إفرازات الحمل بولد في الشهر الرابع

إفرازات الحمل بولد في الشهر الرابع من شأنها الإشارة إلى نوع الجنين، والجدير بالذكر أن أغلب النساء خاصة في الحمل الأول يسعين إلى معرفة الجنين في الشهور الأولى، الأمر الذي يدفعهن إلى البحث عن كافة الوسائل الطبية وغير الطبية والتي يمكن من خلالها التنبؤ بنوع الجنين، ولذلك سوف نقوم في هذا الموضوع بمعرفة شكل إفرازات الحمل بولد في الشهر الرابع، من خلال موقع إيزيس.

إفرازات الحمل بولد في الشهر الرابع

إفرازات الحمل بولد في الشهر الرابع

على الرغم من أن شكل الإفرازات لا يعتبر من الأدلة القوية على معرفة نوع الجنين إلا أن تلك الطريقة من الممكن أن تكون فعالة وتعطي نتائج صحيحة في بعض الأحيان، ولكن يظل لا يوجد دليل طبي أو علمي ينص على أن شكل الإفرازات له علاقة بنوع الجنين، ولذلك سوف نتعرف على شكل إفرازات الحمل بولد في الشهر الرابع تبعًا إلى تجارب بعض الأشخاص وهي كالتالي:

  • في حالة أن الإفرازات المهبلية التي تنزل في فترة الحمل كانت تحمل اللون الأبيض الذي يميل إلى البني من الممكن أن تكون تلك الإشارة دليلًا على الحمل في ولد.
  • بينما إن كانت بيضاء وتميل إلى الصفار من الممكن أن تكون المرأة حامل في بنت، ولكن تلك الطريقة لا تفلح في جميع الحالات.

تعرفي أيضًا على: الفرق بين الحمل الطبيعي والحمل خارج الرحم

الإفرازات المهبلية في الشهر الرابع

بعد أن تمكنا من التعرف على شكل إفرازات الحمل بولد في الشهر الرابع، يجدر بنا ذكر أشهر أشكال الإفرازات الغريبة التي تنزل من المرأة في الشهر الرابع من الحمل والتي تستدعي القلق، حيث إن تلك الإفرازات من الممكن أن تختلف من امرأة إلى أخرى من حيث اللون والكثافة تبعًا لاختلاف طبيعة جسمها، ولكن عند ملاحظة أي نوع من الإفرازات التالية يجب الرجوع إلى الطبيب فورًا للاطمئنان على صحة الجنين، وتتمثل تلك الإفرازات في الآتي:

1- الإفرازات الخضراء أو الصفراء

إذا لاحظت المرأة نزول إفرازات باللون الأخضر أو اللون الأصفر فإن هذا الأمر يدعو إلى القلق حيث إنها من الممكن أن تكون إشارة إلى إصابة المرأة بأي عدوى من الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي، ومن أشهر أعراض تلك العدوى: التهيج الشديد في المناطق التناسلية، وظهور احمرار فيها.

علاوة على ذلك فإن الإفرازات الصفراء التي لا تحدث نتيجة الاتصال الجنسي من شأنها التأثير على المرأة في فترة الحمل وتعتبر من الأشياء المقلقة، حيث من الممكن أن تتسبب في حدوث مضاعفات خطيرة للمرأة الحامل، الأمر الذي يؤثر على صحة الجنين وقد تتسبب في إصابة المرأة بالعقم بعد مرور عدة سنوات على الولادة السابقة وذلك بسبب تواجد الإفرازات على الجهاز العصبي.

2- الإفرازات الرمادية

في حالة ملاحظة المرأة الإفرازات التي يغلب عليها اللون الرمادي فإن تلك الإفرازات من شأنها إثارة القلق حيث إنها من الممكن أن ترجع إلى إصابة المرأة بعدوى الالتهاب الجرثومي، والتي تحدث نتيجة وجود خلل في نسبة البكتيريا الموجودة في المهبل، وتتسبب في بعض الروائح الكريهة.

3- الإفرازات المتكتلة

أما الإفرازات التي تظهر بصورة متكتلة وتشبه إلى حد كبير الجبن القريش فإنها أيضًا من الإفرازات الخطيرة في فترة الحمل، حيث إن تلك الإفرازات تتسبب في وجود حرقة في البول لدى المرأة، بالإضافة إلى المعاناة من الحكة الشديدة، والسبب الرئيسي وراء تلك الإفرازات يرجع إلى الإصابة بعدوى الخميرة الضارة.

4- الإفرازات الوردية

في حالة ملاحظة الإفرازات ذات اللون الوردي والتي تمتلك طابع مطاطي بعض الشيء فإن تلك الإفرازات من شأنها إثارة القلق لدى المرأة الحامل، ويطلق عليها اسم السدادة المخاطية حيث تكون دليلًا على وجود الحمل خارج الرحم أو تدل على الإجهاض، ولذلك عند رؤيتها يجب على الفور زيارة الطبيب ومعرفة سببها.

كذلك تعتبر الإفرازات التي تتلون باللون الوردي أو اللون البني الصريح من الأمور المقلقة بالنسبة للمرأة الحامل في الشهر الرابع، حيث تكون بسبب غرس البويضة في الرحم ومن الطبيعي أن تظهر تلك الإفرازات ولكن في الأسابيع الأولى من الحمل.

