أعراض سرطان الثدي الخبيث

أعراض سرطان الثدي الخبيث تختلف عن أعراض الأورام الأخرى التي تصيب الثدي، ولكن في الأغلب يتم تحديد دورات علاجية مكثفة لتدارك المرض، فسرطان الثدي من أشهر أنواع السرطانات التي تصيب المرأة خاصةً إذا كانت في مرحلة متقدمة من العمر، لذلك وعبر موقع إيزيس سنقوم بالتعرف على علامات سرطان الثدي الخبيث.

أعراض سرطان الثدي الخبيث

من أكثر أنواع مرض السرطان شُهرة هو سرطان الثدي الخبيث ذلك المرض الذي يأتي لكلا الجنسين، ولكنه يصيب النساء بنسبة أكبر مقارنةً الرجال، وتم عمل بعض الأبحاث الطبية، والتي كانت قد تم إجراؤها من أجل اكتشاف الأعراض مبكرًا.

في السابق كان الكشف عن سرطان الثدي يؤدي إلى استئصاله، ولكن مع تطور العلم تم اكتشاف بعض الطرق العلاجية المتنوعة دون اللجوء إلى الاستئصال، من خلال السطور التالية، سنتعرف أكثر على دلائل سرطان الثدي الخبيث:

1- وجود كتل عضلية

وجود بعض الكتل العضلية الثابتة والصلبة في الثدي في العادة تكون دالة على بداية نمو المرض، ولكنها إن لم تذهب خلال شهر أو شهر ونصف، فاعلمي أن السرطان الخبيث بدأ بالتوغل.

2- بعض العلامات الجلدية

من أعراض سرطان الثدي الخبيث وجود بعض العلامات الجلدية الواضحة جدًا، مثل ظهور بعض الحُمرة على الجلد، ويكون مثل قشرة البرتقالة المجعدة على سطح الثدي.

3- إفرازات الحلمة

في الأغلب تفرز حلمة الثدي بعض المواد الشفافة، ويبدأ ناقوس الخطر إن قامت بإفراز دم، وهذا يدل على ظهور الورم السرطاني، بالإضافة إلى حدوث تغيرات في الثدي نفسه، وهذا من حيث الملامح والحجم.

4- العقد الليمفاوية

من أكثر أعراض سرطان الثدي الخبيث هو الشعور ببعض التغيرات تحت الإبطين بسبب العقد الليمفاوية، والتي بدأ السرطان بمهاجمتها، لذلك تشعر وكأنها منتفخة.

تعرفي أيضًا على: أعراض سرطان الثدي الحميد

أسباب سرطان الثدي

بعد أن قمنا بالتعرف على أعراض سرطان الثدي الخبيث، سنذكر الآن الأسباب التي تؤدي إلى هذا المرض عبر النقاط التالية:

  • أنسجة الثدي في الأغلب تكون أكثر كثافة، وكلما كانت كذلك كلما ارتفعت فرصة الإصابة بالمرض.
  • من أهم أسباب سرطان الثدي الخبيث، هو التقدم في العمر والذي يزيد كثيرًا من فرص الإصابة بسبب ضعف المناعة، تم إجراء دراسة على النساء اللاتي أُصبن بسرطان الثدي، فوجدوا أن هناك ثمانون بالمائة من المصابين قد تخطوا سن الخمسين.
  • أسباب الإصابة بالسرطان من الممكن أن تكون وراثية، ويكون هذا بنسبة من 5 إلى 10%، فيوجد بعض العائلات التي حدث عندها خلل في جين الثدي رقم واحد أو اثنين، لهذا يكون خطر الإصابة بهذا المرض عن طريق الانتقال الوراثي كبير جدًا.
  • تناول الخمور والكحوليات بشكل دوري يقوي نسبة الإصابة، لأن هذا يُضعف الكبد ويؤثر بالتالي على إنزيماته، ومنها تظهر بعض الأعراض الأخرى مثل البدانة والسمنة، وهذا ما يجعل خطر الإصابة بالمرض كبيرة للغاية.
  • من الممكن حدوث بعض الطفرات الجينية التي تؤدي إلى هذا المرض، بل من الممكن أن تكون الجينات إحدى المسببات الرئيسية في سرطان الثدي الخبيث، مثل جين رنح توسع الشعيرات الذي يعمل على تثبيط الأورام ونموها.
  • التعرض لبعض الإشعاعات التي قد تُكوّن بعض الأمراض السرطانية، مثل سرطان الثدي الخبيث، هذه الأشعة مثل “الأشعة المقطعية، أشعة X”.

مضاعفات ورم الثدي الخبيث

في سياق تعرفنا على الأعراض الخاصة بسرطان الثدي الخبيث، سنقوم بعرض المضاعفات التي تحدث حينما يتم التقاعس والإهمال حال الشعور بتلك الأعراض، هذه المضاعفات بدورها تُضعف عمل الجهاز المناعي.

