الفرق بين المايكروبليدنج والميكروشيدنج

ما هو الفرق بين المايكروبليدنج والميكروشيدنج؟ وما أضرار كل منهُما؟ تلك التقنيات تلعب دور في التخلص من شكل الحواجب الخفيفة والفراغات، وأصبح يتم إجراؤها في العديد من الأماكن وبالتالي لا يتطلب منكِ الأمر إلى الذهاب لأماكن بعيدة عنك، ومن خلال موقع إيزيس سوف نتعرف على الفرق بين تقنية المايكروبليدنج والميكروشيدنج بشيء من التفصيل.

الفرق بين المايكروبليدنج والميكروشيدنج

الفرق بين المايكروبليدنج والميكروشيدنج

ظهرت في الآونة الأخيرة تقنية المايكروبليدنج والميكروشيدنج وهي عبارة عن تقنية تُشبه تاتو أو الوشم على الحواجب، ولكن يكون ذات شكل طبيعي أكثر، ولأن الحواجب تُعد من أبرز الملامح في وجه المرأة والتي تلعب دور واضح في جمالها سوف نتعرف على الفرق بين المايكروبليدنج والميكروشيدنج والأفضل بينهم، فيما يلي:

المايكروبليدنج

الميكروشيدنج

هذه التقنية قائمة على الدقة في تثبيت الوشم الذي يتناسب مع نوع البشرة، وتكون ذات شكل طبيعي. يقوم المتخصص بملء الفراغات في الحواجب باستخدام الظلال الشبيه بالقلم أو بودرة الحواجب، لذلك فإن شكلها يُشبه رسم الحواجب بأدوات المكياج.
ثبات هذه التقنية قد يستمر لمدة تبدأ من عام، وقد تصل إلى العام والنصف. ثبات تلك التقنية قد يصل إلى عام ونصف، ولكن الأمر يختلف قليلًا على البشرة الدهنية، ففي كثير من الأحيان يتطلب الأمر استخدامها مرة كل 6 أشهر.

تعرفي أيضًا على: أفضل مكان لعمل المايكروبليدنج

مراحل تطبيق المايكروبليدنج على الحواجب

قبل القيام بتطبيق هذه التقنية على الحواجب، يقوم الطبيب المتخصص ببعض المراحل لتجنب المخاطر ولكي يتم إجرائها بصورة دقيقة، وفي سياق حديثنا عن الفرق بين المايكروبليدنج والميكروشيدنج سوف نطرح لكم هذه المراحل فيما يأتي:

  1. الحصول على قياسات الحواجب: وذلك من خلال وضع نقاط على بداية ونهاية الحاجب وفي نقطة المنتصف، وذلك حتى لا تتم إجراء تلك بحجم أكبر عن مثيلتها.
  2. باستخدام قلم الحواجب تقوم بتحديد الحواجب.
  3. تحديد اللون الذي تقوم به بتطبيق هذه التقنية، ويجب أن تكون قريبة من لون الحاجب الأصلي.
  4. التأكد من مطابقة الأصباغ: أي يتأكد الطبيب أن لون الصبغة المستخدمة على الحاجب تتلاءم مع لون الحاجب نفسه ولون الشعر والوجه قبل تطبيقها.
  5. تخدير منطقة الحاجب قبل الجلسة باستخدام كريم تخدير موضعي.
  6. يتم إدخال الإبر التي تحتوي على الصبغة في الحاجب.
  7. مرحلة التعافي: تستغرق هذه المرحلة من 7 إلى 14 يوم حتى تتعافى شكل الحواجب والتخفيف من الجروح الطفيفة التي قد تظهر على الحاجب، خلال هذه الفترة قد تشعر بالحكة وهو أمر طبيعي.
  8. الأيام الأولى سوف تلاحظ أن لون الصبغة أصبح خفيف للغاية، ولكن بعد مرور فترة سوف تلاحظ أن اللون قد تلاشى وظهر اللون المُراد.
  9. يطلب منك الطبيب إجراء هذه الجلسة مرة أخرى بعد مرور 8 أسابيع، وذلك من أجل التأكد من عدم وجود أي اضطرابات في الحواجب وملء أي من الفراغات التي قد تظهر.
  10. ينصحك الطبيب بعدم استخدام المياه على الوجه قبل إجراء جلسة الرتوش.

مميزات تقنية المايكروبليدنج

هذه التقنية يقوم بتطبيقها العديد من المشاهير، وذلك بسبب المزايا المتعددة التي توفرها، لذا وفي صدد حديثنا عن الفرق بين المايكروبليدنج والميكروشيدنج سوف نعرض لكم هذه المميزات عبر النقاط التالية:

  • هذه التقنية أصبح يتم تطبيقها بسهولة في أي صالون تجميل، أي لا توجد ضرورة للذهاب إلى مركز تجميل أو جلدية، ولكن يجدر ذكر أن هذه المراكز تكون معدل الخطورة بها أقل.
  • توفر لك شكل حواجب طبيعي، نظرًا لدقة الرسم عند تطبيق هذه التقنية، وبالتالي فهي مُلائمة مع الأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية تسببت في تساقط الحواجب أو الذين لديهم حواجب خفيفة.
  • كما توفر لكِ تحديد اللون الذي ترغبين فيه، فهو متوفر بالعديد من الألوان من أهمها اللون الأسود.
  • أهم ما يميزه أنه لا يدوم مدى الحياة وبالتالي يمكنكِ إزالته أو تغيير شكل رسمة الحاجب.

