أيهما أفضل الزبادي اليوناني أم الزبادي العادي

أيهما أفضل الزبادي اليوناني أم الزبادي العادي؟ وهل يوجد فرق في القيمة الغذائية بينهما أم لا؟ فالزبادي بشكل عام من منتجات الألبان الخفيفة للغاية، ولذلك يفضلها الكبار والصغر، ولكن كثير من الناس تصاب بالحيرة حيال اختيار الزبادي اليوناني الذي له العديد من الفوائد، وبين الزبادي العادي الذي اعتدنا عليه منذ القدم، لذا سنزيل هذه الحيرة من خلال بيان الإجابة بشيء من التفصيل من خلال موقع إيزيس.

أيهما أفضل الزبادي اليوناني أم الزبادي العادي

يعتبر الكثير من الناس الزبادي اليوناني أفضل بكثير من الزبادي العادي، وذلك لأنه يحتوي على نسبة عالية من البروتين مقارنةً بالكمية التي توجد في الزبادي العادي، وذلك ما يجعله الخيار الأمثل للأشخاص الذين يريدون إنقاص أوزانهم بشكل سريع حيث يعزز الشعور بالشبع، وبالتالي لا يرغب الشخص في تناول المزيد من الأطعمة، ولذلك يُفضل تناوله قبل النوم حيث يعتبر بمثابة وجبة عشاء خفيفة.

القيمة الغذائية للزبادي اليوناني والزبادي العادي

من المعروف أن الزبادي اليوناني يشتمل على كمية من البروتين أكثر بكثير من التي تتواجد في الزبادي العادي، كما يشتمل على كمية أقل بكثير من الكربوهيدرات والسكريات مقارنة بالزبادي العادي، وذلك بسبب إزالة مصل اللبن الذي يوجد بداخله، كما أن الزبادي اليوناني يحتوي على كمية قليلة من اللاكتوز، ولذلك هو أكثر ملائمة من الزبادي التقليدي لمن يعانون من حساسية اللاكتوز.

على أن هناك الكثير من العناصر الغذائية التي توجد في 100 جرام من الزبادي اليوناني، لذا سنوضحها بشيء من التفصيل في النقاط المتمثلة فيما يأتي:

  • 12 جرام من البروتين.
  • 59 وحدة دولية من فيتامين د.
  • يعادل 112 سعرة حرارية.
  • 3 جرام من الدهون الكلية.
  • 294 وحدة دولية من فيتامين أ.
  • 12 مليجرام من الكوليسترول.
  • 2 مليجرام من فيتامين ج.
  • 8 جرام من الكربوهيدرات.
  • يعادل 17 جرام من السكر.
  • 47 مليجرام من الصوديوم.
  • 118 مليجرام من الكالسيوم.

تعرفي أيضًا على: طريقة عمل الكوكيز منال العالم

فوائد الزبادي اليوناني

في إطار العلم بإجابة سؤال أيهما أفضل الزبادي اليوناني أم الزبادي العادي؟ يجب أن نكون على دراية بأن هناك العديد من الفوائد التي تعود على الجسم عند تناول الزبادي اليوناني لذا سنوضحها بشيء من التفصيل في النقاط التالية:

1- تحسين التمثيل الغذائي

يحتوي على البروتين الذي يقوم بتنشيط عملية التمثيل الغذائي، مع العلم بأن الزبادي اليوناني لا يمكن الاعتماد على تناوله فقط من أجل إنقاص الوزن، بل يجب اتباع حمية غذائية يكون أحد مكوناتها، مع الحرص على تناول أطعمة تحتوي على نسب معتدلة من الدهون والكربوهيدرات.

2- زيادة قوة العظام

يعمل الزبادي اليوناني على زيادة قوة العظام عند تناوله باستمرار، وبالتالي يقي متناوله من التعرض لانخفاض الكتلة العظمية أو الإصابة بمرض هشاشة العظام، وذلك لأنه يحتوي على نسبة عالية من كل الكالسيوم والبروتين اللذان لهما دور كبير في الحفاظ على صحة وسلامة العظام.

3- تقوية العضلات

إذا كان الشخص يعاني من حساسية اللاكتوز، ويريد أن يقوي عضلات جسمه، ولكنه لا يستطيع تناول الحليب لما به من نسبة عالية من اللاكتوز، فتعتبر الزبادي اليوناني هي الحل الأمثل له، وذلك لأنها تحتوي على نسبة قليلة جدًا تكاد تكون منعدمة من اللاكتوز.

بالتالي تقلل من احتمالية حدوث رد فعل تحسسي عند تناولها، كما أنها اختيار مناسب للأشخاص التي تمارس الألعاب الرياضية حيث إنها تزيد من قوة عضلاتهم لما بها من نسبة عالية من البروتين.

4- تعزيز الشعور بالشبع

تعمل الزبادي اليوناني عند تناولها بتقليل رغبة الشخص في تناول الأطعمة والمشروبات، لأنها تحتوي على نسبة عالية من البروتين الذي يعزز الشعور بالامتلاء، ولذلك يُنصح بتناولها في الصباح، لأنها لا تجعل الشخص يرغب في تناول أي شيء لعدة ساعات على مدار اليوم وبالتالي يتم حرق الدهون الزائدة في الجسم، ويمكن تغيير مذاقها من خلال تناول قطع من الفواكه المفضلة، كما يمكن إضافة بعض الحبوب الكاملة لها.

