تجاربكم مع عملية تكبير الثدي

تجاربكم مع عملية تكبير الثدي كانت متنوعة في الكثير من الحالات، حيث تسعى الكثير من النساء إلى الحصول على مواصفات عامة ترغب أن تكون موجودة في تفاصيل جسدها حتى تستطيع تقبله من الناحية الشكلية والناحية النفسية أيضًا، وهنا يوضح موقع إيزيس تجاربكم مع عملية تكبير الثدي من خلال هذه السطور.

تجاربكم مع عملية تكبير الثدي

توجد العديد من السيدات يقصصن تجاربهن مع عملية تكبير الثدي عن طريق استخدام حشوات السيليكون المختلفة، وتذكر الكثيرات منهن الآثار النفسية والجسدية التي طرأت عليها قبل وبعد إجراء هذه الجراحة، ومن هذه التجارب ما يأتي:

الحالة الأولى مع تكبير الثدي

تعد من أفضل تجاربكم مع عملية تكبير الثدي تجربة هذه المرأة التي مرت بالعديد من المراحل بدءًا من التواصل مع صديقتها للتعرف على الطبيب، مرورًا بالتحضير للجراحة وصولًا لمرحلة التعافي من الجراحة وهذه المراحل كالتالي:

1- سبب إجراء العملية

تذكر السيدة الأربعينية تفاصيل تجربتها مع عملية تكبير الثدي قائلة: قمت بأخذ القرار للقيام بعملية تكبير الثدي من سنتين لعدم الرضا عن مظهري وحجم الثدي غير المتناسق مع كتفي العريضين.

ذهبت إلى الطبيب الذي ذكر لي بعد الفحص أن المقاس المناسب لي من الحشوات المصنوعة من السيليكون هو CCS 286 والذي يعد المقاس المناسب لشكل جسمي وأبعاد الثديين، وذكر لي بأن الجراحة سهلة وستتم عن طريق فتحة أسفل الإبط حتى لا تكون الندبة بجوار الثدي نفسه، وستكون الحشوة تحت العضلة الصدرية لها لسهولة عمل أشعة على الثدي.

تعرفي أيضًا على: تجربتي مع حبوب الأستروجين لتكبير الثدي

2- شكل الثدي بعد العملية

أصبح شكل الثديين طبيعيًا وأنا في غاية السعادة والرضا عن نفسي بنسبة كبيرة، رغم تخوفي الشديد من النتائج، نظرًا لعمري المتقدم، وقد عرفت عن تفاصيل هذه الجراحة من أحد المعارف التي قامت بنفس العملية وأثنت عليها، فتشجعت وأقدمت على فعل الخطوة.

3- التعافي من العملية

بدأت مرحلة التعافي من العملية، لذا أمرني الطبيب بارتداء الحمالة الطبية، وأخذ المسكنات عند الضرورة، والنوم على وسائد تجعل الرأس والرقبة أكثر علوًا من الجسم، ولبس ملابس مريحة حتى مرور مرحلة التورمات.

4- متابعة العملية

قمت بإجراء بعض الفحوصات لمتابعة العملية، وكشف الطبيب على الندبة فلم يجدها وهذا ما أسعدني كثيرًا، وهذا نتيجة اختياري لطبيب ذو تخصص وخبرات في هذه النوعيات من الجراحات، لذا يجب على كل من تقبل على إجراء هذه العملية أن تتابع المتخصصين الناجحين فيها.

أجريت العملية يوم الجمعة وذهبت لعملي يوم الإثنين مع ارتدائي لحمالة الصدر الرياضية بعد أن أزلت الطبية، بعد أن تجاوزت فترة التعافي من النوم على الظهر وأخذ بعض المسكنات وارتداء الملابس الواسعة المريحة.

5- وصف التجربة

من تجاربكم مع عملية تكبير الثدي كانت تجربة هذه المرأة التي وصفتها بأنها عملية سهلة ومتوقعة وبسيطة، وساعدها على تخطيها اختيارها للطبيب المناسب الذي رشح النوع المناسب من الحشوة وجعل هناك مظهرًا طبيعيًا للثديين.

تجربة الحالة الثانية مع تكبير الثدي

تعتبر من أهم تجاربكم مع عملية تكبير الثدي تجربة هذه المرأة التي قامت بالبحث الطويل عن كل ما يتعلق بهذه الجراحة من عيوب ومميزات وأخطار ونسب فشل وغيرها من الأسئلة الموجودة عند كل النساء ثم قامت بالآتي:

1- البحث عن العملية

تروي هذه السيدة تجربتها بقولها: قبل أن أقوم بأخذ القرار النهائي لإجراء عملية تكبير الثدي، قمت بالبحث على الإنترنت عن كل ما يخصها، وسألت الكثيرات ممن أجرينها، وتواصلت مع الأصدقاء والأقارب للسؤال عن تفاصيلها.

