تحل دول النيجر وبنين والكاميرون وأوغندا وإيران بنسبة عشرة بالمائة، وفي المركز السادس تحل كولومبيا وشبه القارة الهندي بأكملها بنسبة ختان للإناث تصل إلى خمسة بالمائة، بينما لا تعتد باقي دول العالم بالختان للإناث.

الختان اختلف العلماء والدول في مشروعيته بالنسبة للمرأة، فمنهم من يقول بأنه يضر بالمرأة ومنهم من يقول واجب شرعي، من أجل ذلك تُرك الأمر إلى الحالة الصحية للفتاة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.