5- خفض ضغط الدم

إذا كان الشخص يعاني من ضغط الدم المرتفع، فيمكنه أن يتناول كوب من الزبادي اليوناني بشكل يومي حيث تعمل على خفض ضغط الدم في الجسم، وذلك لأنها تحتوي على نسبة عالية من الكالسيوم، والبروبيوتيك الذي يعمل على تنظيم مستوى ضغط الدم، وذلك ما علمناه من خلال البحث عن إجابة سؤال أيهما أفضل الزبادي اليوناني أم الزبادي العادي؟

6- الحفاظ على التوازن البكتيري في الأمعاء

تحتوي الزبادي اليوناني على نوع من البكتيريا النافعة التي تعمل على توازن البكتيريا التي توجد في الأمعاء، وتعرف باسم البروبيوتيك، كما أن لهذه البكتيريا فوائد عديدة، ومنها: الحد من التعرض إلى نوبات التوتر التي من شأنها أن تسبب عدة مشاكل في الجهاز الهضمي بشكل عام، والأمعاء بشكل خاص، كما أنها تعمل على زيادة الصحة العقلية.

7- تحسين الحالة النفسية

تعمل الزبادي اليوناني على تحسين الحالة النفسية للشخص في حالة المداومة على تناولها، وذلك لأنها تحتوي على عالية من مادة البروبيوتيك، وبالتالي تقلل من خطر الإصابة بالأمراض النفسية مثل: القلق أو الاكتئاب أو غيرها من الأمراض.

تعرفي أيضًا على: طريقة عمل الجريش باللحم واللبن

8- الحفاظ على صحة القلب

تعمل الزبادي اليوناني على تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب المختلفة، وانسداد الشرايين، والسكتة الدماغية، وذلك لأنها تحتوي على مادة البروبيوتيك التي تعمل على تقليل مستوى الكوليسترول الضار في الدم، وذلك من خلال تقليل نشاط بعض الأنزيمات.

طريقة عمل الزبادي اليوناني في المنزل

أيهما أفضل الزبادي اليوناني أم الزبادي العادي

في ظل التعرف على إجابة سؤال أيهما أفضل الزبادي اليوناني أم الزبادي العادي؟ يجب أن نكون على علم بأنه يمكن تحضير الزبادي اليوناني بكل سهولة من خلال اتباع الخطوات الموضحة بشيء من التفصيل في النقاط التالية:

المكونات

  • 4 كيلو من الحليب البقري.
  • كوب واحد من لبن الزبادي.

كيفية التحضير

  1. نضع إناء على النار هادئة، ونضع به الحليب، ونقوم بتقليبه بين حين والآخر.
  2. نتابع حرارة الحليب من خلال استعمال ميزان الحرارة، فعندما تصل درجة الحرارة إلى 180 درجة مئوية، يتم رفع الإناء من على النار.
  3. يتم وضعه جانبًا حتى تصل درجة الحرارة إلى 110 درجة مئوية.
  4. نأخذ كوب واحد من الحليب الساخن، ونقوم بمزجه مع لبن الزبادي، ومن ثم نضع هذا الخليط على الكمية الباقية من الحليب، ونقلبهم.
  5. يتم تغطية الإناء بقطعة من القماش، ونضعه في مكان دافئ لمدة ليلة كاملة.
  6. نحضر مصفاة، ونثبت على سطحها قطعة من القماش، ومن ثم نسكب عليها كمية الخليط.
  7. نتركه لمدة لا تقل عن 4 ساعات حتى يتخلص من كافة السوائل التي توجد به.
  8. نقوم بتخزين اللبن اليوناني في برطمان نظيف، ويتم غلقه بشكل محكم.
  9. ندخل البرطمان الثلاجة، ويجب ألا تترك بالثلاجة لفترة تزيد عن 3 أسابيع حيث يُمكن أن تفسد.

إعداد الزبادي العادي في المنزل

في إطار توضيح إجابة سؤال أيهما أفضل الزبادي اليوناني أم الزبادي العادي نذكر أن طبيعة الزبادي حمضية، من هنا يكون طعمه به نسبة حموضة ملحوظة، على أن البعض يفضله بشكل كبير مقارنة باليوناني، على أن يتم تصنيعه عن طريق الخطوات التالية:

  1. تسخين الحليب وإضافة البكتيريا له.
  2. ترك الحليب حتى يخمر ويصل إلى درجة حموضة تعادل 4.5
  3. بعد أن يبرد من الممكن إضافة بعض قطع الفواكه.
  4. يُمكن تناوله بمعلقة أو شربه حسب السُمك الناتج.

تعرفي أيضًا على: طريقة عمل محشي ورق العنب

أضرار الزبادي اليوناني

إن إجابة سؤال أيهما أفضل الزبادي اليوناني أم الزبادي العادي تفرض علينا أن نكون على دراية بأنه بالرغم من الفوائد العديدة التي تعود علينا عند تناوله إلا أن هناك بعض الأضرار نادرة الحدوث، سنوضحها بشيء من التفصيل في النقاط التالية:

  • معاناة المعدة من الانتفاخات والغازات.
  • حدوث عدة مشاكل بالجهاز الهضمي، وذلك لأنها تحتوي على نوع من أنواع البكتيريا.
  • إصابة الأمعاء بعدة مشاكل صحية في حالة الإفراط في تناول كميات كبيرة منها.

الزبادي من منتجات الألبان التي لها العديد من الفوائد التي تعود على جسم الإنسان، ولكن يجب تحضيرها في المنزل حيث إنها تكون صحية للغاية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.