سألت عن الجراحين فيها وعن طريقة عملها وعن الآلام المترتبة عليها وعن أنواع الحشوات وأشكالها، وهل تبدو طبيعية أم لا، وبعد كل هذا شكلت فكرة نهائية عن العملية وقررت عملها.

2- سبب إجراء العملية

ظللت طوال سنة ونصف وأنا أقوم بالتمارين الرياضية للعمل على تناسق به الانحناءات المطلوبة، لكن لاحظت عدم تناسق ثديي الصغير مع مظهري العام، وبعد أسئلتي الكثيرة، قررت الذهاب واستشارة الطبيب ومعي إحدى قريباتي لتفادي الحرج من طرح بعض الأسئلة.

3- تفاصيل العملية

شرح طبيبي الجراح كل ما يتعلق بعملية تكبير الثدي من حشوات أو مقاسات أو خطوات الجراحة نفسها، وجاوبني على كل أسئلتي واستفساراتي الكثيرة الخاصة بتفاصيل هذه الجراحة، وبالفعل أقدمت على تحديد موعد وقمت بعمل كل الفحوصات والتحاليل وأجريت الجراحة سريعًا.

4- إجراء العملية

ذهبت إلى المستشفى في التاسعة صباحًا وأجريت اختبار حساسية للتخدير، ثم شعرت بثقل في جسمي ثم إحساس قوي بالنعاس، ثم قام الطبيب بإجراء العملية، ولم أستيقظ إلا وأنا على الوضع الجديد.

بعد الاستيقاظ وجدت نفسي ملفوفة بالكثير من الضمادات والأربطة لتثبيت الثدي في الوضع المناسب له، وواجهت صعوبة في التحرك مع وجود ألم بسيط سريعًا ما كان يزول بالمسكنات الموصوفة من قبل الطبيب.

5- التعافي من العملية

مرت الثلاث أيام الأولى وأنا أعاني من صعوبة في الحركة في الجزء العلوي من الجسم، أما باقي جسمي فكان كل شيء طبيعي به، بعد مرور أسبوع فقط شعرت بالتغيير والثقل الذي زاد في منطقة ثديي.

لاحظت بعد العملية الفرق الواضح في مظهري الخارجي، والتحول من ثدي صغير لثدي متوسط متناسق مع شكل جسمي الرياضي، ونظرًا لوجود سيليكون بالحشوة، مما أشعرني بوجود ما يشبه دهون الثدي به، وأصبحت بعدها أشعر بأريحية في كل جسدي.

6- وصف التجربة

تجاربكم مع عملية تكبير الثدي من نتائجها ما حدث مع هذه السيدة التي قالت: بعد هذه التجربة الشيقة لا يسعني إلا أن أعبر عن سعادتي الغامرة بشأن المرور بهذه التجربة الشيقة التي نتج عنها شعور كبير من الراحة والسعادة، نتيجة تغير مظهري العام للأفضل.

تعرفي أيضًا على: شحم الخروف لتكبير الأرداف

تجربة الحالة الثالثة مع تكبير الثدي

وجدت أن تجاربكم مع عملية تكبير الثدي من أهمها ما قامت به هذه السيدة بسرد تجربتها مع تكبير الثدي بحشوات السيليكون، للوصول لحل مُرضي لها نفسيًا وشكليًا مما ساعدها على تخطي الشعور السيء الذي كان يصاحبها أينما وجدت وكلما نظرت في المرآة لنفسها، وتروي قصتها قائلة:

1- سبب إجراء العملية

أنا امرأة يبلغ سني 38 عامًا أعاني من ثدي صغير الحجم للغاية، ومع مرور العمر وأنا أصادف الكثير من الفتيات ولاحظت أحجام صدورهن مختلفة ومتناسقة مع أجسامهن، مما أفقدني الثقة في نفسي، وقمت بتجربة الكثير من الوصفات لكن دون نتيجة، فقررت الذهاب لاستشارة طبيب.

2- الفحص الطبي

ذهبت إلى الطبيب المتخصص قام بفحص ثديي وأبلغني أن حالتي هي عدم نمو الثدي بالطريقة الطبيعية منذ مرحلة البلوغ، وهنا نصحني بإجراء عملية تكبير للثدي، وبدأ بسرد التفاصيل الخاصة بها من نوع حشوات ومقاسات وتكلفة وغيره، ووعدني بالوصول لنتيجة مرجوة كما أريد، وهنا قررت إجراء العملية.