أضرار تقنية المايكروبليدنج

بالرغم أن هذه التقنية تمنح الحاجب شكل مميز وطبيعي، خاصةَ لهؤلاء الذين يعانون من الحواجب الخفيفة، إلا أنه ينتج عنها بعض الأضرار التي تتمثل فيما يلي:

  • زيادة فرص الإصابة بالعدوى، وذلك نتيجة استخدام الحبر الملوث أو إضافتها إلى أداة تحتوي على الفطريات أو البكتيريا، لذا يقوم الطبيب بوصف بعض المضادات الحيوية في حال الإصابة بالعدوى، وبالتالي فهي غير آمنة.
  • الإصابة بالأورام الحبيبية، وهي نوع من الأورام تنشأ نتيجة لدخول بعض المواد الغريبة على الجسم، فتعمل على حماية الجسم من خلال تشكيل عقدة التهابية حول المنطقة التي تُجرى بها تلك التقنية.
  • ظهور بعض الندبات الخفيفة بسبب تطبيق الإبر على هذه المنطقة.
  • حدوث رد فعل تحسسي عند تطبيقها على الجلد، وذلك يكون ناتج عن المواد المستخدمة عند خلط الصبغة، فقد تلاحظ ظهور بعض الحبوب الحمراء الصغيرة.
  • هذه التقنية تعتمد بشكل كبير على مهارة الطبيب الذي يطبق تلك التقنية، فإذا لم يكن بالخبرة والمهارة الكافية فسوف تعاني من مشكلات عديدة.
  • أسعار هذه التقنية مرتفعة إلى حدٍ ما، كما أن السعر يختلف من مكان لآخر مما لا يتناسب مع الكثير من الأشخاص.
  • قد يخالف تطبيقها أحكام الشريعة الإسلامية، وذلك لأنها نوع من أنواع الوشم.

تعرفي أيضًا على: هل المايكروبليدنج يمنع الوضوء

كيفية إجراء تقنية الميكروشيدنج

استكمالًا لحديثنا عن الفرق بين المايكروبليدنج والميكروشيدنج، فإن هذه التقنية تتطلب القيام ببعض الإجراءات، وهي ما سنعرضهُ في السطور المُقبلة:

  1. يقوم المختص برسم الحدود الخارجية للحاجب من أجل تحديد نقطة بداية ونهاية كل حاجب، وذلك باستخدام أداة محددة تشبه القلم.
  2. باستخدام أداة الميكروشيدنج يتم إضافة بعض النقاط المتلاصقة على الحاجب وبالتالي تمنح شكل الحواجب المظللة التي تتشابه كثيرًا مع بودر الحواجب.
  3. سوف تلاحظ وجود بعض الخطوط البارز على الحاجب ولكن الأمر لا يستدعي القلق، فهذه الخطوط سوف تختفي بعد 7 أيام.
  4. كما ستلاحظ أن لون الحواجب في البداية قوي للغاية، ولكن بعد مرور بضعة أيام سوف تتلاشى هذا اللون القوي وسوف تحصل على حواجب مميزة.

مميزات تقنية الميكروشيدنج

إليك بعض المميزات التي توفرها لك هذه التقنية، لذا في إطار حديثنا عن الفرق بين المايكروبليدنج والميكروشيدنج سوف نعرض لكم تلك المميزات فيما يلي:

  • يمكنكِ اختيار اللون الذي ترغبين في الحصول عليه، حيث تتوفر بالعديد من الألوان.
  • يعد من أفضل الوسائل التي تتناسب مع أصحاب البشرة الحساسة والدهنية، على عكس تقنية المايكروبلينديج.
  • هذه التقنية تتشابه كثيرًا مع ثبات التقنية السابقة، ولكن فترة الثبات تتوقف على نوع البشرة.
  • تمنح الحواجب كثافة عالية بالتالي فهي مناسبة تمامًا مع أصحاب الحواجب الخفيفة.
  • ينصح بتطبيقها من قِبل الأشخاص الذين يعتمدون على تطبيق المكياج على البشرة بصورة يومية، وذلك لأنه يمنح الحاجب شكل مرتب ومنظم أكثر.
  • لا يتسبب في الشعور بالألم، قد تشعر بالوخز الخفيف في هذه المنطقة، ولكن قد يصف لك الطبيب كريم موضعي يخفف من هذه المشكلة.

تعرفي أيضًا على: تجربتي مع المايكروبليدنج

عيوب تقنية الميكروشيدنج

فكما نعلم أن لكل شيء عيوب ومميزات، وهكذا الأمر مع تلك التقنية، لذا بعد أن تعرفنا على الفرق بين الفرق بين المايكروبليدنج والميكروشيدنج سوف نعرض لكم عيوب تقنية الميكروشيدنج في السطور التالية:

  • إذا كان خبير التجميل غير متخصص سوف تشعُر بالألم في الحاجب خاصةً في المناطق الحساسة.
  • تكون ذات لون داكن للغاية في الفترة الأولى وهذا ما يسبب الحرج، ولكن بعد مرور بضعة أيام سوف يتلاشى هذا اللون ويظهر باللون الطبيعي الذي ترغبين في الحصول عليه.
  • لا يدوم ثباتها كثيرًا مع أصحاب البشرة الدهنية وقد تحتاج إلى إجراء جلسة كل عدة أشهر.
  • لا تمنحكِ شكل طبيعي مثل تقنية المايكروبليندج، بل تتشابه كثيرًا مع بودر الحواجب.

الفرق بين المايكروبليدنج والميكروشيدنج ليس كبير، ولكن أحيانًا تكون الفروق الصغيرة لا تتناسب مع بعض الأشخاص، لذا لابُد من التركيز جيدًا في هذه التفاصيل والتأكد أنها تتناسب تمامًا معكِ.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.