أضرار الحشيش على الحامل

أضرار الحشيش على الحامل لا تختلف كثيرًا عن أضرار المخدرات عليها في فترة الحمل، فمن المعروف أن الحامل لا يجب أن تخضع لأي من تلك الأمور لأضرارها المحدقة بها وجنينها، فالحشيش من النباتات ذات التأثيرات المخدرة سهلة التعاطي منخفضة الثمن، لذا من خلال موقع إيزيس سنوضح خطر تعاطيه في فترة الحمل.

أضرار الحشيش على الحامل

هو النبات الذي يُعرف بالقنب الهندي، حيث ينمو في المناخ الدافئ في البلدان التي تقع بالقرب من خط الاستواء، قديمًا كان يستخدم في أغراض صناعية وغذائية بل وطبية أيضًا، أما الآن أصبح له أغراض أخرى تتعلق بتأثيره كنوع من المخدرات، على أن طعمه لاذع ورائحته كالتراب.

من الخطأ أن يعتقد البعض أن الحشيش لا يسبب الإدمان.. حيث إنه كالإدمان في كونه يؤثر على الجنين وعلى الحامل، ومن تلك التأثيرات نذكر أضرار تناوله للمرأة الحامل، كما يلي:

  • يقلل من حليب الأم الطبيعي.
  • يُضعف مناعة الأم، فتكون أكثر عرضة للإصابة بالأمراض.
  • من أهم دواعي تعرضها للإجهاض.
  • يتسبب في الإصابة بالتهاب البنكرياس.
  • من الممكن أن يؤثر على حاسة البصر لدى الحامل مسببًا تشوش الرؤية.
  • الإصابة بارتفاع ضغط الدم.
  • يسبب هلوسة في المخ.
  • يؤدي في بعض الأحيان إلى فشل الكبد.
  • يتسبب في معاناة الأم من اضطرابات في الأمعاء والمعدة.
  • من الممكن أن تُصاب إثر تناولها الحشيش باضطراب في الجهاز التنفسي، ويتطور الأمر إلى الإصابة بسرطان الرئة.
  • يتسبب في ضعف عضلة القلب وزيادة ضرباته.

تعرفي أيضًا على: هل الصيام يضر الحامل في الشهور الأولى

أضرار الحشيش على الجنين

من ضمن ما تنطوي عليه أضرار الحشيش على الحامل أن تلحق تلك الأضرار بجنينها، حيث إن بعض الدراسات أثبتت أن تعاطي الحامل للحشيش يؤدي إلى حدوث مخاطر متعلقة بتطور ونمو الجنين، تتضح على النحو التالي:

  • من يتناولن الحشيش مرة في الأسبوع يعتبرن أكثر عرضة للولادة قبل ميعادها.
  • إنجاب أطفال ذات أوزان منخفضة.
  • يتسبب في نقص النمو فيتم وضعه في حضانة لاكتمال نموه.
  • نسبة ليست بقليلة من الأجنة تحتاج إلى العناية المركزة بعد الولادة.
  • الإصابة ببعض التشوهات الخلقية.
  • صعوبة الرضاعة والرعشة في الجسم.
  • إصابة الجنين بسرطان الدم.
  • التأثير السلبي على نمو العظام والعضلات.
  • تشوه الجهاز التناسلي عند الأجنة.
  • ربما يصل الأمر إلى تعرض الطفل بعد الولادة إلى ضعف في أدائه الأكاديمي.

أضرار الحشيش على الصحة الإنجابية

ربما من تتساءل عن أضرار الحشيش على الحامل يهمها العلم بأن له أضرار محققة حال تناوله قبل الحمل، لما له من أضرار يجب مراعاتها قبل التخطيط لحدوث الحمل، منها ما يلي:

  • التأثير على الأنسجة الإنجابية من خلال مركب “رباعي هيدروكانابينول” المرتبط بالحشيش والذي يؤدي بدوره إلى الشعور النفسي المسؤول عن النشوة.
  • جودة الحيوانات المنوية تتأثر بالسلب جراء تناول الحشيش، علاوةً على التأثير على معدل الخصوبة أيضًا.
  • يؤثر على قدرة وصول الحيوانات المنوية إلى البويضة واختراقها.
  • تتناقص كفاءة وقدرة الحيوانات المنوية على الحركة.
  • يؤخر الدورة الشهرية عن ميعادها الطبيعي.
  • من تتناول الحشيش تكون أكثر عرضة للإصابة باضطراب دورات الحيض، الأمر الذي يؤثر على احتمالية حدوث التبويض.
  • يقلل من فرص الحمل، لكون هناك احتمالية تشير إلى احتمالية إصابة من يتناوله بالعقم.

تعرفي أيضًا على: فوائد الأسبرين للحامل في الشهور الأولى

ما تفعله الحامل لتقليل أضرار الحشيش

بمجرد العلم بأمر الحمل، يجب على المرأة إن كانت معتادة على تناول الحشيش أو أي من المواد المخدرة أن تأخذ قرارها بالإقلاع عنه حتى لا يلقي بآثاره السلبية عليها وعلى جنينها، كذلك اتباع ما يلي:

  • الذهاب إلى مراكز للعلاج النفسي إن لزم الأمر حتى يتم سحب أي سموم من الجسم.
  • المتابعة مع الطبيب بشكل دوري.
  • قيام الحامل بالفحص الطبي الشامل.
  • للتأكد من عدم وجود أي عيب خلقي لدى الجنين يُمكن استخدام تقنية السونو جرام.
  • حصول الأم على العناصر الغذائية اللازمة التي يحتاجها الجسم.

تعرفي أيضًا على: هل استخدام بروتين الشعر مضر للحامل

هل الأب المدمن يؤثر على الجنين؟

لا يجب الاعتقاد بأن التأثير على الأجنة يعود إلى ما تفعله الأم فقط وسلوكياتها أثناء فترة الحمل، فالأب أيضًا يقع على عاتقه أمور شتى، فمن الممكن أن يؤثر الإدمان على الجنين بالسلب إن كان من ناحية الأب أو الأم.. الأمر الذي تصل خطورته إلى حد موت الجنين.

بيد أن الأمر يتضح بانتقال تأثير المخدرات إلى التركيب الجيني للحيوان المنوي، فيتعرض الجنين إلى التشوهات الخلقية، والتي تظهر بوضوح بعد الولادة، علاوة على أن هناك مخاطر صحية أخرى تستتبع تأثير إدمان الأب على الجنين تشمل:

  • انخفاض وزن الجنين
  • تأخر النمو العقلي لديه
  • إصابة الجنين بأمراض جينية
  • أضرار بالجهاز العصبي

من أشهر أنواع المخدرات انتشارًا على الرغم من أضراره المدمرة على صحة الحامل والجنين على وجه الخصوص، من هنا يُنصح بتجنبه تمامًا كما هو الحال بصدد المخدرات عامة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.