تعرفي أيضًا على: الفرق بين أعراض الحمل والدورة الشهرية

طرق طبية لمعرفة نوع الجنين في الشهر الرابع

استكمالًا لحديثنا عن شكل إفرازات الحمل بولد في الشهر الرابع، يجدر بنا ذكر أشهر وأحدث الأساليب والتقنيات المستخدمة في التعرف على نوع الجنين في الشهر الرابع، حيث إن تلك التقنيات يعتمد عليها جميع الأطباء في تحديد نوع الجنين، وسوف نتعرف عليها بشيء من التفصيل من خلال النقاط التالية:

1- الحمض النووي لدم الأم

يعتبر هذا الاختبار من ضمن الاختبارات المستخدمة في تحديد نوع الجنين بدقة عالية ويتم عمله في مختبر متخصص في عمله، وبالرغم من دقته وفعاليته في الكثير من الحالات إلا أن معظم النساء لا يعتمدن عليه في معرفة نوع الجنين لأنه يعتبر من الفحوصات المكلفة نسبيًا.

2- بزل السلى وأخذ عينات من الزغابات المشيمية

من ضمن التقنيات أو الأساليب التي يعتمد عليها الأطباء في تحديد نوع الجنين خاصة في الشهور الأولى من الحمل، ويتم عن طريق سحب عينة من السائل الأمنيوسي الموجود في رحم الأم وتحليلها، وفي العادة لا يتم اللجوء إلى ذلك الفحص إلا إذا كان الطبيب يشك أن الجنين يعاني من بعد الشذوذ في عمل الكروموسومات التي من شأنها إصابة الطفل بمتلازمة داون أو معاناته من بعض الاضطرابات الوراثية.

3- فحص الموجات فوق الصوتية

يطلق على ذلك الفحص أيضًا السونار والجدير بالذكر أنه من أشهر الفحوصات التي يعتمد عليها الكثير من النساء والأطباء في معرفة نوع الجنين خاصة في الشهر الرابع من الحمل أو في الفترة خلال الأسبوع الثامن عشر وإلى الأسبوع العشرين، يتميز بدقة عالية تصل نسبتها إلى أكثر من 90% حيث إن الطبيب يعتمد فيه على رؤية الاعضاء التناسلية للجنين.

أعراض الحمل بولد في الشهر الرابع

من المعروف أن المرأة في فترة الحمل تعاني من الكثير من الأعراض، ولكن هناك بعض الأعراض الشهيرة التي تشير إلى حمل المرأة في ولد، مع الأخذ في الاعتبار أن تلك الأعراض تختلف من امرأة إلى أخرى، بالإضافة إلى أنها من الممكن أن تفلح مع بعض الحالات وأخرى لا تجدي معها، وتتمثل تلك الأعراض في الآتي:

1- حجم الثدي

من ضمن العلامات التي من شأنها الإشارة إلى حمل المرأة في ولد خاصة عندما يكون ذلك التغير في الشهر الرابع من الحمل، حيث إن المرأة التي تعاني من حكة شديدة في الثدي وتلاحظ تغير حجمه بالزيادة أو النقصان من أشهر علامات الحمل في ولد، ولكن في حالة ثبات حجم الثدي تكون تلك المرأة حامل في أنثى.

2- شكل البطن

يعتمد أيضًا الكثير من النساء على شكل البطن في تحديد نوع الجنين حيث إنه من الشائع أن المرأة الحامل في ولد يكون شكل البطن لديها تميل إلى أسفل قليلًا وتكون مستديرة بشكل واضح، على عكس المرأة الحامل في أنثى والتي يكون شكل البطن لديها يميل إلى أعلى قليلًا.

3- لون البول

يعتبر من ضمن العلامات التي تعتمد عليها الكثير من النساء في تحديد نوع الجنين خاصة في الشهر الرابع من الحمل حيث إن هناك بعض الأقاويل التي تؤكد أن لون البول الفاتح دليلًا على حمل المرأة في بنت، أما عند ملاحظة تغير في لون البول لكي يصبح لونه غامق فإن تلك الإشارة دليلًا على حمل المرأة في ولد.

4- الوحم أو الوحام

واحدًا من أشهر الأعراض التي تعاني منها النساء الحوامل خاصة في الأشهر الأولى من الحمل، والكثير من النساء يعتقدن أن الوحم له علاقة قوية بتحديد نوع الجنين، حيث إن هناك الكثير من الأقاويل التي تشير إلى أن المرأة الحامل في بنت تميل إلى تناول الشوكولاتة والحلويات، على عكس المرأة الحامل في ولد والتي تميل أكثر ناحية تناول الأطعمة المالحة أو اللاذعة.

5- تمدد أو تصبغ الجلد

من شأنه أيضًا الإشارة إلى نوع الجنين، حيث إن ظهور خط باللون الأسود يكون من ضمن العلامات التي تشير إلى الحمل في ولد، بالإضافة إلى أن ذلك الخط يبدأ في الزيادة في الدول بمقدار 1 سم في كل شهر، ولكن يجب الأخذ في الاعتبار أنه مازال لا يوجد دليل علمي قاطع على ذلك الأمر.

تعرفي أيضًا على: الفرق بين الحمل الكاذب والحمل العنقودي

6- حركة الجنين

قد تعتمد بعض النساء أيضًا في معرفة نوع الجنين على الحركة التي تشعر بها خاصة في الأشهر الأولى من الحمل، حيث إن أغلب الأقاويل تميل ناحية أن الحمل في بنت يكون الحنين أقل حركة وهدوء، أما في حالة الحمل في ولد تعاني الأم من الحركة الزائدة والركلات المتكررة والعنيفة.

تعتبر شهور الحمل من أكثر الفترات الصعبة في حياة المرأة والتي يلزم أن تحصل فيها على رعاية كبيرة، والجدير بالذكر أنه لا يجب التسرع في معرفة نوع الجنين لتجنب حدوث أخطاء التنبؤ الشهيرة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.