3- إجراء الجراحة

أجريت التحاليل اللازمة وحددت ميعادًا للعملية، وعندما ذهبت لإجرائها تم تخديري من قبل الطبيب المختص، ثم قام الطبيب بإجراء الجراحة في مدة ساعتين، وبعد أن استيقظت وجدت الكثير من الأربطة حول جسدي، وبدأت أشعر ببعض الآلام البسيطة.

4- التعافي من الجراحة

بعد خمسة أيام ومتابعتي مع الطبيب وتنفيذي لكل تعليماته، وتناول المسكنات عند الشعور بالألم، والقيام بارتداء الصدرية الرياضية بدلًا من الطبية، لاحظت الفرق الكبير بين حالتي في الأمرين، حتى الندبة كانت صغيرة للغاية وموجودة تحت إبطي.

استمريت في المتابعة مع الطبيب والقيام بالفحوصات والتحاليل المطلوبة، وبعد انتهاء أسبوع بعد العملية استطعت ممارسة حياتي ونشاطاتي بشكل طبيعي، ولاحظت الفرق في حجم الثديين وزادت ثقتي في نفسي بشكل كبير وفارق عن ذي قبل.

5- تقييم التجربة

تجاربكم مع عملية تكبير الثدي لخصتها هذه المرأة عندما قالت: تحولت حياتي إلى الأفضل بعد القيام بعملية تكبير الثدي، فبعد أن كنت أتجنب الخروج وارتداء بعض الملابس، اشتريت الكثير من الموضات التي لم يسبق لي تجربتها، مما زادني سعادة ورضا عن نفسي.

أسباب إجراء عملية تكبير الثدي

بعد سرد بعض تجاربكم مع عملية تكبير الثدي، نتطرق لمعرفة الأسباب التي تستدعي إقبال المرأة على الذهاب للطبيب والقيام بتكبير الثدي، ومن أهم هذه الأسباب ما يأتي:

  • ترغب العديد من النساء في الوصول لجسم متناسق به حجم ثدي مناسب.
  • وجود عدم تناسق بين حجم كلا الثديين، ما يستدعي عمل هذه الجراحة.
  • تقوم الكثير من النساء بعمل هذه الجراحة، نتيجة فقدان الوزن الزائد الذي أدى إلى حدوث خلل في تناسق الثدي مع الجسم.
  • للحصول على شكل جذاب عند ارتداء الملابس.
  • تقبل بعض الفتيات على عمل هذه الجراحة من كثرة التنمر على شكلها.
  • الظن من كون الثدي الكبير يعطي نوعًا من الثقة واحترام الذات من قبل المرأة.
  • تصحيح حدوث انكماش في الثدي بعد مرحلة الرضاعة.
  • تحسين الصورة النفسية عند المرأة من صغر حجم الثدي.
  • وجود ترهلات بالثدي الصغير، مما يسمح بعمل هذه العملية بسهولة أكبر.
  • إعادة هيكلة الثدي في حالة استئصال جزء منه.

تعرفي أيضًا على: عشبة الماكا لتكبير الأرداف

أنواع السيليكون المستخدم في عملية تكبير الثدي

تجاربكم مع عملية تكبير الثدي

توجد العديد من الأنواع المتاحة للسيليكون المستخدم في تكبير الثدي، فبعد ذكر الكثير من تجاربكم مع عملية تكبير الثدي، نذكر أهم أنواع السيليكون المستخدم في هذه العملية، وهو كالآتي:

1- سيليكون العادي

عبارة عن كيس من السيليكون به مادة سائلة تشبه دهون الجسم، ولهذا أضراره تكون بسيطة جدًا لعدم تفاعلها مع أنسجة الجسم، ينصح باستخدامه للمرأة بعد سن 22 عامًا، نظرًا لكونه يعطي شكلًا أكثر طبيعية وحيوية.

2- سيليكون السالين

يتكون من محلول ملحي موضوع في جراب من السيليكون، ويعتبر الأفضل والأقل ضررًا من غيره من أنواع السيليكون، نظرًا لأنه عند تسريب المادة الموجودة بداخله إلى الجسم، فإن الجسم لا يتفاعل معها ولا يسبب أي آثار جانبية.

ينصح باستخدامه من سن 18 فأكثر، يمكن وضع غلافه فقط وإعادة ملؤه دون عمل شقوق جراحية أخرى، أو يمكن إدخال الحشوة ممتلئة أثناء الجراحة نفسها.

3- سيليكون جامي بير

يمتاز هذا النوع من الحشوات بكونه الأكثر ثباتًا وتماسكًا عن الأنواع الأخرى، فهو يتكون من مواد لزجة أكثر التصاقًا بأنسجة الثدي، مما يزيد من فرص نجاحه الفائقة، يساعد على طبيعية شكل الثدي، نظرًا لأن شكله دمعي، لذا يحافظ على المظهر الطبيعي.