علاوة على ذلك يصبح العلاج في تلك الحالة صعب للغاية، وسنقوم بالتعرف على تلك المضاعفات عبر السطور التالية:

1-الشعور بالآلام المزمنة

عندما تتعرض المرأة لأعراض سرطان الثدي الخبيث، ولا تبحث عن العلاج، فهي عُرضة للتعرض لبعض الآلام المزمنة في الجسم في منطقة معينة، والذي يظل مدة لا تقل عن ثلاثة أشهر، بل تزيد في حالات كثيرة.

بالإضافة إلى آلام تسمى آلام الثدي التوهمية، والتي تشعر فيها المرأة أن ثدييها لم يعد موجودًا، حيث إنها لم تعد تشعر بها، مما يؤدي إلى آلام نفسية حادة.

2-تغيرات جسمانية

وجود بعض التغيرات التشريحية في الثدي، مثل الملامح والشكل الذي ينم على وجود بعض المشاكل به، بالإضافة إلى التعب الإدراكي، وهو عدم قدرة المرأة على إدراك ما حولها.

3-الوذمة اللمفية

يسمى أيضًا بالاستسقاء الليمفاوي، وهو من أخطر أعراض سرطان الثدي الخبيث، ويعني تجمع سائل البروتين في الأطراف مثل اليد والقدمين، وهذا بسبب وجود انسداد في الأوعية الدموية، وفي بعض الأحيان قد يحدث لها تمزق، مما يعمل على حدوث تورمات في الأطراف بشكل كبير.

بالإضافة إلى التقليل من مناعة الجسم، فتتكاثر الخلايا السرطانية في الثدي بصورة كبيرة، ويكون الأمر في غاية الخطورة على المرأة.

علاج سرطان الثدي

سنذكر لكم بعض العلاجات التي أثبتت فاعلياتها في معالجة سرطان الثدي، هذه العلاجات كثيرة ومتنوعة، ويمكن أن يكون وقت العلاج قليل أو كبير على حسب استجابة الحالة، وسنذكر لكم بعض من هذه العلاجات عبر الفقرات التالية.

1-العلاج الكيماوي لسرطان الثدي الخبيث

العلاجات الكيماوية تقضي في الأغلب على الأورام الخبيثة، ولكن مشكلتها في طول الفترة، حيث إن العلاج الكيماوي لديه القدرة على الوصول لجميع مناطق الجسم، وفي بعض الأحيان يحصل مريض السرطان على تلك الجرعات بهدف التقليل من الورم، والذي يليها العمليات الجراحية المتخصصة في استئصال الخلايا السرطانية.

2-علاج سرطان الثدي بالجراحة

يوجد ثلاثة أنواع من الجراحات والتي تعلم على استئصال الورم السرطاني، على أنه يتم عمل بعض الخطوات البسيطة في الجراحة، وسنقوم بالتعرف عليها من خلال الخطوات التالية:

  1. من خلال أن سرطان الثدي يستهدف الغدد الليمفاوية، وبالأخص الموجودة تحت الإبط، فيتم عمل جرعة أو خزعة من الغدد الحارسة.
  2. يتم تجميع الورم في الغدد، ومن ثَم استئصال الغدد الموجودة تحت الإبطين، وهذا بديلًا عن استئصال الثدي.
  3. يتم إعادة ترميم وبناء للثدي، وهذا يشبه التجميل.

تعرفي أيضًا على: أرقام مستشفى سرطان الثدي

طرق الوقاية من سرطان الثدي

نصل الآن إلى طرق الوقاية، فمن الممكن ألا تصاب المرأة بهذا المرض الخبيث ما دامت تستعمل الطرق الوقائية الصحيحة، والتي تمنع أي من أمراض السرطان من الدخول إلى جسدها، وسنلقي النظرة على تلك الطرق عبر النقاط الآتية:

  • التمارين الرياضية تحافظ كثيرًا على صحة الجسم، وعلى صحة جهازه المناعي.
  • شرب الكحوليات مضر للغاية، لذلك يجب عليكٍ أن تتجنبي شربها.
  • إن كان ذلك في الإمكان استعملي في معظم الأكلات اليومية زيت الزيتون.
  • يمكنكٍ أن تستعملي بعض الأدوية الوقائية من ذلك السرطان، ويكون من خلال استشارة الطبيب المختص، هذه الأدوية تعمل على تشغيل مستقبلات هرمون الاستروجين، مثل “رالوكسيفين، تاموكسيفين”.
  • تناول كل الأغذية الغنية بالألياف.
  • يجب ألا تتعرضي لروائح المبيدات الحشرية كثيرًا، لأن مضاعفاتها قد تكون إحدى أسباب السرطان.
  • يجب المحافظة على وزن الجسم، فلا يجب أن تعاني من النحافة أو من السمنة المفرطة، لأن في كلتا الحالتين يحدث حالة ضعف في الجهاز المناعي، الذي يهيئ للإصابة بالسرطان.

أعراض سرطان الثدي الخبيث من الممكن علاجها طالما لم تتفاقم، لذلك تظهر ضرورة القيام بفحوصات دورية، ليتم اكتشاف المرض مبكرًا.

التعليقات مغلقة.