4- سيليكون السالين السميك

بفضل إضافة بعض الجزيئات السميكة إلى المحلول الموجود في حشوة سيليكون السالين لتصبح سالين سميك، وفي غير ذلك من الصفات لا تختلف عن السيليكون العادي وسليكون السالين.

كذلك يتمتع السيليكون المستخدم في حشوات الثدي بشكلين أساسيين يعملان على إعطاء الثدي المظهر الطبيعي المعتاد عليه، ويعتبر من أهم هذه الأشكال ما يأتي:

  • الشكل الدمعي: يسمى بالحشوة الكاملة في عمليات التكبير ويتميز بكونه يشبه القطرة أو الدمعة، يستخدم لعمليات بناء الثدي، تكلفته أعلى من النوع الآخر.
  • الشكل الدائري: هو الشكل التقليدي للحشوات والأشهر في النوعين، يضفي شكل الامتلاء على مظهر الثدي، يتميز بأن عملياته هي الأسهل والأقصر في الوقت والأقل ضررًا والأقل تكلفةً عن النوع الآخر.

مميزات استخدام السيليكون في تكبير الثدي

نتوجه بعد معرفة تجاربكم مع عملية تكبير الثدي إلى التعرف على مميزات القيام بعمل تكبير للثدي عن طريق حشوات السيليكون، والذي يحتوي على ذرات شديدة الالتصاق مع بعضها البعض تكون أكثر ثباتًا، لذا يكون من أهم مميزات هذا النوع من الحشوات ما يأتي:

  • تعتبر مادة السيليكون المسماة جامي بيل المستخدمة من أفضل أنواع جزيئات السيليكون الموجودة على الإطلاق.
  • يعطي السيليكون ملمسًا طبيعيًا للثدي من الخارج.
  • تعد مادة السيليكون هي الأقرب لأنسجة الثدي من الداخل، لذا لا تمثل فارقًا كبيرًا عند تواجدها بقربه.
  • يعد الطريقة الأكثر أمانًا عند الرغبة لزيادة حجم الثدي جراحيًا.
  • يعتبر استخدام السيليكون أحد أكثر الطرق استخدامًا نظرًا لسهولة التعامل معه.

عيوب استخدام السيليكون في تكبير الثدي

لزامًا مع ذكر تجاربكم مع عملية تكبير الثدي التطرق إلى ذكر العيوب الناتجة عن استخدام مادة السيليكون في تكبير الثدي، فهو مادة لزجة توضع داخل جراب يوضع داخل الجسم، ومن أهم عيوبه ما يأتي:

  • يحتمل أن ينتج عن هذه العملية حدوث جلطات، تستدعي التدخل الجراحي لإزالتها، بعكس تفاعل الجسم مع حشوة السالين.
  • صعوبة إدراك حدوث مشاكل عند القيام بحقنه وهل تم بصورة جيدة أم لا.
  • تتقلص مادة السيليكون لتفاعلها مع الجسم، مما يحتاج لدوام حقنها بعكس حشوة السالين الملحية.
  • تعد تكلفته كبيرة عند مقارنته بالمواد الموجودة بحشوة السالين الملحية.
  • وجود فرصة لتضرر الطبقة الخارجية للحشوة، مما يعمل على التغيير في صورة الثديين.
  • احتياجه لفترة كبيرة من مدد الجراحة لوضعه عن غيره من الحشوات كحشوة السالين.
  • وجود تورمات والتهابات ناتجة عنه حتى يتقبله الجسم عقب العملية على عكس حشوة السالين.

تعرفي أيضًا على: أفضل 7 تمارين لشد الثدي وتدويره بالصور

تكلفة عملية تكبير الثدي

في إطار العلم بتجاربكم مع عملية تكبير الثدي، نتطرق للحديث عن تكلفة إجراء عمليات تكبير الثدي في العموم، فهذه العمليات تختلف على حسب نزع الحشوة المستخدمة أو مكان القيام بها أو غيرها من الأمور التي يحددها الطبيب، وتكون كالتالي:

  • عملية تكبير الثدي العادية تصل (35000 – 45000) جنيهًا مصريًا.
  • تكبير الثدي بالدهون الذاتية (20000 – 30000) جنيهًا مصريًا.

تعددت التجارب التي تظهر النتائج المبهرة لعملية تكبير الثدي، لذا يجب التعمق في معرفة تفاصيل هذا الأمر من قبل النساء قبل الإقدام على عمله، لأن هناك عيوبًا أيضًا يجب وضعها في الاعتبار.

التعليقات مغلقة.